• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • معدودات ... معدودة








      معدودات

      معدودة

      ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا لَن تَمَسَّنَا النَّارُ إِلَّا أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ وَغَرَّهُمْ فِي دِينِهِم مَّا كَانُوا يَفْتَرُونَ ‎﴿آل عمران: ٢٤﴾‏

      وَقَالُوا لَن تَمَسَّنَا النَّارُ إِلَّا أَيَّامًا مَّعْدُودَةً قُلْ أَتَّخَذْتُمْ عِندَ اللَّهِ عَهْدًا فَلَن يُخْلِفَ اللَّهُ عَهْدَهُ أَمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ ‎﴿البقرة: ٨٠﴾‏

      أولا : أيام معدودات : تشير إلى قلة القيمة و يُعرف بدايتها ويُعرف نهايتها بالدقة ( معلومة ([1]) القيمة والعدد ومحددة ويعلمها فئة معينة فقط ( قلة ) من أصحاب العلم .فهذه الأيام يمكن عدها وحسابها لأنها مبنية على علم حقيقي صحيح ( عدها وإحصاء كله صحيح ).

      أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيبًا مِّنَ الْكِتَابِ يُدْعَوْنَ إِلَىٰ كِتَابِ اللَّهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ يَتَوَلَّىٰ فَرِيقٌ مِّنْهُمْ وَهُم مُّعْرِضُونَ ‎﴿٢٣﴾‏ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا لَن تَمَسَّنَا النَّارُ إِلَّا أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ ۖ وَغَرَّهُمْ فِي دِينِهِم مَّا كَانُوا يَفْتَرُونَ ‎﴿٢٤﴾آل عمران

      1- الذين أوتوا نصيبا من الكتاب هم أصحاب العلم الصحيح ([2])، وهم علماء وخاصة بني إسرائيل وهم قلة ومعروفين ومعدودين عندهم ، وعلمهم خاصة غير مشهور ومنشور للعامة فهو علم خاص ([3])

      2- أمثلة([4])

      - أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ وَأَن تَصُومُوا خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ ‎﴿البقرة: ١٨٤﴾‏

      - وَاذْكُرُوا اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَّعْدُودَاتٍ فَمَن تَعَجَّلَ فِي يَوْمَيْنِ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ وَمَن تَأَخَّرَ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ لِمَنِ اتَّقَىٰ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ ‎﴿البقرة: ٢٠٣﴾‏



      ثانيا : أيام معدودة : تشير إلى قلة القيمة ولكنها غير محددة أو معروفة العدد ( لأنها مبنية على 1علم غير صحيح كذب وافتراء وادعاء أو 2غيبي ولا يعرف قيمتها إلا الله ) ، فهذه الأيام لا يمكن إحصاؤها وعدها وحسابها بدقة فما هي إلا تخرصات وتكهنات ( فقد يكون عدها وإحصائها صحيح من ضرب الكهانة وليس العلم وقد يكون غير صحيح فالحديث عنها من أشكال كتابة الكتاب بأيديهم فهو ليس من عند الله ).

      فَوَيْلٌ لِّلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الْكِتَابَ بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هَٰذَا مِنْ عِندِ اللَّهِ لِيَشْتَرُوا بِهِ ثَمَنًا قَلِيلًا ۖ فَوَيْلٌ لَّهُم مِّمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَّهُم مِّمَّا يَكْسِبُونَ ‎﴿٧٩﴾‏ وَقَالُوا لَن تَمَسَّنَا النَّارُ إِلَّا أَيَّامًا مَّعْدُودَةً ۚ قُلْ أَتَّخَذْتُمْ عِندَ اللَّهِ عَهْدًا فَلَن يُخْلِفَ اللَّهُ عَهْدَهُ ۖ أَمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ ‎﴿٨٠﴾‏البقرة

      1- "الذين يكتبون الكتاب بأيديهم ثم يقولون هذا من عند الله ليشتروا به ثمنا قليلا "، هم نفس مجموعة "الذين أوتوا نصيبا من الكتاب" وما يميزهم أنهم متفقين على تزوير وتحريف الكلم عن مواضعه([5]) وتصديره للعامة ( فهو مع انتشاره وشهرته وتداوله غير صحيح عند جميع بني إسرائيل) ولذلك أصبح لا يعرف صحيحه من سقيمه مع أنه قد يكون فيه شيء من علم الكتاب فيصبح كلامهم من التكهنات والتخرصات والتخمينات والتقديرات الذي لا يسمن أو يغني من جوع.

