إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصة غريبة في بداية أمر إسحاق بن راهويه وتركه لمذهب أهل الرأي

    الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على الهادي الأمين أما بعد :

    فهذه حكاية غريبة في بداية أمر الإمام إسحاق بن راهويه في العلم ، وكونه من أصحاب الرأي ثم ترك ذلك ...
    قال الإمام أبو بكر المروذي (1) في كتابه الورع ص 122: وحدثنا القاسم بن محمد (2) قال: سمعت إسحاق بن راهويه يقول: كنت صاحب رأي فلما أردت أن أخرج إلى الحج عمدت إلى كتب عبد الله بن المبارك ، واستخرجت منها ما يوافق رأي أبي حنيفة من الأحاديث ، فبلغت نحو من ثلاثمائة حديث ، فقلت: أسأل عنها مشايخ عبد الله الذين هم بالحجاز والعراق ، و أنا أظن أن ليس يجترئ أحد أن يخالف أبا حنيفة ، فلما قدمت البصرة جلست إلى عبد الرحمن بن مهدي ، فقال لي: من أين أنت ؟
    فقلت: من أهل مرو ، قال: فترحم على ابن المبارك ـ وكان شديد الحب له ـ ، فقال: هل معك مرثية رثي بها عبد الله ؟
    فقلت: نعم ، فأنشدته قول أبي تميلة يحيى بن واضح الأنصاري :
    طرق الناعيان إذ نبهاني * بقطيع من قادح الحدثان
    قلت للناعيات من تنعيا * قالا أبا عبد ربِّنا الرحمن
    فأثار الذي أتاني حزني * وفؤاد المصاب ذو أحزان
    ثم فاضت عيناي وجدا وشجوا * بدموع تحادر الهطلان
    فلئن كانت القلوب تبكي * لقلوب الثقات من إخوان
    قد تبكيه بالدماء وفي الأجـ * ـواف لذع كحرقة النيران
    لتقي مضى فريدا حميدا * ماله في الرجال إن عد ثاني
    يا خليلي يا ابن المبارك عبد الـ * ـله خليتنا لهذا الزمان
    حين ودعتنا فأصبحت محمو * دا حليف الحنوط والأكفان
    قدس الله مضجعا أنت فيه * وتلقاك فيه بالـرضـوان
    أرض هيت فازت بك الدهر إذ * صرت غريبا بها عن الإخوان
    لا قريب بها ولا مؤنس يؤ * نس إلا التقى مع الإيمان
    ولمرو قد كنت فخرا فصارت * أرض مرو كسائر البلدان
    أوحشت بعدكم مجالس علم * حين غاب المغيث للهفان
    لهف نفسي عليك لهفا بك الـ * ـدهر وفجعا لفاجع لهفان
    يا قريع القراء والسابق الأو * ل يوم الرهان عند الرهان
    ومقيم الصلاة والقائم الليـ * ـل إذا نام راهب الرهبان
    ومؤاتي الزكاة والصدقات الـ * ـدهر في السر منك والإعلان
    صائم في هواجر الصيف يوما * قد يضر الصيام بالضمان
    دائبا في الجهاد والحج والعمـ * ـرة يتلو منزل القرآن
    دائما لا يمله يطلب الفوز * وليس المُجد كالمتوان
    عين فابكيه حين غاب بواكيـ * ـه بهاطل وساكب السيلان
    إن ذكرناك ساعة قط إلا * هاج حزني وضاق عني مكاني
    ولعمري لئن جزعت على فقـ * ـدك إني لموجع ذو استكان
    خافق القلب ذاهب الذهن عبـ * ـدالله اهذي كالواله الحيران
    أتلوى مثل السليم لديغ الـ * ـرقش قد مس جلده النابان
    بدلا كنت من أخي العلم سفيـ * ـان ويوم الوداع من سفيان
    كنت للسر موضعا ليس يخشى * منك إظهار سره الكتمان
    و برأي النعمان كنت بصيرا * حين تبغى مقايس النعمان
    قال: فما زال ابن مهدي يبكي وأنا أنشده حتى إذا ما قلت: وبرأي النعمان كنت بصيرا ... ، قال لي: اسكت قد أفسدت القصيدة .
    فقلت: إن بعد هذا أبياتا حسانا .
    فقال: دعها، تذكر رواية عبد الله عن أبي حنيفة في مناقبة ! ما تعرف له زلة بأرض العراق إلا روايته عن أبي حنيفة ، ولوددت أنه لم يرو عنه ، وأني كنت أفتدي ذلك بعظم مالي .
    فقلت: يا أبا سعيد لم تحمل على أبي حنيفة كل هذا ؟! لأجل هذا القول أنه كان يتكلم بالرأي ، فقد كان مالك بن أنس ، والأوزاعي ، وسفيان يتكلمون بالرأي !
    فقال: تقرن أبا حنيفة إلى هؤلاء !
    ما أشبه أبا حنيفة في العلم إلا بناقة شاردة فاردة ترعى في وادي خصب ، والإبل كلها في واد آخر .
    قال إسحاق: ثم نظرت بعد فإذا الناس في أمر أبي حنيفة على خلاف ما كنا عليه بخرسان . اهـ

