• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • مسائل تتعلق برؤية الهلال


      لابد أن يقوم المسلمون برؤية الهلال ليلة الثلاثين من شعبان ؛ فإن رؤي الهلال فقد دخل شهر رمضان وتكون الليلة هي أول لياليه ، وإن لم ير كانت ليلة الثلاثين من شعبان .
      ويتعلق برؤية الهلال مسائل :
      الأولى :
      لا يصام رمضان قبل رؤية الهلال ، فإن لم ير الهلال أكمل شعبان ثلاثين يومًا ؛ ولا يصام يوم الثلاثين منه سواء أكانت الليلة صحوًا أم غيمًا ، لما روى أهل السنن عَنْ صِلَةَ بْنِ زُفَرَ قَالَ : كُنَّا عِنْدَ عَمَّارِ بْنِ يَاسِرٍ - - فَأُتِيَ بِشَاةٍ مَصْلِيَّةٍ ، فَقَالَ : كُلُوا ، فَتَنَحَّى بَعْضُ الْقَوْمِ فَقَالَ : إِنِّي صَائِمٌ ! فَقَالَ عَمَّارٌ : مَنْ لصَامَ الْيَوْمَ الَّذِي يَشُكُّ فِيهِ النَّاسُ فَقَدْ عَصَى أَبَا الْقَاسِمِ . قال الترمذي – : وَالْعَمَلُ عَلَى هَذَا عِنْدَ أَكْثَرِ أَهْلِ الْعِلْمِ مِنْ أَصْحَابِ النَّبِيِّ - - وَمَنْ بَعْدَهُمْ مِنَ التَّابِعِينَ ؛ وَبِهِ يَقُولُ سُفْيَانُ الثَّوْرِيُّ ، وَمَالِكُ بْنُ أَنَسٍ ، وَعَبْدُ اللَّهِ بْنُ الْمُبَارَكِ ، وَالشَّافِعِيُّ ، وَأَحْمَدُ ، وَإِسْحَقُ ؛ كَرِهُوا أَنْ يَصُومَ الرَّجُلُ الْيَوْمَ الَّذِي يُشَكُّ فِيهِ .ا.هـ . قلت : اللهم إلا إذا كان وافق يومًا اعتاد صومه ، كأن يكون من عادته صيام الاثنين والخميس ، فيوافق أحدهما ، أو كان يصوم يومًا ويفطر يومًا ، فيوافق اليوم الذي يصومه ، فلا حرج عندئذ من صيامه ، لما في الصحيحين عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ - - عَنِ النَّبِيِّ - - قَالَ : " لا يَتَقَدَّمَنَّ أَحَدُكُمْ رَمَضَانَ بِصَوْمِ يَوْمٍ أَوْ يَوْمَيْنِ ، إِلا أَنْ يَكُونَ رَجُلٌ كَانَ يَصُومُ صَوْمَهُ ، فَلْيَصُمْ ذَلِكَ الْيَوْمَ " ؛ أما إذا صامه ولم يكن يوافق صومًا يعتاده فرَأَى أَكْثَرُ أهل العلم أنه إِنْ صَامَهُ فَكَانَ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ أَنْ يَقْضِيَ يَوْمًا مَكَانَهُ .
      الثانية :
      تبييت النية لصيام رمضان ، وذلك في كل ليلة ؛ كما ينبغي عليه أن يستقبل الشهر بنية صيامه كله حتى إذا جاءه أجله ولم يستكمله أُثيب بنيته .
      الثالثة :
      يسن صلاة التراويح لهذه الليلة ؛ لأنها أول ليلة من رمضان .
      الرابعة :
      حسن استقبال الشهر بتوبة نصوح ، وعزمٍ على صيامه وقيامه إيمانًا واحتسابًا .
      د . محمد عطية
    20,441
    الاعــضـــاء
    234,075
    الـمــواضـيــع
    43,404
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X