إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
هذا الموضوع مغلق.
X
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تهانينا لـلزميل أ.د. عبد الفتاح خضر

    احتفاء بما احتفى به نبينا ـ ـ وتكريما لمن كرَّمه ـ ـ لحفظه القرآن الكريم أو بعضه، وللوارد في سنن الترمذي، والنسائي، وابن ماجه عن أبي هريرة، قال: بعث رسول الله ـ ـ بعثا وهم ذوو عدد، فاستقرأهم فاستقرأ كُلّ واحد منهم، يعني ما معه من القرآن، فأتى على رجل من أحدثهم سنًا، فقال: " ما معك يا فلان؟ " قال: معي كذا وكذا وسورة البقرة، فقال: " أمعك سورة البقرة؟" قال: نعم. قال: " اذهب فأنت أميرهم " فقال رجل من أشرافهم: والله ما منعني أن أتعلم البقرة إلا أني خشيت ألا أقوم بها. فقال رسول الله : " تعلموا القرآن واقرؤوه، فإن مثل القرآن لمن تعلمه فقرأ وقام به كمثل جراب محشو مسْكًا يفوح ريحه في كل مكان، ومثل من تعلمه، فيرقد وهو في جوفه، كمثل جراب أوكِي على مسك "هذا لفظ رواية الترمذي، ثم قال: هذا حديث حسن.
    نهني زميلنا عضو الملتقى الأستاذ الدكتور عبد الفتاح محمد أحمد خضر على إتمام ولده عمر حفظ القرآن الكريم يوم الخميس الموافق: 5 ربيع ثان 1429هـ 13/4/2008م ، وهو ـ ما شاء الله ـ في الصف الأول الإعدادي المتوسط الأزهري، نسأل الله ـ ـ أن يبارك له فيه، وأن يرزقنا وإياه وأولادنا العمل بكتاب الله عزوجل.

  • #2
    أسال الله تعالي أن يبارك فيه وأن يجعله قرة عين لوالديه وأن يرزق جميع المسلمين صلاح الذريةاللهم آمين
    يسري محمد عبد الخالق خضر
    كلية أصول الدين والدعوةالإسلامية فرع طنطا

    تعليق


    • #3
      أسال الله تعالي أن يبارك فيه وأن يجعله قرة عين لوالديه وأن يرزق جميع المسلمين صلاح الذريةاللهم آمين
      اللهم استجب، مبارك سيدي الله ينفع بكم .

      تعليق


      • #4
        ما شاء الله تبارك الله .
        أسأل الله أن يبارك في عمر وفي أبيه ، وأن يقر به عيني والديه ويحفظه من كل سوء .
        عبدالرحمن بن معاضة الشهري
        أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود
        amshehri@gmail.com

        تعليق


        • #5
          ماشاء الله.
          تهاني الحارة للولد ولوالديه.
          وأسأل الله أن يرزقه حسن الفهم، بعد أن رزقه الحفظ.
          محمد بن جماعة
          المشرف على موقع التنوع الإسلامي

          تعليق


          • #6
            أسال الله تعالي أن يبارك فيه وأن يجعله قرة عين لوالديه وأن يقيه من العين ... وأن يرزق جميع المسلمين صلاح الذرية اللهم آمين
            أبو محمد المصرى
            http://www.aldahereyah.net/forums/index.php

            تعليق


            • #7
              مبارك للابن الحافظ عمر هذا الإنجاز وأدعوه إلى المحافظة على حفظه وتثبيته
              ومبارك للأ خ الفاضل الكريم الستاذ الدكتور عبد الفتاح بما أنجز ابنه وجعله الله قرة عين له وسائر إخوانه وسائر أبناء قراء المقال وسائر أبناء المسلمين.
              أحمد خالد شكري
              كلية الشريعة
              الجامعة الأردنية

              تعليق


              • #8
                ما شاء الله تبارك الله .
                هنيئاً للولد والوالد , ونفع بهما الاسلام والمسلمين .
                الدكتور أحمد بن محمد البريدي
                الأستاذ المشارك بجامعة القصيم

                تعليق


                • #9
                  ما شاء الله تبارك الله ، أسأل الله أن ينفع به الإسلام والمسلمين ، وأن يرزقنا وإياكم من واسع فضله .

                  تعليق


                  • #10
                    [align=center]بسم الله الرحمن الرحيم
                    وصلى الله على النبي الأمين
                    $[/align]

                    ما شاء الله تبارك الله، بوركت يا أبا عمر وبارك الله في عمر وجعله مباركا صالحا .
                    جليس القوم

                    تعليق


                    • #11
                      غفر الله لأخينا محمد الياس 0يخبر البعيدين عنه في المكان وينسى الأقربين
                      كنت معه هذه الايام وما زلت في المكتب نفسه ومع الدكتور عبد الفتاح ولا علم لي بذلك وكنت اتلطف في عباراتي مع الدكتور عبد الفتاح لأنه أصبح وحيدا بعد سفر أهله إلى مصر وما علمت بهذه المكرمة له ولإبنه عمر بارك الله في جميع الأسرة فما من شك أن التعاون والتلاحم بين الجميع أنتج عمر
                      بارك الله في عمر وأبيه وكافة الأسرة وكما جمعهم على مائدة كتابه في الدنيا أن يجمعهم في جنته على سرر متقابلين
                      وللأخ محمد إلياس خالص الدعاء ولي معه جلسة خاصة ونسأل الله السلامة فكم انقلب السحر على الساحر

