• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • قصيدة جديدة......لا تعذلي

      [poem=]لا تعذلـي إنّـي فطيـم هــواكِ=وترفّقـي مـا للرَّضيـع سـواكِ
      جرّعتِني من كأس حبّـي علقمـا=وتركتِني أحبـو علـى الأشـواك
      وغرَسْتِ سَيْفَ البَيْنِ ينهل من دمي=فالقلب بـاكٍ والضّلـوع شـواك
      وعلوتِ عرش القلب مثل مليكـةٍ=وجعلتِ روحي والهـوى أسـراك
      وسكنتِ كلّ خواطري ونواظـري=حـتـى كـأنّــي لا أرى إلاك
      يا أنتِ يا من تُغْرقيـن جوانحـي=رُحماكِ ساقية الجـوى رُحمـاكِ!
      هذا فَتَاكِ اليوم شَبَّ على الأسـى=هل تَذْكريـن أيـا مَـلاكُ فتـاكِ
      عهدٌ تولى كنـتِ فيـه فراشتـي=وأنا كزهر الـرّوض ألثُـم فـاكِ
      فلكم رشقتِ مـن العيـون أسنّـة=أدمـتْ فـؤادي فاحْتَوتْـهُ يـداكِ
      ولكم سقيْتِ مـن الشّفـاه سُلافـةً=من ثغر فجركِ ضُمٍّخَـتْ بشـذاكِ
      ولكم غفـا كفّـي بكفّـك حالمًـا=والطّيْرُ يَسْجَعُ فوق غصـن أراكِ
      ولّى زمـانٌ قـد سقانـي حلـوه=واليوم يسقي الصّابَ من ذكـراكِ
      ويْلُ الشّجيّ كـأنّ خفـق فـؤاده=نَفَسُ الغريق يخورُ بعـد عِـراكِ
      في غربتي زهْرُ الشّباب ذوى أسىً=والهجرُ يُذْكي في الشّغاف هـواكِ
      يا من طواها البَيْنُ فـي ظلمائـه=أنسيتِ ما وَعَـدَتْ بـه شفتـاكِ!
      رِفْقا بروحٍ فـي دياجـي وحـدةٍ=عَرَجَتْ إليكِ تذوبُ فـي نجـواكِ
      أفنيتُ عمري في هـواكِ حبيبتـي=ومُنَـايَ قبـل المـوتِ أن ألقـاكِ
      فلتَرْحمي طفـلاً يمـوتُ توجّعًـا=أو فاشمليـه* إن قضـى بثـراكِ[/poem]

      هي أشجان مغترب حُرِمَ (وما يزال محروما) من نسيم وطنه (سورية) منذ عشرين عاما أو يزيد!
      ...........................................
      * بإشباع الهاء..

      أخوكم : عمار محمد الخطيب
      عمار الخطيب
      لَيْسَ الْفَخَارُ بِمَالٍ أَنْتَ تَكْنِزُهُ ** وَلاَ بِعِلْمٍ خَلاَ مِنْ زِيَنَةِ الأَدَب


    • #2
      حق لنا هنا أن ننشد نصرة لأخينا :
      [poem=]لا تعذليه فإن العذل يولعه =قد قلت حقاً ولكن ليس يسمعه
      جاوزت في لومه حداً يضر به =من حيث قدرت أن اللوم ينفعه
      فاستعملي الرفق في تأنيبه بدلاً=من عنفه فهو مضنى القلب موجعه
      قد كان مضطلعاً بالبين يحمله=فضلّعت بخطوب البين أضلعه
      يكفيه من روعة التفنيد أن له =من النوى كل يوم ما يروّعه[/poem]

      رحم الله الشاعر :علي بن زريق،وأطال عمر الشاعر :عمار الخطيب
      أ.د. السالم الجكني
      أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة

      تعليق


      • #3
        المشاركة الأصلية بواسطة الجكني مشاهدة المشاركة
        حق لنا هنا أن ننشد نصرة لأخينا :
        لا تعذليه فإن العذل يولعه
        قد قلت حقاً ولكن ليس يسمعه
        جاوزت في لومه حداً يضر به
        من حيث قدرت أن اللوم ينفعه
        فاستعملي الرفق في تأنيبه بدلاً
        من عنفه فهو مضنى القلب موجعه
        قد كان مضطلعاً بالبين يحمله
        فضلّعت بخطوب البين أضلعه
        يكفيه من روعة التفنيد أن له
        من النوى كل يوم ما يروّعه
        رحم الله الشاعر :علي بن زريق ،وأطال عمر الشاعر :عمار الخطيب
        شيخنا الكريم...جزاكم الله خيرا على المرور والتعليق...
        قصيدة ابن زريق من القصائد التي أحبها كثيرا...

        أسأل الله تعالى أن ينصر المظلومين...ويخلص الدّيار من الظالمين.

        كنتُ قد قلتُ سابقا :
        " هي أشجان مغترب حُرِمَ (وما يزال محروما) من نسيم وطنه (سورية) منذ عشرين عاما أو يزيد! "
        ما زلتُ في العشرينات ولله الحمد...أقول هذا كي لا يظنّ شيخنا الجكني أنّ الرأس اشتعل
        شيبا! (ابتسامة)
        عمار الخطيب
        لَيْسَ الْفَخَارُ بِمَالٍ أَنْتَ تَكْنِزُهُ ** وَلاَ بِعِلْمٍ خَلاَ مِنْ زِيَنَةِ الأَدَب

        تعليق


        • #4
          [poem=font="Simplified Arabic,5,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
          لا فض فوك , فلست وحدك شاكي=من وقـع آلام النوى يا باكي
          فبطيبة الحسناء همتُ وليتني=يا طيبُ لم أصلى بجمر نواكِ
          ولقد أثار اليوم عمار لنا = وجداً, فوا لهفي على أســراكِ[/poem]
          د. محمـودُ بنُ كـابِر
          الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

          تعليق


          • #5
            المشاركة الأصلية بواسطة فهد الجريوي
            ما أجمل هذا الشعر وأعذبه أستاذنا الأديب عمار الخطيب ، وليت هذا الموضوع يتبع بقصائد حنين وشوق إلى دمشق وما أكثرها وأعذبها فقد تغنى بها شعراء هذا العصر فأبدعوا وأمتعوا .
            [poem=]

            فلا بد للقلب من هدأة =ولا بد للحب أن يستريح
            [/poem]
            مرحبا بأخي الكريم الشيخ الأديب فهد الجريوي.
            أشكر لك تعليقك وثناءك...بارك الله فيك.
            قصائد الحنين والشوق إلى دمشق كثيرة ، ومن أقربها لقلبي قصيدة أمير الشعراء أحمد شوقي:
            سلامٌ من صَبَا بردى أرقُّ
            وَدَمعٌ لا يُكَفكَفُ يا دِمَشقُ

            وقصيدة أخي الشاعر الكبير د. سمير العمري:
            رَاقَ ابْنُ مَائِكِ بَينَ الخَلْقِ ثُـمَّ رَقَـى
            وَسَاقَ مَا بِكِ عَذْب الشَّوقِ ثُـمَّ سَقَـى

            ولعلك أخي الشيخ تكرمنا بما عندك ، وتخرج ما في الجيب من كنوز ودرر :) ..جزاكَ الله خيرا.
            عمار الخطيب
            لَيْسَ الْفَخَارُ بِمَالٍ أَنْتَ تَكْنِزُهُ ** وَلاَ بِعِلْمٍ خَلاَ مِنْ زِيَنَةِ الأَدَب

            تعليق

            20,037
            الاعــضـــاء
            238,086
            الـمــواضـيــع
            42,815
            الــمــشـــاركـــات
            يعمل...
            X