إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مولد سيدنا الشيخ الفلكي .........

    بسم الله الرحمن الرحيم
    هذا مقال نشره الأستاذ الشيخ / الاخميمي كرد على كلام طريقة صوم المصريين هذا العام .... قال وفقه الله :
    مولد سيدنا الشيخ الفلكي .........
    مدد ......
    في مثل هذه الأيام من كل عام ، وتحديدًا في بداية شهر رمضان ، يقوم أتباع سيدنا الشيخ الإمام (الفلَك) بإقامة المولد الشريف ، ونشر الكلام في المنتديات ، عن مناقب (سيدنا الشيخ) ، وفضائله التي لا تحصى ولا تُحصر.
    ـ (سيدنا الشيخ) الفلكي لا يُخطئ ، وهو العلاج الوحيد لمرض الإسهال الذي أصاب الأمة ، وصارت تصوم رمضان بفارق أربعة أيام.
    ـ و(سيدنا الشيخ) لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ، وحساباته ومعلوماته ، من المستحيل أن يقع فيها خلل ، ولو جزء من الثانية ، لأنه يوحى إليه من وكالة (ناسا) الأمريكية.
    ـ و(سيدنا الشيخ) قوله فصلٌ وليس بالهزل ، وهو الوكيل الوحيد المعتمد المتعهد بتحديد شهر رمضان ، رغم أنف الرؤية ، ومن رأى هلالا يخالف هلال (سيدنا الشيخ الفلكي) ، فإنما رأى أطباقا طائرة ، أو كوكب الشرق ، أو مجموعة (خَمسة وخْمِيسة).
    وينطلق محاسيب (سيدنا الشيخ) ، ومريدوه في الترويج لكراماته ، ومعجزاته ؛
    وبالعربي ، دعوكم من :
    عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ زِيَادٍ , عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ , عَنِ النَّبِيِّ قَالَ :
    "صُومُوا لِرُؤْيَتِهِ , وَأَفْطِرُوا لِرُؤْيَتِهِ , فَإِنْ غُمَّ عَلَيْكُمْ , فَأَكْمِلُوا الْعِدَّةَ ثَلاَثِينَ.".
    أخرجه أحمد , والدارمي , والبخاري , ومسلم , والنسائي.
    ومن :
    عَنْ نَافِعٍ , عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، عَنِ النَّبِيِّ ؛
    "أَنَّهُ ذَكَرَ رَمَضَانَ ، فَقَالَ : لاَ تَصُومُوا حَتَّى تَرَوُا الْهِلاَلَ ، وَلاَ تُفْطِرُوا حَتَّى تَرَوْهُ ، فَإِنْ أُغْمِيَ عَلَيْكُمْ فَاقْدِرُوا لَهُ.".
    أخرجه مالك ((الموطأ" , وأحمد , والدارمي , والبخاري , ومسلم , وأبو داود , والنسائي , وابن خزيمة.
    دعوكم من هذا الذي لم يَعُدْ علمًا ، ولا تكنولوجيا ، وعودوا إلى كرامات وتقدم سيدنا الولي ، المكشوف عنه الحجاب ، سيدنا الشيخ الفلكي (مدد !!!) ، فقوله الفصل ليس بالهزل.
    إخوتي الأعزاء ، ما هو علم الفلك ؟
    هو شيء من اثنين ، إما أن يكون من عند الله ، بوحي ثابتٍ ، وإما أن يكون اجتهادًا من البشر.
    ولا يختلف معي أحد أنه اجتهادٌ من البشر ، ويدخل في العلوم الظنية النسبية ، وليس الحكم القاطع الفاصل.
    أضرب لكم مثالا على كرامات سيدنا الشيخ الإمام الفلكي :
    ظل علماء الفلك أكثر من نصف قرن ، يؤكدون بما لا يدع مجالا لريب ، بأن عدد كواكب المجموعة الشمسية : سبعة.
