• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • من القائل : لايكن ظنك إلا سيئا

      السلام عليكم ورحمة الله
      الإخوة الأفاضل

      من قائل هذه الأبيات
      ومالمناسبة؟ مع ذكر المصدر؟


      مساءة الظن
      لا يكـن ظـنـك إلا سيـئـاً **إن سوء الظن مـن أقـوى الفطـن
      ما رمى الإنسان في مخمصةٍ*غير حسن الظن والقول الحسن

      وجزاكم الله خيراً

    • #2
      في كتاب (مجمع الحكم والأمثال لأحمد قبش) نُسب هذان البيتان للإمام الشافعي رحمنا الله وإياه...
      والله أعلم بصحة ذلك.
      د. محمـودُ بنُ كـابِر
      الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

      تعليق


      • #3
        جزاك الله خيراً

        لكن هل هذه النسبة صحيحة
        وأين أجد من تكلم عن ذلك؟
        بارك الله فيك

        تعليق


        • #4
          لا أدري ...
          د. محمـودُ بنُ كـابِر
          الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

          تعليق


          • #5
            وحاشاه

            تعليق


            • #6
              سوء الظن ؟

              البيت الأول مما أورده الأستاذ محمود الشنقيطي منسوبا إلى الشافعي وجدته بلا نسبة في كتاب (كشف الخفا) للعجلوني ، عند كلامه على الحديث ؟؟؟ : ( الحزم سوء الظن ) .
              والبيتان ثابتان في أكثر طبعات الشافعي ، ويجب التحقق من هذه النسبة وسأفعل إن شاء الله عندما يستقر بي المقام في الرياض ، وبالله التوفيق .

              تعليق


              • #7
                حاشا الشافعي -كما ذكر د. أنمار- أن يخالف النص القرآني (يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)

                والأمر يحتاج إلى ثبوت، ومعرفة السياق الذي ورد فيه إن كان قاله الشافعي أو أحد من أهل العلم، وكل يؤخذ من قوله ويرد.

                وأرجو أن لا يتحول ملتقى التفسير وعلوم القرآن إلى ملتقى: من القائل ؟ ما لم يكن له علاقة به.
                د. يوسف بن عبد الله العليوي
                قسم البلاغة والنقد ومنهج الأدب الإسلامي
                جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

                تعليق


                • #8
                  لعل قائل هذا البيت استأنس بقول مطرف الذي رواه البيهقي في سننه الكبرى [ جزء 10 - صفحة 129 ]
                  20203 - أخبرنا أبو الحسين بن الفضل القطان أنبأ أبو سهل بن زياد القطان ثنا إسحاق بن الحسن الحربي ثنا عفان ثنا مهدي بن ميمون ثنا غيلان بن جرير قال قال مطرف بن عبد الله : احترسوا من الناس بسوء الظن قال الشيخ وروي ذلك عن أنس بن مالك مرفوعا والحذر من أمثاله سنة متبعة.أهـ
                  قلت :وهو صحيح عن مطرف والمرفوع ضعيف جدا رواه الطبراني في الأوسط قاله الألباني .
                  ومن المناسب نقل ماذكره الألباني تعليقا على هذا الحديث.
                  قال في السلسلة الضعيفة - (ج 1 / ص 233)
                  و روى أبو نعيم في " أخبار
                  أصبهان " ( 2 / 202 ) من طريق آخر عن عمر قال : " إن الحزم أن تسيء الظن
                  بالناس " ، و سنده ضعيف أيضا .
                  و رواه ابن سعد ( 2 / 177 ) من قول الحسن البصري و سنده صحيح .
                  ثم إن الحديث منكر عندي لمخالفته للأحاديث الكثيرة التي يأمر النبي صلى الله
                  عليه وسلم فيها المسلمين بأن لا يسيئوا الظن بإخوانهم ، منها قوله صلى الله
                  عليه وسلم : " إياكم و الظن فإن الظن أكذب الحديث ... ".أهـ

                  قلت : ومن إحسان الظن بالشافعي عدم نسبة هذه الأبيات إليه ولا سيما مع عدم وجود الاسناد الثابت ولو صح عنه لقلت لعله أراد أهل التهمة.

                  تعليق


                  • #9
                    المشاركة الأصلية بواسطة يوسف العليوي
                    حاشا الشافعي -كما ذكر د. أنمار- أن يخالف النص القرآني (يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)

                    والأمر يحتاج إلى ثبوت، ومعرفة السياق الذي ورد فيه إن كان قاله الشافعي أو أحد من أهل العلم، وكل يؤخذ من قوله ويرد.

                    وأرجو أن لا يتحول ملتقى التفسير وعلوم القرآن إلى ملتقى: من القائل ؟ ما لم يكن له علاقة به.
                    هوِّن عليك يا شيخ يوسف أحسن الله إليك ,والنص القرآني لم يقل إن كلَّ الظن إثمٌ ,ولعل مورد الأبيات على البعض الذي ليس إثماً -هذا في حال صحة ثبوت نسبتها للإمام - ودمتم بخير وعافية..
                    د. محمـودُ بنُ كـابِر
                    الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

                    تعليق


                    • #10
                      المشاركة الأصلية بواسطة محمود الشنقيطي
                      هوِّن عليك يا ... يوسف أحسن الله إليك ,والنص القرآني لم يقل إن كلَّ الظن إثمٌ ,ولعل مورد الأبيات على البعض الذي ليس إثماً -هذا في حال صحة ثبوت نسبتها للإمام - ودمتم بخير وعافية..
                      يا أخي العزيز محمود، وهل جعلت الأبيات بعض الظن إثم ؟! بل جعلت سوء الظن هو الأصل في الخلق، وحسن الظن مع حسن القول سبب البلاء !!!
                      هذا يصادم النصوص الشرعية، والأخلاق المرعية.
                      والله ولي التوفيق.
                      ولك مني أطيب تحية يا أخي العزيز.
                      د. يوسف بن عبد الله العليوي
                      قسم البلاغة والنقد ومنهج الأدب الإسلامي
                      جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

                      تعليق

                      20,173
                      الاعــضـــاء
                      231,062
                      الـمــواضـيــع
                      42,400
                      الــمــشـــاركـــات
                      يعمل...
                      X