• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • كــــارثة فمن لها ..!!!

      بسم الله الرحمن الرحيم

      الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الكريم وعلى آله وصحبه أجمعين


      تناقلت وكالات الأخبار والجرائد عن القمح وزراعته في المملكة العربية السعودية

      وانقل لكم مقتطفات مما كتب

      أعلن لـ "الاقتصادية" الدكتور فهد بالغنيم وزير الزراعة أمس، أن وزارته تتابع بشكل مكثف الأبحاث والدراسات الخاصة باستخدام القمح والذرة في إنتاج الطاقة البديلة، نظرا لتأثير ذلك في السوق المحلية خاصة فيما يتعلق بخطط زراعة القمح في ظل ارتفاع أسعاره عالميا، مبينا أن هذا المحصول لن يتم عليه أي تغيير قبل الحصول على دراسات موثقة عن المياه.
      -------
      وكلفت اللجنة الزراعية بالغرفة التجارية الصناعية بالرياض فريق عمل برئاسة عضو اللجنة الدكتور عبدالعزيز بن رابح الحربي لإعداد دراسة الآثار التي ستنعكس على القطاع الزراعي والمزارعين نتيجة صدور قرار مجلس الوزراء الموقر بالخفض التدريجي لكميات القمح المستلمة من المزارعين وبنسبة 12.5بالمائة سنوياً ولمدة ثماني سنوات ، واستيراد ما تحتاجه المملكة من القمح من الأسواق الخارجية، واقتراح الوسائل والآليات والتقديرات المناسبة لتعويض المزارعين.
      المصدر / الثلاثاء 1429-01-28هـ
      --------------------------------

      إخوتي في الدين

      الله هو الرزاق
      قال تعالى
      "ألم تر أن الله يزجي سحاباً ثم يؤلف بينه ، ثم يجعله ركاماً ، فترى الودق يخرج من خلاله ، وينزل من السماء من جبال فيها من برد ، فيصيب به من يشاء ، ويصرفه عن من يشاء "

      كما قال تعالى أيضاً " وأنزلنا من السماء ماءً طهوراً ، لنحيي به بلدة ميتاً ونسقيه من ما خلقنا أنعاماً وأناسي كثيراً ، ولقد صرفناه بينهم ليذكروا فأبى أكثر الناس إلا كفوراً " ( الفرقان : 48 – 50).

      وهكذا يسقى المطر أرضاً ميتة لا نبات فيها ، وقد صرفه الله ( فرقه ) ، تارة هنا وتارة هناك ، ليذكر الناس نعمه فيعتبروا . وتصريف المطر وتصريف الرياح ، فقد تنزل الأمطار تترى ، فيخصب الناس ، وقد يشح المطر، فيجف الزرع والضرع. وفق حكمة المولى في جدلية تعاقب العسر واليسر، وما فيها من ضبط إيقاع الحياة، كي لا يفنى البشر بسبب شدة الضراء، أوبسبب طغيان السراء، وهذا مشاهد على الأرض .

      -----------

      ثم أيها الأفاضل:
      إلى متى ونحن نستورد ؟
      حتى القمح الذي نزرعه ويعتبر من المواد الأساسية للغذاء سيتوقف فماذا نعمل ؟

      وان كان عندنا اموال كثيرة فلنصرفها لتحلية مياه البحر
      ونزيد وعي الناس بتريشيد المياه
      فنمنع من عمل مسابح , او زراعة زرع لا فائدة منه ..


      منقول للفائدة ولمناقشة حلول عملية من مشائخنا الفضلاء فالأمر جدا خطير والله المستعان على مايصفون ..!!

      أختكم / درة الرسالة .

    • #2
      بسم الله...
      جزاك الله خيرا؛ أخيتي على هذا الموضوع المهم...
      و نحن متفقون على أن المملكة السعودية ليست وحدها من تواجه مثل هذه الأمور...
      فلا يخفى على ذي لُبّ المساعي التي تهدف إلى جعل الوطن العربي كله (وطنا مستهلكا) ؛ معتمدا على غيره...حتى في لقمة عيشه!!
      و لا ننسى أننا (لو) أردنا تحقيق الاكتفاء الذاتي في كل المواد الأساسية التي نحتاجها؛ فلسوف ننجح!
      لأن الوطن العربي غني بكافة الطاقات...
      و يكفي أن أذكّر (بالسودان) كانت تسمى: سلة خبز العرب!!
      أسأل الله أن يفرج الهموم، و يغير الحال إلى أفضل حال...
      و الله الموفق
      تفضلوا بزيارة

      تعليق

      20,125
      الاعــضـــاء
      230,598
      الـمــواضـيــع
      42,268
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X