    وهذا ثابت حتى الساعة في كتب المدارس.
    ومنذ سنة واحدة انقلبت كل المقاييس ، وجلس سيدنا الشيخ الفلكي على رأسه ، ورجلاه في الهواء ، في وجوه مريديه ، والدروايش من حوله ، لقد اكتشفوا ثلاثة كواكب جديدة للمجموعة الشمسية !!!
    اكتشفوا ، لأن علمهم محدودٌ ، وفوق كل ذي علمٍ عليم.
    اكتشفوا ، لأن ما يصل إليه الإنسان ، أي إنسان ، وبأي أجهزة ، وبأي علم ، إنما هو شيء قد يكون صوابًا ، وقد يكون خطأً.
    الطب ، الهندسة ، الفلك ، الرياضيات ، الحاسبات ... إلى آخره ، اجتهادات بشر ، يُشكرون عليها ، لكنها ناقصة ، جاهلة ، كسيحة ، سيخرج غدًا ما يمحوها ، وبعد غدٍ ما يمحو علوم الغد.
    أمَّا الحجة ، والدليل ، والفصل ، والقطع ، والحق ، والنور ، فذلك فقط ، وحصرًا ، مع محمد ، لأنه ، وهو وحده الذي :
    وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى * إِنْ هُوَ إِلاَّ وَحْيٌ يُوحَى.
    الفلك مجموعة من المعادلات الرياضية ، اخترعها فلان وفلان وفلان ، وهذا جهدٌ طيب ، يتغير كلما تقدم العلم ، وهذه المعادلات تتهاوى وتخرج نظريات جديدة ، كلما تقدم العلم وأدواته.
    ولأنها تصاب بهذا التغيير ، الذي لا ينكره إلا متعصب لسيدنا الشيخ ، أما سيدنا الشيخ الفلكي فهو يعلم أن نظرياته قابلة للهدم ، لأنه عالم ، والتابع دائمًا هو الجاهل.
    لأنها كذلك ، فقد أمرنا الله تعالى بالصوم للرؤية.
    وقد تخطئ الرؤيا ، لكننا هنا في إطار خطأ المأجور ، الذي أطاع ربه ، بما أمره به ربُّهُ ، فأخطأ التقدير.
    كالذي يبذل جهدًا في تحري القِبلةَ ، فيخطئ.
    وما زلنا ندندن في مولد سيدي الفلكي ، قدس الله سِرَّهُ الذي لايعرفه الشيخ نفسه ، وأقول :
    مشكلة أتباع سيدنا الفلكي ، عجل الله فرجه الشريف ، أنهم في حاجة للتعرف على الله .
    عندما يأمرنا الله تعالى بشيء ، فهذا الشيء ، أي شيء ، يضعه الله في داخل عدة أمور :
    أولا : البيان ، يُرِيدُ اللَّهُ لِيُبَيِّنَ لَكُمْ.
    فالله لا يأمرنا بشيء مجهول ، ولا مستحيل.
    وأسأل أتباع ومريدي ودروايش سيدنا الفلكي : هل كان الله يعلم أننا سنأتي في القرن العشرين ، ويصبح الفلك أدق من الرؤية ؟!
    والإجابة القاطعة : إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا.
    طيب ؛ لماذا لم يأمرنا بالفلك الثابت المضمون ، وتركنا في هذه الحيرة ، ولم يبين لنا ، وبعث محمدًا ، وأمره أن يقول لأمته ، من أول أبي بكر الصديق ، وحتى سيدنا الشيخ الفلك :
    "صُومُوا لِرُؤْيَتِهِ , وَأَفْطِرُوا لِرُؤْيَتِهِ , فَإِنْ غُمَّ عَلَيْكُمْ , فَأَكْمِلُوا الْعِدَّةَ ثَلاَثِينَ.".
    يقول الله سبحانة :
    يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ أَن تَضِلُّوا وَاللّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ.
