• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • قصيدة: يموت المسلمون ولا نبالي


      قصيدة شديدة كل بيت منها هو صفعة في وجوهنا

      يموت المسلمون ولا نبالي ونهرف بالمكارم والخصال
      ونحيا العمر أوتاراً وقصفاً ونحيا العمر في قيل وقال
      وننسى إخوة في الله ذرت بهم كف الزمان عـلى الرمال
      تمزقهم نيوب الجوع حتى يكاد الشيخ يعثر بالعيال
      يشدون البطون على خواء ويقسمون أرغفة الخيال
      وتضربهم رياح الموت هوجا وفي أحداقهم نزف الليالي
      وناموا في العراء بلا غطاء وساروا في العراء بلا نعال
      كأن البيد تلفظهم فتجري بهم بيد إلى بيد خوال
      يسيل لعابهم لهفا وتذوي عيونهم على جمر السـؤال
      وليت جراحهم في الجسم لكن جراح النفس أقتل للرجال
      يمدون الحبال وليت شعري أنقطع أم سنمسك بالحبال؟
      وقبل الجوع تنهشهم كلاب من الإفرنج دامية النصال
      ؤدون الضريبة كل يوم بما ملكوا ودين الله غال
      صلاب إنما الأيام رقط ويثني الجوع أعناق الرجال
      أتوا للشرق علَّ الشرق درء إذا بالشرق ينفر كالثعالي
      لماذا كل طائفة أغاثت بنيها غيركم أهل الهلال
      ترى الصلبان قد نفرت وهبت يهود بالدواء وبالغلال
      هبوهم بعض سائمة البراري هبوهم بعض سابلة النمال
      نسيتم " واتقوا يوماً ثقيلاً " به النيران تقذف كالجبال
      تفور وتزفر الأحشاء زفرا كأن شرارها حمر الجمال
      ونحن المسلمون ننام حتى يضيق الدهر بالنوم الخبال
      جلستم والأرائك فاخرات وأوجفتم على الفرش الغوالي
      ورصعتم قصوركم مرايا لتنطق بالبهاء وبالجمال
      وماج العطر وائتلقت جنان كأن العمر ليس إلـى زوال!
      ننام على " الريال " وإن صحونا فإن الفجر فاتحة الريال

      الشاعر محمود مفلح
      يا حامل العلم والقرآن إن لنا *** يوما تضم به الماضون والأخر
      فيسـأل الله كلا عن وظيفته *** فليت شعري بماذا منه تعتـذر

    • #2
      المشاركة الأصلية بواسطة ماجد مسفر العتيبي مشاهدة المشاركة
      يموت المسلمون ولا نبالي ونهرف بالمكارم والخصال
      ونحيا العمر أوتاراً وقصفاً ونحيا العمر في قيل وقال

      لماذا كل طائفة أغاثت بنيها غيركم أهل الهلال؟؟!!!!!!
      جلستم والأرائك فاخرات وأوجفتم على الفرش الغوالي
      ورصعتم قصوركم مرايا لتنطق بالبهاء وبالجمال
      وماج العطر وائتلقت جنان كأن العمر ليس إلـى زوال!
      ننام على " الريال " وإن صحونا فإن الفجر فاتحة الريال
      الشاعر محمود مفلح
      سلّم الله القائل والناقل...
      وحقا أقول:
      يااااأسفاه على حالنا...
      ألا نخجل من أنفسنا حين نرى بيوتنا وقد امتلأت بالخيرات من أطايب الطعام والشراب استعداداً لاستقبال شهر رمضان المبارك؟؟!!...
      ألا نخجل من الله المطلع على أحوالنا؟؟!! رزقنا وأطعمنا وكسانا ومن كل متع الحياة آتانا, ثم نبخل على هؤلاء... أو ندعي تأثرا خاطفا بحالهم... فنتمتم لهم بدعاءٍ أجوفٍ وعقولنا فيه منصرفة عن الإخلاص والصدق!!... ثم ما نلبث إلا أن ننساهم تماما في خضم انشغالاتنا بالمهم والتافه من أمور حياتنا.
      إن لم تكن هذه أنانية وبخلا وقسوة فماذا تسمى؟؟!!
      أما إن الله لو شاء لأعطاهم فأغدق عليهم نعمه ظاهرة وباطنة؛ ثم حرمنا!!
      أفكنا لنرضى بأن نموت جوعا وعطشا وهم يلقون بالأطعمة في صناديق القمامة؟؟!!
      أوكنا لنرضى أن نموت مرضا وهم يلقون بالفائض من أدويتهم في النفايات؟؟!!
      أوكنا لنرضى أن نموت فقرا وهم يبددون أموالهم في السَّفْرَات والسهرات وسائر الخرجات والمناسبات؟؟!!
      بكالوريوس دعوة وإعلام تخصص صحافة ونشر

      تعليق

      20,081
      الاعــضـــاء
      238,430
      الـمــواضـيــع
      42,920
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X