    هذه القصة صحيحة الإسناد ، ولم أر من ذكرها في ترجمة إسحاق ولا من أشار إليها مع أنها تلقي الضوء على بداية أمره، وهل لهذا تأثير في فقه واختياره !
    وهذا الموقف الظاهر أنه بداية تحول الإمام إسحاق إلى مذهب أهل الحديث خصوصا لما رأى أمر أهل الحديث على ما قال شيخه الإمام عبد الرحمن بن مهدي رحم الله الجميع.
    وفي كتاب أبي بكر الخطيب «تاريخ بغداد» 6/347: أنه رحل إلى العراق سنة 184 وهو ابن 23 سنة .
    ----------------------
    (1) المروّذي نسبة إلى مرو الروذ ، ويخطئ بعض الناس فيقول: المروزي بالزاي ، أو: الـمَرْوَذِي .
    قال ياقوت في معجم البلدان 5/112: مَرُّوْذ بالفتح ثم التشديد والضم وسكون الواو وذال معجمة ، وهو مدغم من مرو الروذ هكذا يتلفظ به جميع أهل خراسان ـ إلى أن قال ـ مرو الروذ: المرو: الحجارة البيض تقتدح بها النار ، ولا يكون أسود ولا أحمر ، ولا تقتدح بالحجر الأحمر ، ولا يسمى مروا .
    والروذ بالذال المعجمة هو بالفارسية: النهر فكأنه مرو النهر ، وهي مدينة قريبة من مرو الشاهجان بينهما خمسة أيام ، وهي على نهر عظيم فلهذا سميت بذلك ، وهي صغيرة بالنسبة إلى مرو الأخرى خرج منها خلق من أهل الفضل ينسبون:
    مروروذي ، ومَرُّوْذي .. ـ وذكر منهم ـ أبا بكر أحمد بن محمد بن صالح بن حجاج المروذي صاحب أحمد بن حنبل قيل: كان خوارزميا ، وأمه مروذية.

    (2) أظنه المترجم في «طبقات الحنابلة» 2/208ـ وقال عنه ـ: ذكره أبو بكر الخلال فقال: من أصحاب أبي عبدالله المتقدمين سمع من أبي عبدالله "التاريخ" قديما ، وقد كان قدم ههنا ، وحدث عنه أبو بكر المروذي . والله أعلم .
    ثم لما طبع كتاب «أخبار الشيوخ وأخلاقهم » للمؤلف وجدت القصة ص160 ، ونسب شيخه فقال: القاسم بن محمد بن الحارث .
    وهو مترجم في «الجرح والتعديل» 7/120قال عنه أبو حاتم : صدوق ، وذكره الخطيب في «تاريخ بغداد» 12/341: وقال عنه : ثقة ، ونقل ما ذكره ابن أبي يعلى «طبقات الحنابلة» في عن الخلال.

    صفحتي في فيس بوك
    صفحتي في تويتر
    صفحتي في جوجل

  • #2
    كل يؤخذ من قوله ويترك إلا صاحب القبر الشريف 0
    ثم :
    1-ما للإمام ابن مهدي وللشعر 0
    2-هل اتباع إمام كبير مثل ابن المبارك لإمام أكبر منه ومن غيره كأبي حنيفة يعتبر "زلة " لا يعرف غيرها0
    3-إذا كان الإمام "الأعظم " أبو حنيفة لا يقرن إلى مالك والأوزاعي :فيا ترى يقرن إلى من " ومع من ؟ ؟؟
    هذه القصة ومهما صح سندها فما هي إلا من بقايا المقولة الكاذبة الفاجرة في حق الإمام أبي حنيفة 0
    ويعلم الله أني لست "حنفي" المذهب ،ولكنها "صرخة" أرد بها عنه ،وهذاواجب له كمثله من العلماء غيرنا0
    وشكراً للشيخ السديس على هذه المعلومة 0
    أ.د. السالم الجكني
    أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة

    تعليق


    • #3
      ليس القصد من هذا الكلام في أبي حنيفة ؛ فالكلام في هذا الموضوع مجاله آخر !