    و(أَنْ) هنا ، بمعني : لكيلا.
    فالله سبحانة يبين لنا ، كيلا نضل.
    وقد بيَّن سبحانه ، فبعث محمدًا ، وقال :
    "صُومُوا لِرُؤْيَتِهِ , وَأَفْطِرُوا لِرُؤْيَتِهِ , فَإِنْ غُمَّ عَلَيْكُمْ , فَأَكْمِلُوا الْعِدَّةَ ثَلاَثِينَ.".
    أقول لكم قصةً ، أقسم بالله سبحانه أنها وقعت مع شيخ من مشايخ الطرق الصوفية ، قصها لي بنفسه :
    لقد ذهب الشيخ لإحياء مولد الشيخ عبد الرحمن الوفائي ، وذهب الشيخ إلى هناك راكبًا حماره ، وعندما وصل ربط الحمار واتجه للطواف حول قبر الشيخ ، سائله المدد ، والبركة ، والحرث والنسل ، وبعد انتهاء مراسم الزيارة ، خرج فلم يجد الحمار ، سرقه لصوص بلدتنا ، بحث الشيخ عن الحمار في كل ناحية ، فلم يجده ، فعاد إلى ضريح سيدنا الشيخ عبد الرحمن الوفائي ، ودخل الضريح ، وقال له : اسمع يا عبد الرحمن (لاحظ هنا أنه لم يستخدم عبارات التفخيم) ، وعبد الرحمن هذا مات منذ مئات السنين ، قال له : عليّ َالطلاق ياعبده ، إن مارجعت الحمار ، فسأقوم بهدم المقصورة على رأسك).
    وإنني أخاف أن يكتشف أتباع سيدنا الشيخ الفلكي ، أن حمارهم قد ضاع ، وذلك بعد هدم النظريات القائمة الآن ، فيرجمون سيدنا الشيخ الفلكي.
    ثم ظلم أتباعُ الشيخ الفلكي أهلَ مصر جميعًا ، واتهموهم بأنهم من أتباع الفلك ، وأنهم عباسيون !!.
    وهذا زعم باطل ، ورجم بالغيب ، وللأسف قائله يعلم أنه باطلٌ.
    آلاف المصريين صاموا لرؤيته ، وهنا مئات المصريين الذين يكتبون هنا ويدخلون ، وكل واحد منهم يعرف مئات المصريين الذين صاموا لرؤيته.
    الكل يعرف أن شيخ الأزهر الحالي سيد طنطاوي هو المؤمن بسيدنا الشيخ الفلك.
    ومنذ حوالي ثلاث ، أو أربع سنوات ، كان المفتي الشيخ محمد فريد واصل ، والكل ، أتباع محمد ، وأتباع الشيخ الفلك ، يعرفون هذه القصة ، جاء آخر شعبان ، وفي يوم الرؤية جاء البيان الرسمي ، وقال الشيخ المفتي محمد فريد واصل : لم يظهر الهلال في مصر ، والفلك يقول : بعد غد ، لكنه ظهر في المملكة العربية السعودية ، والقاعدة الشرعية تقول : إنه إذا ظهر حتى في جزر المالديف (قال ذلك بالنص) ، وجب على المسلمين الصوم ، لقول النبي :
    "صُومُوا لِرُؤْيَتِهِ , وَأَفْطِرُوا لِرُؤْيَتِهِ , فَإِنْ غُمَّ عَلَيْكُمْ , فَأَكْمِلُوا الْعِدَّةَ ثَلاَثِينَ.".
    وعليه ، فإن غدا هو أول أيام شهر رمضان.
    وصامت مصر كلها ، لكن الجميع قالوا : هذا المفتي لن يبقى للعام القادم ، لأنه خالف طنطاوي ابن الشيخ الفلك.
    وبالفعل ، تمت إقالة الشيخ فريد واصل ، وجاؤوا بعلي fri day .
