• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • إبراهيم -عليه السلام- أبو الاديان؟ من يفيدني.

      السلام عليكم و رحمة الله.

      دعيت من قبل احدى المؤسسات الثقافية المهتمة بحوار الاديان و التعايش السلمي بين اتباعها لندوة و عنوانها: ابراهيم أبو الاديان. فهدف هذة الندوة هو ابراز مكانة ابراهيم لدى الاديان و اتباعها ( ) .
      الحمد لله بدأت جمع المادة من خلال بعض الكتب مثل القصص القراني للدكتور صلاح الخالدي.
      لكن من قراءتي مع بعض الاخوة الافاضل احدهم سألني سؤالا:
      لماذا ذكر في الأية (ملة أبيكم ابراهيم) ولم يقل دين ابيكم ابراهيم.
      فسؤالنا اذن:
      1)ما الفرق بين الملة و الدين
      2) من صحة قول : الاديان السماوية او الاديان الابراهيمية و ما مدلولاتها عند القائلين بها؟
      3) ما رأيكم في محاولة اثبات من خلال التوراة و العهد القديم أن ابراهيم كان حنيفا مسلما؟

      ارجو افادتكم.
      جزاكم الله خيرا.

    • #2
      بارك الله فيكم يا أبا عبدالرحمن وتقبل منكم ونفع بجهودكم في الدعوة إلى الله في البرازيل ، وأسأل الله أن يمدك بعونه وتوفيقه .
      أولاً : الملة هي الدين ، والدين هو الملة في كثير من كتب العقائد بصفة عامة. وكلاهما يقصد به ما شرعه الله من الشرائع بواسطة الأنبياء عليهم الصلاة والسلام ، والدين عند الله واحد وهو الإسلام (إن الدين عند الله الإسلام) وهو توحيد الله بالعبادة وعدم الإشراك به . ولذلك يرى العلماء عدم صحة جمع (الأديان السماوية) لأن الدين واحد ، ولكن يقال الشرائع السماوية لاختلاف الشرائع (لكل جعلنا منكم شرعة ومنهاجا) .
      وقد ذكر بعض العلماء فروقاً بين الدين والملة من خلال استعمال القرآن الكريم لكل منهما فوجدوا أن لفظة الملة تضاف للأنبياء فقط فيقال : ملة إبراهيم وملة محمد وملة موسى ، ولا يقال : ملة الله . ولو رجعت إلى بعض الكتب التي تناولت مقررات (الملل والنحل) و (مقارنة الأديان) لوجدت تفاصيل أوسع ، وستجد الكثير منها على هيئة PDF على الانترنت . ومنها (الموجز في الأديان والمذاهب المعاصرة) للدكتورين ناصر العقل وناصر القفاري ، وغيره من الكتب القيمة التي فصلت هذا الموضوع بشكل أوسع .

      ثانياً : ستجد تفصيلاً لمثل هذه المسألة في الكتب التي أشرت إليها ، وباختصار فالأديان السماوية تشمل كل الرسالات السماوية من آدم حتى محمد مروراً بنوح وهود وصالح وشعيب ويوسف وموسى وعيسى وغيرهم عليهم الصلاة والسلام. أما الأديان الإبراهيمية فالمقصود بها الرسالات السماوية أيضاً ولكن التي نزلت على إبراهيم عليه الصلاة والسلام وذريته من بعده حتى محمد ، ويقصدون بها بشكل خاص اليهودية والنصرانية والإسلام . وهي في أصلها ديانة توحيد خالص لولا تحريف اليهود والنصارى لدينهم . وتفصيل هذه المسألة تجده في كتب مقارنة الأديان كما قلت لك ، وأنصحك بقراءة الكتب التالية :
      - الدين : بحوث ممهدة لدراسة تاريخ الأديان ، للدكتور محمد عبدالله دراز .
      ولعلك تجد في هذه المكتبة كتباً مفيدة في مقارنة الأديان
      http://www.almeshkat.net/books/list.php?cat=47

      ثالثاً : هذه النقطة مهمة وجيدة ، وتصلح أن تعضد بها كلامك لأنك تعلم أن التوراة محرفة فالاستدلال بها فيه ضعف ، لكن يستأنس بها مع الأدلة العقلية القوية التي تجدها في المصادر التي أحلتك عليها .
      وفقك الله وتقبل منك . ومعذرة فهذا جهد المقل المستعجل فلست بمتخصص في هذا الباب ، وأرجو أن تجد في هذه المصادر والروابط ما يفيدك أكثر .
      عبدالرحمن بن معاضة الشهري
      أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

      تعليق


      • #3
        لا مزيد على ما أفاد به الشيخ عبدالرحمن الشهري جزاه الله خيرا ونفعنا بعلمه .

        وللفائدة أيضا : يمكنكم الاستفادة من حلقات برنامج ( تاريخ العقيدة ) للشيخ سفر الحوالي، والذي كان يذاع على قناة المجد، وتجدونه على الشبكة كاملا . وانظروا كتابه ( العلمانية ) أيضا ؛ فبعض مباحثه مما يتعلق بموضوعكم . وفقكم الله ونفع بكم .
        ...

        تعليق


        • #4
          حياك الله أبا عبدالرحمن بعد هذه الغيبة الطويلة
          أرى أن تركز على الحج، وإن استطعت أن تمرَّ بتاريخ إبراهيم في مكة؛ فهذا مهم جدًا.
          د. مساعد بن سليمان بن ناصر الطيار
          أستاذ مشارك بجامعة الملك سعود
          [email protected]

          تعليق


          • #5
            هناك كتاب مهم جدًا، وسيفيدك ويفيد كل من يريد الاطلاع على عروبة إبراهيم، وتحريف اليهود لذلك في كتاب ( المفصل في تاريخ العرب واليهود) للليهودي العراقي الذي ترك اليهودية إلى الإسلام الدكتور أحمد سوسة، وفيه من التحليل والنقد في قضايا تاريخية ما لا تراه عند غيره.
            د. مساعد بن سليمان بن ناصر الطيار
            أستاذ مشارك بجامعة الملك سعود
            [email protected]

            تعليق


            • #6
              إن كنت تتقن القراءة بالانجليزية، فهذا الرابط مفيد، وفيه عدد من البحوث المتعلقة بحوار الأديان، ومنها بحوث متعلقة بوضع نبي الله إبراهيم :
              The American Muslim (TAM)
              محمد بن جماعة
              المشرف على موقع التنوع الإسلامي

              تعليق


              • #7
                كلمة الأديان السماوية خطأ؛فالله سبحانه لم ينزل إلا ديناً واحداً(إن الدين عند الله الإسلام) وإبراهيم أبو الأنبياء مسلمٌ ولم يكن يهودياً ولا نصرانياً ،قال تعالى :(ما كان إبراهيم يهودياً ولا نصرانياً ولكن كان حنيفاً مسلماً).
                د.محمد الصاعدي
                الأستاذ المساعد بجامعة الباحة

                تعليق

                20,095
                الاعــضـــاء
                238,618
                الـمــواضـيــع
                42,958
                الــمــشـــاركـــات
                يعمل...
                X