      وقد صنفت فيه كتب وسودت فيه صفحات كثيرة .

      وابن المبارك ـ بارك الله فيك ـ لم يتبع أبا حنيفة بل روى عنه وهو من أئمة أهل الحديث ، وليس أبو حنيفة أكبر منه بهذا الإطلاق ، نعم يفوقه في الفروع والرأي ، أما في غيرها = فبعيد ؛ فتأمل .

      والكلام في أبي حنيفة كثير جدا من أئمة كبار في العلم ، وعليه فوصف المقولة بأنها فاجرة كاذبة = دفاع عن أبي حنيفة ، وطعن واتهام لأمم من العلماء سواه ؛ فتأمل.

      والله يحكم بينهم يوم القيامة فيما كانوا فيه يختلفون .

      ولا أريد الخوض في الموضوع .
      صفحتي في فيس بوك
      صفحتي في تويتر
      صفحتي في جوجل

      تعليق


      • #4
        الإما م ابن مهدي قال فيما نقل عنه أعلاه:
        "تذكر رواية عبد الله عن أبي حنيفة في مناقبة ! ما تعرف له زلة بأرض العراق إلا روايته عن أبي حنيفة ، ولوددت أنه لم يرو عنه ، وأني كنت أفتدي ذلك بعظم مالي ."
        وابن مهدي استنكر "الرواية " وهي "اخف من "الاتباع " ؟؟
        وأما عبارة:
        "وعليه فوصف المقولة بأنها فاجرة كاذبة = دفاع عن أبي حنيفة ، وطعن واتهام لأمم من العلماء سواه "
        هذا "فهم " من قائله لا يلزم غيره ، ومنذ متى يكون الدفاع عن عالم هو "اتهام "و"طعن" لآخر أو لغيره ؟؟؟لا يلزم ذلك أبداً لا فيما كتبته ولا في ما أعتقده ،وهل يقال :أن العلماء الذين دافعوا عن أبي حنيفة -وهم أيضاً علماء وأئمة كبار في العلم يكونوا قد "طعنوا " و"اتهموا " أولئك الآخرين ؟؟؟
        المداخلة هي لبيان :أن اتباع أو الرواية عن الإمام أبي حنيفة لا تعتبر "زلة"حتى وإن قالها من هو "أجل " وأعلم "من الإمام ابن مهدي 0
        وكاتب هذه الحروف أبعد من غيره في عدم الرغبة في الخوض في هذا الموضوع إذ مذهبه أن العلماء لايجوز التفاضل بينهم على نية "التقليل والطعن من بعضهم على حساب البعض 0
        أ.د. السالم الجكني
        أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة

        تعليق


        • #5
          أخي الكريم وفقك الله أرجو أن تركز قليلا حتى لا ندخل في التكرير والكلام الذي لا يحتاج إليه .
          فأنت قلت:
          المشاركة الأصلية بواسطة الجكني
          اتباع إمام كبير مثل ابن المبارك لإمام أكبر منه ومن غيره كأبي حنيفة
          فعلقتُ على هذا الغلط المحظ بقولي :
          المشاركة الأصلية بواسطة عبدالرحمن السديس
          وابن المبارك ـ بارك الله فيك ـ لم يتبع أبا حنيفة بل روى عنه وهو من أئمة أهل الحديث
          فأي معنى بعد لهذا ؟! :
          المشاركة الأصلية بواسطة الجكني
          وابن مهدي استنكر "الرواية " وهي "اخف من "الاتباع " ؟؟
          وقلتَ بارك الله فيك :
          المشاركة الأصلية بواسطة الجكني
          هذه القصة ومهما صح سندها فما هي إلا من بقايا المقولة الكاذبة الفاجرة في حق الإمام أبي حنيفة 0
          فعلقتُ :
          المشاركة الأصلية بواسطة عبدالرحمن السديس
          والكلام في أبي حنيفة كثير جدا من أئمة كبار في العلم ، وعليه فوصف المقولة بأنها فاجرة كاذبة = دفاع عن أبي حنيفة ، وطعن واتهام لأمم من العلماء سواه ؛ فتأمل.
          فقلتَ ـ وعجيب ما قلتَ ـ :
          المشاركة الأصلية بواسطة الجكني
          هذا "فهم " من قائله لا يلزم غيره
          وأقول : نعم هو فهم من قائله لنص وظاهر كلام كاتبه الذي نسي وصفه لمقالة الأئمة في أبي حنيفة بأنها كاذبة فاجرة إلا إن كان وصف الفجور والكذب لمقالتهم = مدحا !