    وفي نهاية مولد سيدي الفلك
    أقول لأتباع محمد :
    أقول للذين آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِيَ أُنزِلَ مَعَهُ :
    لو أطعت محمدًا فأخطأت.
    خيرٌ لك من أن تطيع غيره فتصيب.
    وهذا لن يقع ، لأن طاعة محمد ليس فيها من خطأ ، ولو وقع ، فهو واقع على عفو مَنْ أرسل محمدًا .
    ولو قال لكم الذين ظلموا علم الفلك : لقد رأيتم في السماء كوكب زحل ، وليس الهلال.
    قولوا لهم : لقد جاءنا رسول من أنفسنا ، عزيزٌ علينا ، بالمؤمنين رؤوفٌ رحيم ،
    قال لنا :
    "صُومُوا لِرُؤْيَتِهِ , وَأَفْطِرُوا لِرُؤْيَتِهِ".
    وصدق رسول الله ، وكذب بطنُ أخيك الفلكي.
    إخوتي ؛ جميع الردود التي سيقوم بها دروايش وأتباع ومحاسيب عم الإمام الفلكي سأرد عليها الآن ، لكي لا أشغل نفسي بالردود بعد ذلك.
    كل ماسيكتبونه عليه ردٌّ واحد هو :
    قال رسول الله :
    "صُومُوا لِرُؤْيَتِهِ , وَأَفْطِرُوا لِرُؤْيَتِهِ".
    ((لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُم بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ * فَإِن تَوَلَّوْا فَقُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ))
    أبو محمد المصرى
    http://www.aldahereyah.net/forums/index.php

  • #2
    المقال الثانى للشيخ الإخميمي :
    قال حفظه الله :
    إخوتي
    بعيدًا عن هذا الهواء المُلوث والذي اختلط فيه النور والظلام.
    بعيدًا عن المتحللين من أوامر الله ، والكارهين لسماع وحيه.
    بعيدًا عن الذين ينقضون عرى الإسلام عرةً عروةً ، وأخذنا إلى ظلمات الجاهلية الأولى.
    بعيدًا عن سيدهم الفلكي ، وأنصاره وحوارييه.
    آخذكم الآن إلى النور ، والأمان ، والأمن ، والطمأنينة ، نطرق الباب في أدب ، ونُسَلِّم :
    السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته
    سمعنا وأطعنا ... فَأْمُرْ.
    الحديث الأول :
    عَنْ نَافِعٍ , عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ عُمَرَ , رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا ؛
    " أَنَّ رَسُولَ اللهِ ذَكَرَ رَمَضَانَ , فَقَالَ : لاَ تَصُومُوا حَتَّى تَرَوُا الْهِلاَلَ ، وَلاَ تُفْطِرُوا حَتَّى تَرَوْهُ ، فَإِنْ غُمَّ عَلَيْكُمْ فَاقْدِرُوا لَهُ.".
    (*) وفي رواية : " الشَّهْرُ تِسْعٌ وَعِشْرُونَ , فَلاَ تَصُومُوا حَتَّى تَرَوْهُ , وَلاَ تُفْطِرُوا حَتَّى تَرَوْهُ , فَإِنْ غُمَّ عَلَيْكُمْ , فَاقْدُِرُوا لَهُ ثَلاَثِينَ.".
    (*) وفي رواية : " أَنَّ رَسُولَ اللهِ ذَكَرَ رَمَضَانَ , فَضَرَبَ بِيَدَيْهِ فَقَالَ : الشَّهْرُ هَكَذَا وَهَكَذَا وَهَكَذَا ـ ثُمَّ عَقَدَ إِبْهَامَهُ فِي الثَّالِثَةِ ـ فَصُومُوا لِرُؤْيَتِهِ , وَأَفْطِرُوا لِرُؤْيَتِهِ , فَإِنْ أُغْمِيَ عَلَيْكُمْ , فَاقْدُِرُوا لَهُ ثَلاَثِينَ.".
