• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • في ظلال أحاديث الصيام

      روى الترمذي وابن خزيمة وابن حبان والحاكم عن أبي هريرة قال : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " إِذَا كَانَ أَوَّلُ لَيْلَةٍ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ صُفِّدَتِ الشَّيَاطِينُ وَمَرَدَةُ الْجِنِّ ، وَغُلِّقَتْ أَبْوَابُ النَّارِ فَلَمْ يُفْتَحْ مِنْهَا بَابٌ ، وَفُتِّحَتْ أَبْوَابُ الْجَنَّةِ فَلَمْ يُغْلَقْ مِنْهَا بَابٌ ، وَيُنَادِي مُنَادٍ : يَا بَاغِيَ الْخَيْرِ أَقْبِلْ ، وَيَا بَاغِيَ الشَّرِّ أَقْصِرْ ، وَلِلَّهِ عُتَقَاءُ مِنَ النَّارِ وَذَلكَ كُلُّ لَيْلَةٍ " .
      أيها المسلمون : ها هو شهر رمضان يهل علينا بخيره وبركاته ؛ يجدد إيماننا ، ويوقظ قلوب بعضنا ، وينبه قلوب آخرين .
      جاء بدعوته الطيبة : " يَا بَاغِيَ الْخَيْرِ أَقْبِلْ ، وَيَا بَاغِيَ الشَّرِّ أَقْصِرْ " ؛ جاء يدعونا إلى الخير ، وينصحنا بالكف عن الشر ؛ جاء بغاياته السامية : لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ .. وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ .. لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ .. تقوى ، وشكر ، ورشاد ..
      إنها النجاة ؛ فهل من مشمر ، وَفِي ذَلِكَ فَلْيَتَنَافَسِ الْمُتَنَافِسُونَ [المطففين: 26] .
      اللهم أعنا ، وتقبل منا .
      د . محمد عطية

    • #2
      روى الشيخان عن أَبَي هُرَيْرَةَ قال : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : " قَالَ اللهُ : كُلُّ عَمَلِ ابْنِ آدَمَ لَهُ إِلَّا الصِّيَامَ فَإِنَّهُ لِي وَأَنَا أَجْزِي بِهِ ، وَالصِّيَامُ جُنَّةٌ ، فَإِذَا كَانَ يَوْمُ صَوْمِ أَحَدِكُمْ فَلَا يَرْفُثْ يَوْمَئِذٍ ، وَلَا يَسْخَبْ، فَإِنْ سَابَّهُ أَحَدٌ أَوْ قَاتَلَهُ ، فَلْيَقُلْ : إِنِّي امْرُؤٌ صَائِمٌ ، وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ لَخُلُوفُ فَمِ الصَّائِمِ أَطْيَبُ عِنْدَ اللَّهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مِنْ رِيحِ الْمِسْكِ ، وَلِلصَّائِمِ فَرْحَتَانِ يَفْرَحُهُمَا : إِذَا أَفْطَرَ فَرِحَ بِفِطْرِهِ ، وَإِذَا لَقِيَ رَبَّهُ فَرِحَ بِصَوْمِهِ " ( [1] ) .
      خصوصية أجر الصيام ، لأنه من أخلص العبادات ، ولأنه كما وصفه النبي نصف الصبر ، وأجر الصبر بغير حساب .
      الصيام فيه فائدة رفع الإرادة الخيرية في الصائم ، فهو لا يجاري السفيه إذا سبَّه أوقاتله ، وإنما يشعره بقوله : ( إني صائم ) بأنه في وقاية من الوقوع في ذلك .
      والسخب والصخب لغتان وهو الضجَّة ، واضطرابُ الأصواتِ للخِصام ؛ والرفث فحش الكلام . وإنما يُجزى أجر الصيام من صام لله حقًّا إيمانًا واحتسابًا وحفظ حرمة العبادة فصان صيامه عما يجرحه من المعاصي ، فهذا الذي يُجزى الأجر كاملا بإذن الله تعالى .


      [1] - البخاري ( 1894 ، 1904 ) ، ومسلم ( 1151 ) .
      د . محمد عطية

      تعليق


      • #3
        جزاكم الله خير الجزاء

        Sent from my SM-N910H using ملتقى أهل التفسير mobile app
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اني طالب دراسات عليا ومحتاج موضوع في التفسير عصري ومفيد

        تعليق


        • #4
          وجزاك مثله ... إنه جواد كريم
          د . محمد عطية

          تعليق


          • #5


            روى الشيخان عن أبي هُرَيْرَةَ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللهِ : " إِذَا دَخَلَ شَهْرُ رَمَضَانَ فُتِّحَتْ أَبْوَابُ السَّمَاءِ وَغُلِّقَتْ أَبْوَابُ جَهَنَّمَ وَسُلْسِلَتِ الشَّيَاطِينُ " وفي رواية " وصفدت " . ومعنى : " صفدت " شدت بالأصفاد وهي الأغلال ، أي : غُلَّت ، وهو معنى " سلسلت " .

            هذه رحمة من الله تعالى بعباده ، فهل من متعرض لرحمة ربه ، بحسن العمل ، بعيدًا عن أن يؤثر فيه الشيطان .

            نرى بعض الناس قد برمجهم الشيطان قبل أن يصفد ، فهو في رمضان كما كان قبله ، لم يتغير منه إلا مواعيد الطعام !!

            اعلموا - رحمكم الله - أن تصفيد الشياطين لا يعني انعدام وسوستها بالكلية ، ولكن يعني إضعاف ذلك ، فالمصفد حركته ضعيفة .

            راقبوا قلوبكم ، واحذروا وساوس النفس ، وشياطين الإنس .

            والله الكريم يوفقني وإياكم لمرضاته ، والقبول ... آمييين .
            د . محمد عطية

            تعليق


            • #6
              روى أحمد والنسائي وابن ماجة والحاكم عن أبي هريرة قال : قال النبي : " رُبَّ صَائِمٍ لَيْسَ لَهُ مِنْ صِيَامِهِ إِلَّا الْجُوعُ ، وَرُبَّ قَائِمٍ لَيْسَ لَهُ مِنْ قِيَامِهِ إِلَّا السَّهَرُ " .
              ربَّ ، هل هي للتقليل أو للتكثير ؟ أقول بحسب أهل الزمان ، والله المستعان .
              ماذا استفاد الذي لا ينال أجر وفضل الصيام ، مع أنه أمسك عن الشهوة والشراب والطعام ؟!
              يحتاج هؤلاء أن يفهموا أن المراد من الصيام هو أن يصل بالإنسان إلى تقوى الله تعالى ؛ وليس من تقوى الله أن يمسك عن هذه المباحات ثم يعمل جوارحه فيما حرم الله .
              إذا لم يكـنْ في السمعِ مني تصــاونُ ... وفي مقلتي غـضٌ وفي منطقي صَمْتُ
              فحظي إذًا من صومي الجوعُ والظمأ ... وإن قلتُ إني صُمتُ يومًا فما صُمْتُ
              د . محمد عطية

              تعليق

              20,173
              الاعــضـــاء
              230,954
              الـمــواضـيــع
              42,370
              الــمــشـــاركـــات
              يعمل...
              X