          المشاركة الأصلية بواسطة الجكني
          ومنذ متى يكون الدفاع عن عالم هو "اتهام "و"طعن" لآخر أو لغيره ؟؟؟ لا يلزم ذلك أبداً لا فيما كتبته ولا في ما أعتقده ، وهل يقال :أن العلماء الذين دافعوا عن أبي حنيفة -وهم أيضاً علماء وأئمة كبار في العلم يكونوا قد "طعنوا " و"اتهموا " أولئك الآخرين ؟؟؟
          لم يكن هذا أبدا إن تكلم المدافع بعدل وإنصاف بين المتخاصمين ، ولم يدفع عن إمام برمي الآخر بأن قوله فجور و كذب أو أنه تكلم في خصمه حسدا وظلما ونحو ذلك من الكلام ، فإن فعل = فهو مدافع عن عالم طاعن في الآخر ، وكل من سلك هذه الطريق مهما كان و لم يكن كلامه حق محض = فله نصيب من تجاوز القسط والعدل ، وسيجد من يخاصمه على تجاوزه يوم القيامة .
          صفحتي في فيس بوك
          صفحتي في تويتر
          صفحتي في جوجل

          تعليق


          • #6
            الأخ الجكني الإمام عبد الرحمن بن مهدي من أركان علم الحديث, بل لو حصرناهم في أربعة بعيدا عن النبي وصحابته البررة, فالبنسبة لي عبد الرحمن بن مهدي ويحيى القطان لا أشك لحظة واحدة أنهما من هؤلاء الأربعة, واطلب منك القراءة المكثفة في هذا الجانب لتصلك الحقيقة بذاتها لابعيون المصنفين!!

            بل لو قابلت من يقدم ابن مهدي على تلميذه ابن حنبل صاحب ال 700 الف اثر في ذاكرته وليس 300 اثر نصفها واهي في ذهن ابي حنيفة, فلاتتهور وتقول له اخطأت لمجرد شهرة الإمام المبجل احمد بن حنبل , فالحق قد يكون معه وصراحة اخي الكريم اشعر ان شهرة الرجل عندك هي حقيقته ودلالة على انه من قادة ((الحق)) الذي به يقوقون ولو كان الامر كذلكم فكونفوشيوس على حق اكثر من نبينا محمد عليه افضل الصلاة والسلام. ولاتنسى اقراركم انه امام اهل الرأي وفي ذلك الوقت وفي توافر ابناء الصحابة واحفادهم ومن اتبعهم, فمخجل ان تقارن الرأي باهل السنة والحديث عن النبي عن الله !!! كلمة الرأي ارجو ان لانختلف انها سبة وليست مدحا, وإمام اهل الاثر هو مصدر هذا الاثر وهو النبي . على النقيض من ذلك الرأي الشخصي, الذي نصح صاحبه بعدم كتابته!!!! لن أقول اتنه مرجئ!! والله يغفر لنا وله