    (*) وفي رواية : " أَنَّ النَّبِيَّ قَالَ لِهِلاَلِ شَهْرِ رَمَضَانَ إِذَا رَأَيْتُمُوهُ فَصُومُوا , ثُمَّ إِذَا رَأَيْتُمُوهُ فَأَفْطِرُوا , فَإِنْ غُمَّ عَلَيْكُمْ , فَاقْدُِرُوا لَهُ ثَلاَثِينَ يَوْمًا.".
    أخرجه مالك "الموطأ" 781 , وعبد الرزاق (7307 و19498) عن مَعْمر ، عن أَيوب. و"ابن أبي شَيْبة" 3/21(9023) قال : حدثنا أبو أسامة. قال : حدثنا عبيد الله بن عُمَر. وفي 3/85 (9605) قال : حدثنا ابن نُمير ، عن عبيد الله بن عُمَر. و"أحمد" 2/5 (4488) قال : حدثنا إسماعيل قال : أنبأنا أخبرنا أَيوب. وفي 2/13(4611) قال : حدثنا يَحْيى بن سعيد ، عن عبيد الله. وفي 2/63(5294) قال : حدثنا عبد الرَّحْمان ، حدثنا مالك. و"الدارمي" 1684 قال : حدثنا عبيد الله بن عبد المجيد ، حدثنا مالك. وفي (1690) قال : أخبرنا سليمان بن حرب ، حدثنا حَمَّاد بن زيد ، عن أَيوب. و"البُخَاري" 3/34(1906) قال : حدثنا عبد الله بن مَسْلَمة ، حدثنا مالك. و"مسلم" 3/122(2465) قال : حدثنا يَحْيى بن يَحْيى. قال : قرأت على مالك. وفي (2466) قال : حدثنا أبو بكر بن أبي شَيْبة ، حدثنا أبو أسامة , حدثنا عبيد الله. وفي (2467) قال : وحدثنا ابن نُمير ، حدثنا أبي ، حدثنا عبيد الله. وفي (2468) قال : وحدثنا عبيد الله بن سعيد ، حدثنا يَحْيى بن سعيد ، عن عبيد الله. وفي (2469) قال : وحدَّثني زُهَير بن حرب ، حدثنا سماعيل ، عن أَيوب. وفي (2470) قال : وحدَّثني حُميد بن مسعدة الباهلي ، حدثنا بشر بن المفضل ، حدثنا سلمة ، وهو ابن عَلْقمة. و"أبو داود" 2320 قال : حدثنا سليمان بن داود العتكي ، حدثنا حَمَّاد ، حدثنا أَيوب. و"النسائي" 4/134 ، وفي "الكبرى" 2442 قال : أخبرنا محمد بن سلمة ، والحارث بن مسكين ، قراءة عليه وأنا أسمع ، عن ابن القاسم ، عن مالك. وفي 4/134 ، وفي "الكبرى" 2443 قال : أخبرنا عَمْرو بن علي. قال : حدثنا يَحْيى ، قال : حدثنا عبيد الله. و"ابن خُزيمة" 1913 قال : حدثنا محمد بن بشار ، حدثنا عبد الوهاب ، حدثنا عبيد الله. وفي (1918) قال : حدثنا أبو هاشم ، زِيَاد بن أَيوب ، والحسن بن محمد الزَّعْفراني ، وأحمد بن منيع ، ومؤمل بن هشام. قالوا : حدثنا إسماعيل ، وهو ابن علية ، أخبرنا أَيوب. وقال الزَّعْفراني ، ومؤمل : عن أَيوب. و"ابن حِبَّان" 3445 قال : حدثنا الحسين بن إدريس الأنصاري. قال : أخبرنا أحمد بن أبي بكر ، عن مالك. وفي (3451) قال : أخبرنا عُمَر بن محمد الهمداني. قال : حدثنا الحسين بن علي العجلي. قال : حدثنا ابن نُمير ، عن عبيد الله بن عُمَر . وفي (3593) قال : أخبرنا أبو خليفة. قال : حدثنا مسدد بن مسهرد. قال : حدثنا إسماعيل بن علية ، عن أَيوب.