      2- أمثلة

      - وَلَئِنْ أَخَّرْنَا عَنْهُمُ الْعَذَابَ إِلَىٰ أُمَّةٍ مَّعْدُودَةٍ لَّيَقُولُنَّ مَا يَحْبِسُهُ أَلَا يَوْمَ يَأْتِيهِمْ لَيْسَ مَصْرُوفًا عَنْهُمْ وَحَاقَ بِهِم مَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ ‎﴿هود: ٨﴾‏ ... هو من علم الغيب

      - وَشَرَوْهُ بِثَمَنٍ بَخْسٍ دَرَاهِمَ مَعْدُودَةٍ وَكَانُوا فِيهِ مِنَ الزَّاهِدِينَ ‎﴿يوسف: ٢٠﴾‏ ... وكأن قصة يوسف من القصص التي زيد فيها وأنقص من كتبة أهل الكتاب .

      والله أعلم



      --------------------------------------------------------------------------------

      ([1])

      وَاذْكُرُوا اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَّعْدُودَاتٍ فَمَن تَعَجَّلَ فِي يَوْمَيْنِ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ وَمَن تَأَخَّرَ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ لِمَنِ اتَّقَىٰ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ ‎﴿البقرة: ٢٠٣﴾‏

      لِّيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ عَلَىٰ مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ ‎﴿الحج: ٢٨﴾‏



      ([2]) مثال على من أوتي مثل هذا العلم ... وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ الَّذِي آتَيْنَاهُ آيَاتِنَا فَانسَلَخَ مِنْهَا فَأَتْبَعَهُ الشَّيْطَانُ فَكَانَ مِنَ الْغَاوِينَ ‎﴿الأعراف: ١٧٥﴾‏

      ([3]) ومن هذا العلم ... أَوَلَمْ يَكُن لَّهُمْ آيَةً أَن يَعْلَمَهُ عُلَمَاءُ بَنِي إِسْرَائِيلَ ‎﴿الشعراء: ١٩٧﴾

      ([4]) ولو تركنا الناس بدون الاعتماد على الآلة في تحديد هذه الأيام فإن قلة القلة الذين يستطيعون حسابها وعدها ، وهم المختصين بذلك .



      ([5])

      · الذين يحرفون الكلم عن مواضعه هم (من الذين هادوا) : هم من أوتوا نصيبا من الكتاب ( أتتهم الهداية ولكن لم يلتزموا ، بعكس من الذين هُدُوا الذين أتتهم الهداية والتزموا . وَهُدُوا إِلَى الطَّيِّبِ مِنَ الْقَوْلِ وَهُدُوا إِلَىٰ صِرَاطِ الْحَمِيدِ ‎﴿الحج: ٢٤﴾‏ )

      - مِّنَ الَّذِينَ هَادُوا يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَن مَّوَاضِعِهِ وَيَقُولُونَ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَاسْمَعْ غَيْرَ مُسْمَعٍ وَرَاعِنَا لَيًّا بِأَلْسِنَتِهِمْ وَطَعْنًا فِي الدِّينِ وَلَوْ أَنَّهُمْ قَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَاسْمَعْ وَانظُرْنَا لَكَانَ خَيْرًا لَّهُمْ وَأَقْوَمَ وَلَـٰكِن لَّعَنَهُمُ اللَّهُ بِكُفْرِهِمْ فَلَا يُؤْمِنُونَ إِلَّا قَلِيلًا ‎﴿النساء: ٤٦﴾‏

      - أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيبًا مِّنَ الْكِتَابِ يَشْتَرُونَ الضَّلَالَةَ وَيُرِيدُونَ أَن تَضِلُّوا السَّبِيلَ ‎﴿النساء: ٤٤﴾‏

      · الذين يحرفون الكلم عن مواضعه بني إسرائيل بصورة عامة دون تحديد

      فَبِمَا نَقْضِهِم مِّيثَاقَهُمْ لَعَنَّاهُمْ وَجَعَلْنَا قُلُوبَهُمْ قَاسِيَةً يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَن مَّوَاضِعِهِ وَنَسُوا حَظًّا مِّمَّا ذُكِّرُوا بِهِ وَلَا تَزَالُ تَطَّلِعُ عَلَىٰ خَائِنَةٍ مِّنْهُمْ إِلَّا قَلِيلًا مِّنْهُمْ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاصْفَحْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ‎﴿المائدة: ١٣﴾‏
    20,441
    الاعــضـــاء
    234,075
    الـمــواضـيــع
    43,404
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X