• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • تفكر

      قال ابن القيم - : إِذا جرى على العَبْد مَقْدُور يكرههُ فَلهُ فِيهِ ستّة مشَاهد :
      أَحدهَا مشْهد التَّوْحِيد ، وَأَن الله هُوَ الَّذِي قدّره وشاءه وخلقه وَمَا شَاءَ الله كَانَ وَمَا لم يَشَاء لم يكن .
      الثَّانِي مشْهد الْعدْل ، وَأَنه مَاض فِيهِ حكمه ، عدل فِيهِ قَضَاؤُهُ .
      الثَّالِث مشْهد الرَّحْمَة : وَأَن رَحمته فِي هَذَا الْمَقْدُور غالبة لغضبه وانتقامه .
      الرَّابِع مشْهد الْحِكْمَة : وَأَن حكمته سُبْحَانَهُ اقْتَضَت ذَلِك ، لم يقدّره سدى ، وَلَا قَضَاهُ عَبَثا .
      الْخَامِس مشْهد الْحَمد : وَأَن لَهُ سُبْحَانَهُ الْحَمد التَّام على ذَلِك من جَمِيع وجوهه .
      السَّادِس مشْهد العبوديّة : وَأَنه عبد مَحْض من كل وَجه ، تجْرِي عَلَيْهِ أَحْكَام سيّده وأقضيته بِحكم كَونه ملكه وَعَبده ، فيصرفه تَحت أَحْكَامه القدريّة ، كَمَا يصرفهُ تَحت أَحْكَامه الدينيّة ، فَهُوَ مَحل لجَرَيَان هَذِه الْأَحْكَام عَلَيْهِ ... ( الفوائد ، ص 32 ) .
      د . محمد عطية
    20,173
    الاعــضـــاء
    231,306
    الـمــواضـيــع
    42,487
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X