• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • لماذا أورد مسلم في صحيحه «لا يستطاع العلم براحة الجسم» ؟


      بسم الله الرحمن الرحيم

      الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على قائد الغر المحجلين، نبينا محمد وآله وصحبه ومن تبعه إلى يوم الدين، أما بعد:

      فهذا أثر لطيف معناه شريف خرجه مسلم في الصحيح، فقال:
      حدثنا يحيى بن يحيى التميمي قال: أخبرنا عبد الله بن يحيى بن أبي كثير قال: سمعت أبي يقول: « لا يستطاع العلم براحة الجسم » .
      الصحيح :أوقات الصلاة رقم (612) .

      قال الإمام النووي ـ ـ شرحه على الصحيح: 5/113 ـ:
      قوله عن يحيى بن أبي كثير قال: « لا يستطاع العلم براحة الجسم » جرت عادة الفضلاء بالسؤال عن إدخال مسلم هذه الحكاية عن يحيى مع أنه لا يذكر في كتابه إلا أحاديث النبي محضة ، مع أن هذه الحكاية لا تتعلق بأحاديث مواقيت الصلاة ، فكيف أدخلها بينها ؟
      وحكى القاضي عياض ـ تعالى ـ عن بعض الأئمة أنه قال: سببه أن مسلما ـ تعالى ـ أعجبه حسن سياق هذه الطرق التي ذكرها لحديث عبد الله بن عمرو ، وكثرة فوائدها، وتلخيص مقاصدها، وما اشتملت عليه من الفوائد في الأحكام، وغيرها، ولا نعلم أحدا شاركه فيها ، فلما رأى ذلك أراد أن ينبه من رغب في تحصيل الرتبة التي ينال بها معرفة مثل هذا، فقال: طريقه أن يكثر اشتغاله، وإتعابه جسمه في الاعتناء بتحصيل العلم . هذا شرح ما حكاه القاضي.
      وانظر: إكمال إكمال المعلم 2/302.

      وذكره السيوطي في الديباج على مسلم 2/266 ـ ثم قال ـ قلت:
      وقد أخرجه ابن عدي في الكامل بزيادة، ولفظه : سمعت أبي يقول: كان يقال: « العلم خير من ميراث الذهب، والنفس الصالحة خير من اللؤلؤ، ولا يستطاع العلم براحة الجسم »اهـ.

      انظر: الكامل لابن عدي 4/215 ، وحلية الأولياء 3 /66.

      قلت: قد قالها ـ أيضا ـ الإمام عبد الرحمن بن أبي حاتم ـ ـ :
      قال: كنا بمصر سبعة أشهر لم نأكل فيها مرقة كل نهارنا مقسم لمجالس الشيوخ، وبالليل النسخ والمقابلة ، قال: فأتينا يوما أنا ورفيق لي شيخا، فقالوا: هو عليل، فرأينا في طريقنا سمكة أعجبتنا فاشتريناه، فلما صرنا إلى البيت حضر وقت مجلس، فلم يمكنا إصلاحه ومضينا إلى المجلس، فلم نزل حتى أتى عليه ثلاثة أيام ، وكاد أن يتغير ، فأكلناه نيئا، لم يكن لنا فراغ أن نعطيه من يشويه، ثم قال: « لا يستطاع العلم براحة الجسد ».
      سير أعلام النبلاء 13/266 وتذكرة الحفاظ :3 /830 .

      بدأت الإجازة، فاحذر يا طالب العلم أن يكون همك، أو معظم وقتك لراحة الجسد.

      قال ابن الجوزي ـ ـ : اعلم أن الراحة لا تنال بالراحة ، ومعالي الأمور لا تنال بالراحة ، فمن زرع حصد ، ومن جد وجد.
      تفانى الرجال على حبها ** وما يحصلون على طائل .

      أخي الموفق
      هذه الإجازة غنيمة عظيمة، فانتبه لوقتك أن يضيع فيما لا ينفع.
      احرص على نفع نفسك بالتزود من العلم، ونفع الناس في نشره لهم .



      صفحتي في فيس بوك
      صفحتي في تويتر
      صفحتي في جوجل

    • #2
      رحم الله مسلما ورحم الله يحي بن أبي كثير ورحم الله عبد الرحمن بن أبي حاتم الرازي ورحم الله سلف الأمة وخلفها

      تعليق


      • #3
        جزاك الله خيرا

        تعليق

        20,027
        الاعــضـــاء
        238,026
        الـمــواضـيــع
        42,797
        الــمــشـــاركـــات
        يعمل...
        X