            تعليق


            • #7
              الأخ السديس :
              أتفق معك في قولك :"أرجو أن تركز قليلا حتى لا ندخل في التكرير والكلام الذي لا يحتاج إليه " فلهذا لن أعلق إلا هذا التعليق المختصر وهو :
              بدأت مداخلتي بعبارة :"كل يؤخذ من قوله ويترك إلا صاحب القبر الشريف " وهي عبارة صحيحة نتوافق عليها حسب علمي0
              ومما "يجب" تركه عندي عبارة الإمام ابن مهدي ففيها "استنكار " على "رواية "ابن المبارك عن أبي حنيفة بل ليس ذلك فحسب ،بل إنه يرى - وهذا حقه لكن لست مطالباً باتباعه فيه - أن ذلك "زلة " ويود لو أنه يفتدي منها بماله 0
              أما بقية الكلام فحقيقة أعرض عن التعليق عليه حتى لا ندخل في ما لا يحتاج إليه 0
              أما الأخ العتيبي فأقول له :
              مداخلتك كأنها "تصور "أن الكلام هو في "الحط " من مرتبة ابن مهدي ،حاشا وكلا ،بل كاتب هذه الحروف دائماً ما يقول في هذا المنتدى وغيره :"العلماء كلهم عينان في راس " وليس من مذهبي أن أفضل عالماًا بالشكل الذي يجعلني اتهمه في " عقيدته وعبادته لله ،بل العلماء لله تعالى 0
              قلت يا العتيبي :
              "أركان علم الحديث, بل لو حصرناهم في أربعة بعيدا عن النبي وصحابته البررة, فالبنسبة لي عبد الرحمن بن مهدي ويحيى القطان لا أشك لحظة واحدة أنهما من هؤلاء الأربعة"
              الحمد لله أنك قلت "فالبنسبة-ولعلك تقصد فبالنسبة - لي 00" يعني هذا رأيك وانت حر في رايك سواء أدخلت هذين ام أخرجتهما 0
              ثم قلت :
              "واطلب منك القراءة المكثفة في هذا الجانب لتصلك الحقيقة بذاتها لابعيون المصنفين!!
              وكيف ستصلني الحقيقة إلا من خلال "عيون المصنفين " وأيضاً :كيف وصلتك المعلومات -الحقيقة - إلا "بعيون المصنفين"
              ثم قلت :
              بل لو قابلت من يقدم ابن مهدي على تلميذه ابن حنبل صاحب ال 700 الف اثر في ذاكرته وليس 300 اثر نصفها واهي في ذهن ابي حنيفة, فلاتتهور وتقول له اخطأت لمجرد شهرة الإمام المبجل احمد بن حنبل , فالحق قد يكون معه 0
              أحمد الله ثانيةأنك قلت "قد "0
              وأيضاً : أثبت أن الإمام الأعظم أبا حنيفة يحفظ (300) منها (150)واهية 0ولنفرض أن كلامك صحيح يبقى أبو حنيفة هو أبو حنيفة 0
              ثم قلت :
              وصراحة اخي الكريم اشعر ان شهرة الرجل عندك هي حقيقته ودلالة على انه من قادة ((الحق)) الذي به يقوقون ولو كان الامر كذلكم فكونفوشيوس على حق اكثر من نبينا محمد عليه افضل الصلاة والسلام0
              أقول : أما وجدت أحداً من البشر تضعه في هذا المثال مع هذا الفاجر الكافر غير رسول الله ،أين الأدب مع النبي ؟أم أنك "إفراطك " في محبة ابن مهدي وعكسها في أبي حنيفة أوقعتك في هذا الأسلوب "الأدبي "في الكتابة0
              ثم قلت :
              "فمخجل ان تقارن الرأي باهل السنة والحديث عن النبي عن الله !!!
              وأشد "خجلاً من ذلك أن توحي عبارتك إلى أن أبا حنيفة ليس من أهل " السنة " و"الحديث " عن رسول الله " فيا ترى ممن هو إذن ؟؟
              ثم قلت :
              "كلمة الرأي ارجو ان لانختلف انها سبة وليست مدحا, وإمام اهل الاثر هو مصدر هذا الاثر وهو النبي . على النقيض من ذلك الرأي الشخصي, الذي نصح صاحبه بعدم كتابته!!!! لن أقول اتنه مرجئ!! والله يغفر لنا وله"
              أقول :
              والله إني أرى أن الرأي " عند أبي حنيفة ليس "سبة " ولا "عاراً " بل هو "سبة " عند من لم "يعرف"ما معن "الرأي عند الإمام ،ومن كان كذلك فعليه أن يعرف ما هو "الرأي " الذي يقصده الإمام الأعظم أبو حنيفة ثم ياتي ويحاكمه عليه إن كان يحق له "أصلا"أن يحاكمه 0
              وأما ما ختمت به مداخلتك وهو :
              "لن أقول اتنه مرجئ!! والله يغفر لنا وله"
              فكلام غير جديد علينا بل سمعناه وقرأناه كثيراً ولا نستغربه في هذا الزمان الذي أصبح فيه أئمة الإسلام عرضة للنهش والنهس ممن عطى لنفسه بل ممن سوّل له الشيطان -ويعلم الله لا أقصدك - وزين له الحكم على "عقائد الأئمة الكبار حتى أصبحنا نرى الكتب في عقيدة الإمام فلان وفلان ،وكأن الرسائل العلمية أصابها "العقم " فلم يجد باحثون إلا هذا الصنف من التأليف 0
              وأخيراً :
              ما هو هذا "ارجاء" الذي اتهمت به "خفية هذا الإمام ؟وعلى رأي من " هل هو على رأي رسول الله أم على رأي غير ه
              إن كان على رأي وقول رسول الله فعلى العين والرأس وأنا أول من أتهمه -وحاشاه من ذلك - ،وإن كان على رأي غيره فابو حنيفة رحمه لله قد قالها لنا :"هم رجال ونحن رجال "
              وبعد :
              لا خير في من يرد حديث رسول الله إذا صح "عنه" "عنده" مهما ومن كان ،وأبو حنيفة قد سلمه لله من ذلك 0
              أ.د. السالم الجكني
              أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة

              تعليق


              • #8
                أخي العتيبي:
                وفقكم الله, قلتم سابقاً:
                (ولاتنسى اقراركم انه امام اهل الرأي وفي ذلك الوقت وفي توافر ابناء الصحابة واحفادهم ومن اتبعهم, فمخجل ان تقارن الرأي باهل السنة والحديث عن النبي عن الله !!! كلمة الرأي ارجو ان لانختلف انها سبة وليست مدحا, وإمام اهل الاثر هو مصدر هذا الاثر وهو النبي . على النقيض من ذلك الرأي الشخصي, الذي نصح صاحبه بعدم كتابته!!!! لن أقول اتنه مرجئ!! والله يغفر لنا وله )


                وقد كنت منذ فترة أتابع شرح فضيلة الشيخ العلامة الفقيه: محمد بن محمد المختار الجكني الشنقيطي(المدرس بالمسجد النبوي الشريف), لسنن الترمذي وحفظتُ كلاماً قيِّـماً عنه حول وصف الحنفية بأهل الرأي , وكون ذلك سباً أو مدحاً, حيث يقول حفظنا الله وإياك وإياه ما نصه في باب كراهية مسح الحصى في الصلاة:


                وقوله : " قول سفيان وأهل الكوفة " : أهل الكوفة قد يقصد بهم المصنف الحنفية وغيرهم ، ولذلك يعبر بعض العلماء بأهل الرأي وسموا بذلك ؛ لأن الكوفة كان حديث رسول الله فيها قليلاً وكانت أحاديث النبي إلى المائة الأولى وبداية المائة الثانية أكثر ما تكون في الحجاز ، ومن هنا كانوا يصفون الإمام مالك ، والشافعي ، وأحمد بأصحاب الحديث ؛ لأن الرواية عندهم أكثر وكانوا يقولون : للحنفية ومن وافقهم بأنهم أهل رأي لأن النصوص قلت عندهم وأحاديث رسول الله قلت عندهم فالتجأوا إلى الاجتهاد فالرأي عندهم ، والاجتهاد عندهم أكثر ,والرأي رأيان :

                رأي محمود ، ورأي مذموم .

                ومرادهم بأهل الرأي الرأي المحمود وهو الاجتهاد في شرع الله ببصيرة ودليل من كتاب الله يعتمده المجتهد أصلاً أو يعتمد أدلة متعددة من الكتاب والسُّنة .

                أما الرأي المذموم فهذا لايدخلونه في الدين أصلاً فينبغي على كل طالب علم أن يتنبه لهذا ، ولذلك لايقصد من قولهم أهل الرأي اللمز كما يفهمه بعض المتأخرين من سقيم الفهم ممن يثرب على العلماء وينتقص الأولين من أئمة السلف ،

                فالمقصود أن أهل الرأي هم من اجتهد في شرع الله اجتهاداً شرعياً وهو مأمور شرعاً إذا لم يجد الدليل أن يجتهد وأن يبذل وسعه في تحري الحق والصواب بغض النظر عن كونه يصيب أو يخطيء ؛ لأن هذا الاجتهاد والرأي نُدِبَ إليه شرعاً قال : (( إذا اجتهد الحاكم فأصاب كان له أجران ، وإذا اجتهد وأخطأ كان له أجر واحد )) فالاجتهاد مشروع في دين الله

                وإنما عتب العلماء وشدد العلماء على المتعصبة الذين جاؤوا من المتأخرين يهدمون نصوص الكتاب والسُّنة ويلوون النصوص في دلالاتها ويتلاعبون بتلك الدلالات الواضحة البينة التي أسفرت وبينت وجه الحق ودلت عليه فيتكلفون في ردها ويتشدقون في تضعيف دلالتها وضرب الأحاديث والنصوص بعضها ببعض هذا هو التعصب الممقوت وهذا هو التأويل المذموم الذي تصرف فيه النصوص الواضحة عن دلالتها ، وكذلك يلبس به الحق بالباطل هذا هو الذي ذمه العلماء وشددوا فيه التعصب الذي يفضي إلى رد الحق ورد النصوص الصحيحة الثابتة في كتاب الله وسنة النبي .انــتـــهـــى كلامه وفقه الله
                د. محمـودُ بنُ كـابِر
                الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

                تعليق


                • #9
                  يصحح
                  المشاركة الأصلية بواسطة عبدالرحمن السديس
                  و لم يكن كلامه حقا محضا


                  مما ينبغي التنبه له عند الحديث على كلام الإمام ابن مهدي هنا ـ وإن لم يكن هذا من قصد الموضوع ـ ما يلي:

