• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • ويعلم ما في الارحام

      بسم الله الرحمن الرحيم
      إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ
      وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَدًا
      وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

      السلام عليكم ورحمة الله زملائي الاعزاء شاهدت حوار شيق جدا حول تلك الايه الكريمه وتمنيت ان تكونوا معي وانا اتابع الحوار .. هاحاول بقدر استطاعتي نقل الحوار اليكم كما شاهدته ويارب يكون فيه افاده لكم ......
      الحوار بدأ بان ربنا سبحانه وتعالي اختص بذاته عدة اشياء لا يعلمها غيره ومنها الاشاء المذكوره في الايه الكريمه ..((علم الساعه ونزول الامطار ويعلم ما في الارحام والرزق والموت)) ...
      في الفتره الاخيره تعالت بعض الاصوات السافره في محاوله لعمل بعض الاضطراب الفكري وقالت ازاي ربنا اختص بذاته فقط بانه يعلم مافي الارحام والانسان دلوقتي استطاع بالاشعه يعرف الجنين وهو داخل الرحم ولد والا بنت من بداية تكوينه ... :?small: ..
      كان رد العلماء علي هذا السؤال فعلا مقنعا جدا ومقحما لتلك الاصوات التي ليس لها شاغل الا تشكيك الناس في عقيدتها ....وجاء الرد كالتالي ...
      في اللغه العربيه عامة نستخدم حرف ((من)) مع العاقل و ((ما)) مع الغير العاقل ..
      علي سبيل المثال .. من هذا ؟؟ هذا فلان & ما هذا ؟ هذا باب او غيره من الجماد الغير العاقل .
      هذا هو الاستخدام الشائع لكل من الحرفين (من ) و (ما) .
      لكن في اللغه العربيه يوجد استخدام اخر لهما والدليل ايضا من القران الكريم ..
      بسم الله الرحمن الرحيم
      قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ 1 لَا أَعْبُدُ مَا تَعْبُدُونَ 2
      وَلَا أَنتُمْ عَابِدُونَ مَا أَعْبُدُ 3
      في هذه الايه الكريمه استخدم ربنا سبحانه وتعالي مع ذاته حرف (ما) في خطاب سيدنا محمد مع الكفار
      (( ولا انتم عابدون مــــا اعبد)) وبالطبع الله اعقل العاقلين اذا فما معني (ما) اعبد هنا . ليتضح المعني اكتر هانستعين باية اخري ..
      بسم الله الرحمن الرحيم
      وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ
      السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ 38 الزمر ..
      يتضح من الايتين السابقتين التعريف الاخر في اللغه لكل من الحرفين (من)و(ما)
      الا وهو ان (من) للذات و(ما) للصفات والاسماء ... بمعني
      عندما قال سيدنا محمد ولا انتم عابدون (ما) اعبد كان المقصود هنا ليس الله بذاته وانما صفات الله واسماءه اللي الكفار بيشركوا بيها بدليل الايه الاخري ولئن سالتهم (من) خلق السموات والارض ليقولن الله اذا فالكفار عارفين ان فيه ذات عليا ولكن بماذا يكفرون انهم يكفرون بصفات الله .
      من هنا يتضح الفرق بين (من) و(ما) الا وهو
      (من) للذات كما وردت في الايه السابقه ((من خلق السموات والارض)) كانت الاجابه الله ....
      و(ما) للصفات جميعها كما وردت في الايه الاخري ((ولا انتم عابدون مــا اعبد))
      واستخدم سبحانه وتعالي( ما) اعبد لانه المقصود بها صفات الله واسماءه كلها وهو ده اللي بيشرك بيه الكفار ..
      ** نرجع بقي للايه الكريمه بتاعتنا اساس النقاش ...
      ويعلم مــــا في الارحام ...قال الله سبحانه وتعالي ويعلم (ما) في الارحام ولم يقل ويعلم( من) في الارحام .لانه لو قال (من) فالمقصود بها ذات المولود ولد ام انثي ولكن الله سبحانه وتعالي قال ويعلم (ما) في الارحام يعني المقصود بها صفات المولود كلها بما تحويه من شكله ورزقه ومولده وموته وصفاته وووو الي اخره .وبالطبع دي اشياء لايمكن يعلمها غير الله سبحانه وتعالي ....
      انتهي الموضوع الي هنا وارجو اني اكون قدرت اوصلكم اللي انا فهمته ...وياريت لو اي حد عنده اضافه او معلومه قيمه مثلها يضيفها

      نقلا عن
      http://www.haridy.com/ib/archive/index.php/t-2027.html

    • #2
      أخي الفاضل أبو أحمد

      و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

      بارك الله فيك على هذا النقل الطيب . و أريد أن أضيف توضيحا حول كلمة الأرحام .

      الأرحام تعريفها بالألف و اللام للاستغراق فهي إذا تشمل كل الأرحام : أي أرحام كل الكائنات ( بشر -حيوانات .....) وفي كل الأزمان ( ماض و حاضرا ومستقبلا ) .
      فهل هناك من يدعي أنه قادر على معرفة ما في رحم كل أنثى ( من بشر و بقر و فيلة و نعاج ...) على كوكب الأرض في هذا اليوم بل في هذه اللحظة بالذات ؟؟؟

      والله أعلم .

      تعليق

      19,988
      الاعــضـــاء
      237,777
      الـمــواضـيــع
      42,714
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X