                      تعليق


                      • #12
                        شكر وتقدير مصحوب باقتراح

                        أتقدم بخالص شكري وتقديري لكل الأحبة: د. محمد إلياس، ود. يسري خضر ، والأخ شعلة 2، والأستاذ محمد بن جماعة، ود. عبد الرحمن الشهري، ود. أبو محمد الظاهري، ود. أحمد شكري، و د. أحمد البريدي، والأستاذ أحمد الفالح، والأستاذ أيمن صالح، ود. فاضل الشهري، الذي من حقه أن يقول، ومن حقنا أنا ود. إلياس أن نسمع ونطيع، فهو اسم صَدَقَ على مسماه، كما أحيي كل من اطلع على هذه التهاني ، والعقبى عندكم في المسرات عموماً وفي حفظ أولادنا للقرآن خصوصا.
                        واغتنم هذه الفرصة لأبين أن غاية الغايات ـ في زمن الفتن والشر المستطير ـ حفظ القرآن ، والعمل بالقرآن، والنصح بالقرآن، فأنا لن أنسى فضل القرآن علينا ـ كأسرة وبيت ـ فقد كنا فقراء فأغنانا الله بالقرآن، وكنا أذلاء فأعزنا الله بالقرآن، وكنا جهلاء فعلَّمنا الله بالقرآن، ومن هنا فإننا عقدنا عزمنا ـ أقصد الفقير كاتبه ـ وإخوته صلباً ألا يتفلَّت من أبنائنا أحد خارج الأزهر الشريف ، ولله الحمد والمنَّة، أقول هذا في زمن أرى معظم الزملاء والمشتغلين بالعمل الديني يسيل لعابهم عند سماع اسم الكليات العلمية، التي يصفونها بكليات القمَّة كالطب والهندسة، و.... ولا أماري ولا أجادل بأن هذه الكليات على ثغر من ثغور الإسلام، ونحن في غاية الاحتياج إليها، ولكن من للإسلام إذا لم ندفع بأبناء الدعاة إلى معتركه للنهوض به؟؟!! من لكليات أصول الدين والشريعة إن لم نزيِّنها بالأذكياء الفطناء الحفَّاظ؟!! من لمكتبات العلماء التي فنيت في جمعها الأموال والأعمار؟؟؟!! إن لم نجد لها وارثاً يتقدم الصفوف من أصلابنا؟؟
                        إنني لا أحجر على ولد ولا على بنت، بل أضع أمامهم كل ما أستطيع من توجيه ونصح، ثم أترك لله وحده توجيه الأولاد إلى ما يحبه ـ سبحانه ـ ويرضاه، وصدق الله العظيم "وَرَبُّكَ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ مَا كَانَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ سُبْحَانَ اللَّهِ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَالقصص68 ولن أنسى أن أسجل اقترحا مؤداه تخصيص ركن في موقعنا الموقر شبكة تفسير القرآن الكريم للحفَّاظ الجدد، من خلال هذا الركن نبرز اهتماماً بأشبالنا ونشجعهم ونشد من عضدهم ونضعهم في مكان يفخرون به ويدفعهم إلى الأمام . أبارك لكل حبيب اهتم بتحفيظ ولده القرآن أو حاول.
                        وبالمناسبة أبعث بأحر التهاني إلى ريحانة أبيها التي يشمها ورزقها على الله، إلى أم أبيها روضه عبد الفتاح خضر التي تفضَّل الله عليها وعليَّ بحفظها للقرآن الكريم وهي تدرس السنة الخامسة من المرحلة الابتدائية الأزهرية، فكاتبه ممن يحتفي بالبنت مثل الولد وزيادة، ومن حق كل أب أن يفعل هذا، أليست البنت من المبشرات بالجنة كما ورد في الحديث الشريف الصحيح شريطة التوجيه والتسديد؟ .
                        عبد الفتاح محمد خضر
                        أستاذ ورئيس قسم التفسير بجامعة الأزهر ـ ورئيس الجمعية العلمية الأزهرية بمصر
                        khedr299@hotmail.com
                        skype:amakhedr

                        تعليق


                        • #13
                          ما زلت دكتورنا العزيز على ما عهدناك وأفضل من ذلك ، وما زالت اسرتك المباركة كما توقعت ، ولو لم نجد منك الا الخلق الرفيع ، والكلمات الرقراقة ، وابتسامات غابت عن كثير من الناس لحسبت لك ، فكيف بهذا كله وقد توجت بأبناء وبنات حفاظ
                          هذه نعمة عاجلة وآجلة ، بارك الله لك في النعمتين ، وأسعدك في الدارين

                          تعليق


                          • #14
                            اللهم آمين وإياكم
                            عبد الفتاح محمد خضر
                            أستاذ ورئيس قسم التفسير بجامعة الأزهر ـ ورئيس الجمعية العلمية الأزهرية بمصر
                            khedr299@hotmail.com
                            skype:amakhedr

                            تعليق


                            • #15
                              مبارك

                              تعليق

                              19,944
                              الاعــضـــاء
                              231,772
                              الـمــواضـيــع
                              42,484
                              الــمــشـــاركـــات
                              يعمل...
                              X