                  1- موقف أهل الحديث من أهل الرأي من حيث الجملة وسببه .
                  2- موقفهم ممن خالف السنن الصحيحة وعارضها بالقياس .
                  3- موقفهم من المخالف في العقائد ومنها: مسألة الإيمان .
                  وما يتفرع عن ذلك كموقفهم من الرواية عن رؤوس أهل الرأي أو المبتدعة أو من رمي ببدعة ...
                  خصوصا إذا كان الراوي من الأكابر الذين يقتدى بهم ، وما يترتب على ذلك ...
                  صفحتي في فيس بوك
                  صفحتي في تويتر
                  صفحتي في جوجل

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة محمود الشنقيطي
                    [COLOR="Red"]وإنما عتب العلماء وشدد العلماء على المتعصبة الذين جاؤوا من المتأخرين يهدمون نصوص الكتاب والسُّنة
                    بارك الله فيكم ونفع بما نقلتم عن الشيخ وفقه الله وحفظه ونفع بعلمه .

                    لكن قصر الكلام على المتأخرين من أهل الرأي فيه نظر ، وكلام أهل الحديث وأئمته في أهل الرأي المتقدمين كثير .
                    صفحتي في فيس بوك
                    صفحتي في تويتر
                    صفحتي في جوجل

                    تعليق


                    • #11
                      السؤال لأخي السديس :
                      هل هذه "الإنبغاءات " الثلاثة المذكورة يدخل فيها الإمام أبو حنيفة أم لا ؟
                      النقاش هو في الإمام وليس في غيره من أهل الرأي ، ولا تنس يا أخي أنك أحببت عدم التكرار 0
                      فإن كانت هذه الثلاثة تقال في حق الإمام فنحن ندافع عنه ،وإن كانت لا ،فعندئذ نكون خرجنا عن موضوع النقاش ،وأرحناكم وأرحتمونا 0
                      أ.د. السالم الجكني
                      أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة

                      تعليق


                      • #12
                        يا شيخ عبد الرحمن - وفقني الله وإياك -
                        الا تتفق معي ومع شيخنا المختار الشنقيطي , على فرض أن مذمة أهل الحديث لأهل الرأي متجهةٌ لأولئك المتقدمين,غيرُ مستقيمة ولا يتابعون في ذلك الذم , لأن معارضتهم - أعني أهلَ الرأي - للنصوص كانت واجبةً في حقهم حيث عدموا الدليل الشرعي بعدم بلوغه إياهم ثم وجب عليهم حينئذ الاجتهادُ ففعلوا, فحينئذٍ لا تثريب عليهم في ذلك وإن جانبوا الصواب ,ولهم أجرهم إن شاء الله ,بل الملامة على من تابعهم مع علمه بمخالفتهم للدليل ,أو عدم بلوغه إياهم وأنه لو بلغهم لما وسعهم معه اجتهاد ولا تفوهوا برأي, كحال جميع المتعصبين لآراء ومذاهب العلماء والذين لم ولن يخلو منهم زمن ولا مكان..!!
                        وأمَّـا ما اقتبستَه من كلام الشيخ , فليتك أكملته ليتبين للقارئ المراد من قوله :
                        ( وإنما عتب العلماء وشدد العلماء على المتعصبة الذين جاؤوا من المتأخرين يهدمون نصوص الكتاب والسُّنة ويلوون النصوص في دلالاتها ويتلاعبون بتلك الدلالات الواضحة البينة التي أسفرت وبينت وجه الحق ودلت عليه فيتكلفون في ردها ويتشدقون في تضعيف دلالتها وضرب الأحاديث والنصوص بعضها ببعض )

                        هذا النعت لا يمكن لأجرأِ خلق الله أن ينعت به عالماً مـَّا من سلفنا الصالح, فضلا عن السادة الأحناف , وهذا لا أجد من يقع عليه إلا تجار الدين والفتوى اليوم الذين ملأوا الشاشات والقنوات,والصحف والمجلات, يتتبعون الرخصَ وشواذ الفقهاء وغرائب الأقوال, جريا على قاعدة: خالف تعرفْ ..
                        د. محمـودُ بنُ كـابِر
                        الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

                        تعليق


                        • #13
                          أخي الفاضل الشيخ محمود نفع الله به

                          القصد من تعليقي على هذه النقطة هو عدم التسليم في كون النقد على المتأخرين منهم حسب .
                          بل هناك نقد كثير جدا في كتب السنة والتراجم وغيرها لمتقدميهم ...
                          أما كونه بحق أو بغير حق أو ... فهذا ما لم أتعرض له و أقصده .
                          صفحتي في فيس بوك
                          صفحتي في تويتر
                          صفحتي في جوجل

                          تعليق


                          • #14
                            جواب الشيخ الكريم الجكني وفقه الله

                            نعم يدخل عندهم قطعا فهو من أكثر من تكلموا عليه .

