إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الملحظ العقدي في صيام عاشوراء

    الملحظ العقدي في صيام عاشوراء
    في الصحيحين عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ - رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا - أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَمَّا قَدِمَ المَدِينَةَ ، وَجَدَهُمْ يَصُومُونَ يَوْمًا - يَعْنِي عَاشُورَاءَ – فَقَالُوا : هَذَا يَوْمٌ عَظِيمٌ ، وَهُوَ يَوْمٌ نَجَّى اللَّهُ فِيهِ مُوسَى ، وَأَغْرَقَ آلَ فِرْعَوْنَ ، فَصَامَ مُوسَى شُكْرًا لِلَّهِ ، فَقَالَ : " أَنَا أَوْلَى بِمُوسَى مِنْهُمْ " فَصَامَهُ وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ ؛ وفي رواية : " نَحْنُ أَوْلَى بِمُوسَى مِنْكُمْ " ثُمَّ أَمَرَ بِصَوْمِهِ ؛ وفي أخرى عند أحمد : " أَنْتُمْ أَوْلَى بِمُوسَى مِنْهُمْ ، فَصُومُوهُ " .
    نعم ، رسول الإسلام ، وأمة الإسلام أولى بجميع الأنبياء ممن يزعمون اتباعهم ؛ وهذا ملحظ عقدي دقيق ، وقد قال الله تعالى : إِنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِإِبْرَاهِيمَ لَلَّذِينَ اتَّبَعُوهُ وَهَذَا النَّبِيُّ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَاللَّهُ وَلِيُّ الْمُؤْمِنِين [ آل عمران : 68 ] ، ذلك بأن أمة الإسلام تؤمن بجميع رسل الله تعالى ، ولا تفرق بين أحد منهم ، فالتفريق بين الرسل كفر حق ، قال الله تعالى : إِنَّ الَّذِينَ يَكْفُرُونَ بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَيُرِيدُونَ أَنْ يُفَرِّقُوا بَيْنَ اللَّهِ وَرُسُلِهِ وَيَقُولُونَ نُؤْمِنُ بِبَعْضٍ وَنَكْفُرُ بِبَعْضٍ وَيُرِيدُونَ أَنْ يَتَّخِذُوا بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلًا . أُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ حَقًّا وَأَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا مُهِينًا [النساء :150، 151] .
    فالمؤمنون لما كانوا أولى بموسى ، كانوا أولى بشكر الله تعالى على نعمة إنجائه ومن معه ؛ من هنا صام النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عاشوراء وأمر بصيامه ... والعلم عند الله تعالى .
    د . محمد عطية

  • #2
    تعود الأيام لتذكرنا بما كان في يوم عاشوراء .
    إنها عبرة للمتقين ، وعظة للناس أجمعين .
    د . محمد عطية

    تعليق


    • #3
      لعل فيها تذكرة
      د . محمد عطية

      تعليق

      19,961
      الاعــضـــاء
      231,880
      الـمــواضـيــع
      42,542
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X