• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • وسم القرآن الكريم وإنشاء ذخائر لغوية

      السلام عليكم
      هذه أول مشاركة لي، وأرجوا من الله السداد والفائدة
      نلت مؤخراً شهادة الدكتوراة من جامعة ليدز (بريطانيا) من قسم الحاسوب في موضوع "التنقيب النصي على القرآن الكريم"، ويمكن للإخوة ممن يجيدون الإنجليزية الإطلاع على الأطروحة هنا.
      كما يمكنكم الإطلاع على الموضوع من خلال الحوار المنشور في ملحق "جمعتنا" (عدد 120 بتاريخ 5 محرم 1435ه) من جريدة الوطن على الرابط هنا.

      وهنا أود طرح اقتراح للإخوة والأخوات وهو التعاون عن طريق النت في وسم القرآن. وأود شرح الفكرة بالمثال التالي.

      نريد وسم الأماكن الجغرافية للآيات القرآن الكريم مثلاً وسم سورة الفيل بالمكان الذي أهلك الله فيه جند أبرهة (وادي محسر).
      وهكذا نريد تكوين قاعدة بيانات بجميع الأمكنة. كل ما علينا عمله هو :
      1) تصميم نموذج بسيط مثل هذه http://goo.gl/U6m53d
      2) تكوين فريق من الواسمين ممن لديهم المؤهل والكفاءة، مثلاً وجدنا 100 شخص من أعضاء ملتقى التفسير ممن رغبوا في هذا العمل، عندها يمكن إعطاء كل شخص 6 صفحات من القرآن ليقوم بوسم المكان من خلال تعبئة النموذج لكل مكان على حدة.
      3) خلال سويعات قلائل يمكن تغطية القرآن بكامله بهذه المعلومات، وهنا يأتي دور التدقيق والتصحيح.
      4) ومع وجود البيانات الموثقة، يمكن إنشاء العديد من البرمجيات والتطبيقات الحاسوبية وعلى الأجهزة الذكية مثل إنشاء خريطة للعالم موسومة بالأوصاف المكانية في القرآن الكريم.

      ما سبق هو مجرد مثال، وإلا يمكن التفكير في أمثلة كثيرة تتبع نفس آلية العمل.
      ما أردت بيانه هو أن الشبكة العنكبوتية اليوم والكم الهائل من المشتركين فيها يمكن استغلالها في مشاريع مثل هذه.
      ولاشك أنه سيكون بإذن الله من باب قوله تعالى
      تَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَىٰ

      والسلام.
      د. عبد الباقي محمد شرف

    • #2
      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
      أسأل الله أن يبارك للأخ الكريم بتحصيله العلمي وأن ينفع به المسلمين.
      وبالنسبة للموضوع، فالأخ يذكر بأن المشاركة مطلوبة من "فريق من الواسمين ممن لديهم المؤهل والكفاءة"، وكمثال على المطلوب يتم طرح سورة الفيل.
      أخي الفكرة طيبة جدا، وهناك ما يشابهها من بعيد وهو كتاب الخرائط التاريخية للسيرة النبوية، وبه مكان الوقعات والمغازي وهكذا، ولكن أليست الأوسام متعلقة بمعلومات متصلة بتفسير القرآن الكريم، وخاضعة لاجتهادات المفسرين؟ يعني ما أريد أن أقوله هو أنه مثلا، بينما ترون أن وادي حسير هو مكان واقعة الفيل، فقد تكون هذه المعلومة بالذات خاضعة للتفسير الذي تم الرجوع إليه، وقد يختلف بشأنها من يرجع لتفسير آخر، وهكذا.
      فإذن على أي أساس يتم توثيق هذه الأوسام ومراجعها؟
      مثلا: لو أردت المساهمة من جهتي، فقلت في مساهمتي والتي تخص سورة الكهف: "هنا مكان أصحاب الكهف"، ووضعت إحداثيات قرية الرقيم في الأردن (وهي المكان المعروف لدينا في الأردن بأنه مكان أهل الكهف)، لأتى أخ لنا من تركيا ولوضع في مساهمته إحداثيات في تركيا، حيث أنهم يعتقدون بأن الكهف كان هناك.
      ومثلها بالنسبة لوادي شعيب في منطقة السلط في بلقاء الأردن، فلو وضعت إحداثيات "هنا وقعت قصة أصحاب الأيكة"، لقال آخر من الأردن "بل في معان وقعت".
      الفكرة ممتازة، سيما وأنها تفتح مجال واسع جدا بتطبيقات ذكية تربط إحداثيات الهاتف بمكان الوسم، يقوم بتنزيلها المسافر المسلم، وتقوم بإشعاره، تلقائيا مثلا، وبناء على إحداثيات هاتفه، بأنه "الآن يقف في وادي حسير، مكان هلاك أصحاب الفيل". فكرة جميلة جدا، ولكن قد تحتاج المعلومات الداخلة بها للكثير من التوثيق والرجوع لأهل العلم.
      وجزاكم الله خيرا وييسر لكم هذا المشروع المبارك - وإن وصل لمرحلة تطبيق الهواتف الذكية، فسأكون أول من ينتفع به إن شاء الله !
      وأكرر تهنئتي لكم بتحصيلكم العلمي وهذا الإنجاز الكبير، وأسأل الله أن يفتح لكم أبواب خدمة القرآن العظيم على أوسعها.
      والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      تعليق


      • #3
        أشكركم أخي الكريم عبدالباقي على هذه الفكرة الرائعة، فالتوسيم التعاوني من شأنه إنتاج مشاريع عديدة لخدمة القرآن الكريم والسنة المطهرة واللغة العربية بشكل عام الأمر الذي قد يسد القصور الناجم عن المشاريع البحثية المدعومة من قبل الجامعات العربية إن وجدت.

        وهنالك كما ذكرتم كم كبير من التطبيقات التي يمكن بناؤها باستخدام هذا التوجه، والتي بدورها ستقدم للباحثين كم هائل من البيانات الموثقة والتي ستمكنهم من إجراء أبحاث عديدة لا حصر لها، بالإضافة إلى المنفعة التي ستقدمها للمستخدمين العاديين.

        ويمكن بكل سهولة تنظيم العمل ووضع آليات لحل الخلاف في الآراء والتحقق من صحة البيانات.

        أخيرا، أجدد لكم شكري على تبني هذا التوجه في خدمة كتاب الله والذي يمكن تعميمه على السنة المطهرة واللغة العربية وأسأل الله أن يبارك في جهودكم ويجعلها خالصة لوجهه الكريم.

        أختكم
        مها الربيعة

        تعليق


        • #4
          اقترح نقل الموضوع إلى الملتقى العلمي ليراه عدد أكبر من الإخوة والأخوات.

          تعليق


          • #5
            شكراً للجميع على التشجيع والملاحظات
            ولاشك أن أي عمل في هذا المجال لابد من وضع آليات للتدقيق وتمحيص المدخلات كما ذكرت الأخ مها الربيعة
            ولعلنا نجد تفاعل من الإخوة والأخوات في هذا المنتدى حتى نستطيع تحويل الفكرة إلى واقع حي قريباً

            تعليق


            • #6
              راسلتكم أول ما وضعتم الموضوع د.عبدالباقي على الخاص..
              وفقكم الله.
              محمد بن حامد العبَّـادي
              ماجستير في التفسير
              [email protected]

              تعليق


              • #7
                دمت فى حمى الرحمن وحفظك الله

                تعليق

                20,032
                الاعــضـــاء
                238,070
                الـمــواضـيــع
                42,809
                الــمــشـــاركـــات
                يعمل...
                X