                            وإنما قلت ذلك؛ لأن دفاعك كان في معزل عن فهم كلامهم ومرادهم وسبب نقدهم، وإلا لكان للدفاع والجواب وجه وسبيل غير ما سلكتَ أقوم وأحكم .
                            صفحتي في فيس بوك
                            صفحتي في تويتر
                            صفحتي في جوجل

                            تعليق


                            • #15
                              الفاضلان
                              المشاركة الأصلية بواسطة الجكني
                              ---
                              المشاركة الأصلية بواسطة محمود الشنقيطي
                              ..
                              أأمل أن لايساء فهم ردي السابق, ولتعلما أن لهذه العائلة المباركة ((الشنقيطي)) وقعاً كبيراً في قلبي, ولكن أرجو أن لايكون هذا حاجزا للتعليق على ماذكره شيخنا القدير, وخصوصاً ان الاعتماد على مراجع عتيقة وليست اجتهادات معاصرة نبعت من خصوبة ذهن وقت صفو.

                              والأسئلة الجيدة!!! تقود لمعرفة أجوبة ربما تكون جيدة, بعيدا عن العاطفة التي تغلف بعض الردود. الحقيقة أقوى مما أقول ووما يقول غيري.

                              فمثلا سأتذاكى قليلاً وأقول رداً على ماذكره الشيخ الشنقيطي حفظه الله, حيث قال في درسه وفقاً لرد الأخ الفاضل محمود الشنقيطي:

                              وقوله : " قول سفيان وأهل الكوفة " : أهل الكوفة قد يقصد بهم المصنف الحنفية وغيرهم ، ولذلك يعبر بعض العلماء بأهل الرأي وسموا بذلك ؛ لأن الكوفة كان حديث رسول الله فيها قليلاً وكانت أحاديث النبي إلى المائة الأولى وبداية المائة الثانية أكثر ما تكون في الحجاز

                              السؤال شبه الجيد: سفيان الثوري من أهل الكوفة, أبو نعيم الفضل بن دكين من أهل الكوفة, الإمام وكيع بن الجراح من أهل الكوفة!! وقبلهم المقرئ المحدث الحافظ, الأعمش وهو كوفي صميم!!!هل أزيد!! وكافة هؤلاء ائمة أعلام حفاظ أثريون أقحاح ومع هذا كانوا شبه معاصرين تقريباً لأبي حنيفة النعمان!!! ولن أفتح سيرة تلاميذ ابن مسعود ومن أخذ عنهم, فلماذا لم يتهموا بالرأي؟؟ أو حتى يلجأو اليه؟؟ لماذا نتجرأ ونقول خلاف الحقيقة عندما نزعم ندرة أحاديث النبي في الكوفة!! أبداً ليس صحيحاً, وهي اجتهاد كتبه أحد المتأخرين لـ ((إصلاح ذات البين)) فالتقطه الناس وتهافتوا عليه

                              س2: لماذا تقريبا تنعدم الرواية عن إمام فقيه كما يقال, عن الروسل في كتب الحديث التي نعرفها ونعرف قدرها جيداً؟؟

                              3: ابو حنيفة كوفي, الثوري كوفي, لماذا انتشر اسم ابي حنيفة في الافاق ولم ينتشر اسم الثوري او الاوزاعي رغم وجود متبعين لهم انذاك كائمة فقه. الا يتوافق هذا مع السقوط الحضاري للأمة وانت تعلم التبعات التي حصلت, وجيل صنع ((سيكون في امتي رجل اسمه ابو حنيفة هو سراج امتي, وسيكون فيها رجل يقال له محمد بن ادريس هو اضر على امتي من ابليس)) لايستحقون ان نتبع تعصبهم وصنع ايديهم!!

                              4. هل تريدني ان اصدم مع البخاري بل الحميدي بل احمد بن حنبل بل ابن مهدي بل الإمام مالك وغيرهم من ورثة الأنبياء من أجل صناعة التعصب. هؤلاء هم العيون التي أرى بها الماضي

                              تعليق

                              19,840
                              الاعــضـــاء
                              231,470
                              الـمــواضـيــع
                              42,361
                              الــمــشـــاركـــات
                              يعمل...
                              X