إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصيدة مهداة إلى طلاب الحلقات ومدرسيها ومشرفيها بارك الله في الجميع..

    هذه القصيدةُ إهداء إلى كل من وقف على أعتاب دارٍ أو حلقةٍ أو بيت شيخٍ حفظ على يديه القرآن , ثم عادت به ذاكرته إلى أيامٍ خلت كان ياوي فيها إلى هذه الروضة الغنا والمعين الصافي والمنهل العذب ويصدر عنه بعد ذلك وهو رُواء..

    [poem=font="Simplified Arabic,5,darkblue,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/46.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    عذراً فما لي من هواها واقي = فأنا أسيـر الوجد والأشـواقِ
    أنا إن سألتم عن هواي فإنني = صبٌّ رقى في الحب خير مـراقي
    ورسمت للتحنان أجمل صورةٍ = تزهـو بفـاتنـتي وبالمشتـاقِ
    أنا ما سبى قلبي الحنينُ لظبيةٍ = حسنـاءَ ليس فراقُـها بمطــاقِ
    كلاَّ! ولا أنا مغرمٌ بوصال من = تسـتعبد الأحـرارَ بالأحـداقِ
    أنا عاشقٌ سافرتُ في أفق الهوى = أطوي الضلوع على حشاً خفاقِ
    سافرتُ حتى ملَّني سفري ولـمْ = ألقَ التي ستحلُّ في أعمــاقي
    حتى وقفتُ على جنانٍ للهدى = تجــري بـماءٍ للتـقى دفـَّاقِ
    فارتاحَ من جهد الترحل خاطري = ومـن العجائب راحةُ المشتاقِ !!
    وإذا بـروضة آي ربي تـزدهي = وبهــا معين مكـارم الأخلاقِ
    ونهلت مــن قـرآن ربي إنني = سـأحطُّ رحـل العشق والعشَّاقِ
    سيصـيرُ لي آيُ الكتاب وهديُه = نعـم الدليــل إلى رضى الخلاقِ
    يا روضة القـرآن كم آويتِـني = وغــدوتِ للأدْواءِ أنــفع راقي
    فاللهَ أٍسألُ أن يديمكِ مـقصداً = فـلأنتِ حـقاً مـطـلعُ الإشـراقِ
    رباه يا من شئت لي حب الهدى =من لي سـواك لكي يحـل وثــاقي
    فاقبل عبيـدك تائبا لـك مخبتاً = وارحـم فــما لي غيرُ وجهك باقي
    واجز الكرام بهم سموتُ إلى العلا =بالأمــن يوم الخوف والإصـعـاق
    لولا همُ من بعد فضلك لم أكن = ميـزتُ بين الهـمـس والإطـبـاق
    فعليهمُ منـك السـلامُ ورحمةٌ = ما نال منـك القربَ ذو استــحقاق
    وعلى نجـيِّك صلَّ, ما انقشع الدجى =وتلاه ضوء الـصـبح والإشـراق
    والآل والأصحـابِ طــراًّ والأُلى = تبعــوهمُ وتمسكــوا بخــلاقِ[/poem]

    محمود الشنقيطي
    1426هـ
    د. محمـودُ بنُ كـابِر
    الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

  • #2
    أكرمك الله بهذه الكلمات الطيبة
    ثم عادت به ذاكرته إلى أيامٍ خلت كان ياوي فيها إلى هذه الروضة الغنا والمعين الصافي والمنهل العذب ويصدر عنه بعد ذلك وهو رُواءـ
    جليس القوم

    تعليق


    • #3
      أنا ما سبى قلبي الحنيـنُ لظبيـةٍحسنـاءَ ليـس فراقُهـا بمطـاقِ
      كلاَّ! ولا أنا مغرمٌ بوصـال مـن تستعبـد الأحـرارَ بـالأحـداقِ

      هذا شعر "العلماء" لا الأدباء ؛ فبركاتك أخي الشيخ محمود0
      أ.د. السالم الجكني
      أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة

      تعليق


      • #4
        سافرتُ حتى ملَّني سفـري ولـمْ ** ألقَ التي ستحـلُّ فـي أعماقـي

        يا شيخ محمود...هل أفهم من هذا أنك ما زلتَ عازبًا ؟!

        لولا همُ من بعد فضلك لـم أكـن ** ميزتُ بيـن الهمـس والإطبـاق

        أحسنت...


        لا فض فوك أخي الكريم....أسأل الله تعالى أن يجعل ما كتبتَ في ميزان حسناتك.