    أربعتهم (مالك ، وأيوب ، وعُبيد الله ، وسلمة) عن نافع ، فذكره.
    ــــــــ
    وبعد هذا ، لماذا كل هذا الرَّفْس ، والنطح ، والعض ... ؟!
    لماذا تركناه ، وسرنا وراء أهواء سيدهم الشيخ الفلكي ؟!
    أليس هذا دليل على أن بعض أفراد هذه الأمة نَسُوا أن نبيًّا لهم قدجاء ؟!
    وأن الله تعالى قال لهم : وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ.
    وقال لهم : فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللهِ وَالرَّسُولِ.
    وقال سبحانه : فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّىَ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لاَ يَجِدُوا فِي أَنفُسِهِمْ حَرَجًا مِّمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا.
    وحُكم النبي :
    لاَ تَصُومُوا حَتَّى تَرَوُا الْهِلاَلَ ، وَلاَ تُفْطِرُوا حَتَّى تَرَوْهُ.
    فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّىَ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لاَ يَجِدُوا فِي أَنفُسِهِمْ حَرَجًا مِّمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا.
    هذا حكم الله ، وحكم رسوله .
    وكنت أتمنى من أتباع الشيخ الفلكي ، وفلاسفة عطارد ، والمريخ ، أن يكونوا رجالا على وجهٍ واحد ، لأن رسولنا الكريم قال :
    مِنْ شَرِّ النَّاسِ ذُو الْوَجْهَيْنِ الَّذِي يَأْتِي هَؤُلاَءِ بِوَجْهٍ وَهَؤُلاَءِ بِوَجْهٍ.
    أخرجه مالك ، والحُميدي ، وأحمد ، والبخاري ، ومسلم ، وأبو داود.
    وذلك أن أتباع الشيخ الفلكي ، والطائفين حول مقبرته ، يأتون في رمضان ، ويملؤون الدنيا صراخً وعويلاً ولطمًا ، وإشادةً بمناقب الفلكي ، والفلك والحساب.
    وعند شهر ذي الحجة يقوم أتباع الفلكي برجمه بالأحذية ، والقباقيب ، والبُلَغ.
    لماذا يأتي الجميع في هذه اللحظة صاغرًا ، واتِّبَاع الرؤية في السعودية ؟!
    وحتى الشيخ طنطاوي ، سادن الشيخ الفلكي ، وتابعه علي جمعة ، وفلاسفة عطارد وشمروخ ، يتبعون هنا رؤية السعودية ، ويلعنون الفلك ، ومن قال به.
    فحسب الرؤية ، وقفة عرفات إذا كانت الأربعاء في السعودية ، فهي الخميس عند الآخذين بالفلك.
    فلماذا يقفون بعرفات في اليوم الثامن من ذي الحجة بالنسبة لهم؟!
    أليس هذا مبطلاً للحج ؟!
    لماذا لا يجتمع المتبعون للفلك ، ويلبسون السواد مثل الشيعة ، ويقفون بجبل المقطم ، أو عتاقة.
    ويقول أتباع الفلكي : هل رأى الحب سكارى ... مثلنا ؟!
    بينما يقول أتباع النبي الذى قال : لاَ تَصُومُوا حَتَّى تَرَوُا الْهِلاَلَ : لبيك اللهم لبيك.
    أبو محمد المصرى
    http://www.aldahereyah.net/forums/index.php

    تعليق


    • #3
      رائع جداً .. وفقك الله

      تعليق

      19,840
      الاعــضـــاء
      231,459
      الـمــواضـيــع
      42,354
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X