• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • لماذا تحرمون عيد الحب ؟

      بسم الله الرحمن الرحيم

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

      الحب


      ما أجملها من كلمة!، وما أعذبها من لفظة!، فكم تحتاج النفس إليه، و كم تتعطش القلوب له، هو نبض القلب وسعادة الروح، هو أروع وأنبل إحساس، فمن هذا الذي لا يحتاج إليه؟ ومن هذا الذي يستغني عنه؟ ويأتي يوم الرابع عشر من فبراير، ويقام الاحتفال بعيد الحب، ويتبادل الشباب والفتيات، الهمسات واللمسات، والورد والقبلات، فهل هذا هو الحب؟ قلنا للفتاة لا تصدقيه فهو مخادع محتال، فأجابت في الحال، إن هذا محال، إنه ليس ككل الرجال، سنحقق الآمال، ونتزوج في الحلال، ومرت الأيام والشهور الطوال والفتاة تبني الأحلام و الآمال، فجاء البطل المغوار، وقال: حان الفراق واستدار، فبكت الفتاة وقالت: ألم تعدني بالزواج؟ فقال لها: هل صدقت المزاح؟، فصرخت الفتاة وقالت: هل هذا هو الحبيب؟ هل هذا زوج المستقبل القريب؟ أنا حمقاء إنه العار، لو كان حقا يحبني لكان علي يغار، فلو فعلت ذلك أخته لقال عيب وشنار، كم نصحني الناس، فقلت في إصرار: إنه ليس ككل الرجال. ألم نقل لك لو كان حقا يحبك، لذهب إلي بيتك، وطلبك من أهلك، فإن الزواج هو حصنك الحصين، وركنك المتين. وقلنا للفتى هلم إلى الزواج، فقال بانزعاج: وما الذي يدريني، لعلها ترميني، فهل تريدوني، أعيش في خوف وحيرة، وشك وريبة؟ إن هذا محال، فقلنا: لما كذبت، فقال: هي من شاءت، وجاءت، وأرادت، فقلنا: يا شباب الإسلام عار عليكم عار، أن تخدعوا بنات دينكم الأبرار، بل كان عليكم أن تحفظوا الأخيار من أذى الفجار. فهل هذا هو الحب؟


      في درس بعنوان : لماذا تحرمون عيد الحب ؟


      لمتابعة الدرس مباشرة : العنوان هنا

    • #2
      بسم الله الرحمن الرحيم..جزاكم الله تعالى خيرا..وزادنا وإياكم علما وحكمة.

      تعليق

      19,986
      الاعــضـــاء
      237,743
      الـمــواضـيــع
      42,692
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X