        وشكرا ،،،
        عمار الخطيب
        لَيْسَ الْفَخَارُ بِمَالٍ أَنْتَ تَكْنِزُهُ ** وَلاَ بِعِلْمٍ خَلاَ مِنْ زِيَنَةِ الأَدَب

        تعليق


        • #5
          شيخي الكريم: الجكني , بارك الله فيك على التشجيع ورفع المعنويات..

          أخي الحبيب:عمار الخطيب , كلا , وأعاذني الله مما ظننت بي , ونسأل الله الزيادة من فضله..
          د. محمـودُ بنُ كـابِر
          الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

          تعليق


          • #6
            أخي محمود :احم احم :نحن هنا ؟ارع
            أ.د. السالم الجكني
            أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة محمود الشنقيطي مشاهدة المشاركة
              رباه يا من شئت لي حب الهدى =من لي سـواك لكي يحـل وثــاقي
              فاقبل عبيـدك تائبا لـك مخبتاً = وارحـم فــما لي غيرُ وجهك باقي
              واجز الكرام بهم سموتُ إلى العلا =بالأمــن يوم الخوف والإصـعـاق
              لولا همُ من بعد فضلك لم أكن = ميـزتُ بين الهـمـس والإطـبـاق
              فعليهمُ منـك السـلامُ ورحمةٌ = ما نال منـك القربَ ذو استــحقاق
              وعلى نجـيِّك صلَّ, ما انقشع الدجى =وتلاه ضوء الـصـبح والإشـراق
              والآل والأصحـابِ طــراًّ والأُلى = تبعــوهمُ وتمسكــوا بخــلاق
              آمــــين ...
              ( جوزيتَ خيرا على ما خطت يمينك ) ...
              والله أسأل أن يجزل المثوبة والجزاء لكل مَنْ ساهم في تعليمنا حرفا من كتاب ربنا ..
              وبذل لنا بسخاء فيضا من علمه ووقته وجهده وطاقته ..
              (( فاللهم لا تضيع أجورهم واجمعنا بهم في مستقر رحمتك .))
              وفي هذه الوقفة التي لاينبغي علينا أن نبخل بها على معلّمينا ؛ لا ننس الدعاء لأهل الفضل والوفاء , الذين جعلهم الله سببا في كل نجاح نحققه , وكانوا هم العامل الأساسي والجندي المجهول خلف انجاح كل حلقة تحفيظ في حياتنا ..
              فجزى الله آباءنا وأمهاتنا عنا خير الجزاء , وبيض وجوههم يوم تبيض وجوه وتسود وجوه , ورزقنا وإياهم من أبنائنا وبناتنا قرة أعين . إنه سميع مجيب .
              بكالوريوس دعوة وإعلام تخصص صحافة ونشر

              تعليق


              • #8
                أين القصيدة شيخنا ؟
                لم تظهر لي إلا ما اقتبسه المعلقون في تعليقاتهم....
                فالله أعلم..
                عمر جاكيتي
                ماجستير في التفسير وعلوم القرآن
                الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة
                diakite27@gmail.com

                تعليق


                • #9
                  ثم عادت به ذاكرته إلى أيامٍ خلت كان ياوي فيها إلى هذه الروضة الغنا والمعين الصافي والمنهل العذب ويصدر عنه بعد ذلك وهو رُواء..
                  وفي هذه الوقفة التي لاينبغي علينا أن نبخل بها على معلّمينا ؛ لا ننس الدعاء لأهل الفضل والوفاء , الذين جعلهم الله سببا في كل نجاح نحققه , وكانوا هم العامل الأساسي والجندي المجهول خلف انجاح كل حلقة تحفيظ في حياتنا ..
                  فجزى الله آباءنا وأمهاتنا عنا خير الجزاء , وبيض وجوههم يوم تبيض وجوه وتسود وجوه , ورزقنا وإياهم من أبنائنا وبناتنا قرة أعين . إنه سميع مجيب .
                  فياربّ ارحم من أرشدني واجعلهُ موفورَ الحسنـات
                  أهــداني حُسن معاملةٍ ودعاني بسلوك وعِظـات
                  من يهدي للجنّـةِ نفساً فعليهِ الرحمـةُ والبركـات
                  خيـرٌ من حُمـرِ النِعم ومن مافي دنياه من الخيرات
                  قال ابن تيمية رحمه الله:
                  الربّ سبحانه أكرم ماتكون عليه .. أحوج ماتكون إليه ..!

                  تعليق

                  19,840
                  الاعــضـــاء
                  231,365
                  الـمــواضـيــع
                  42,327
                  الــمــشـــاركـــات
                  يعمل...
                  X