إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الفرق بين التكرار والمتشابه اللفظي ....

    الحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله ، أما بعد :

    فأرجو من المشايخ الفضلاء ، والأساتذة الكرماء ، والإخوة الأعزاء بيان الفرق بين :
    - التكرار و المتشابه اللفظي ... مع ذكر الأمثلة ..... وحبذا لو أنكم تحيلون إلى مظان هذه المسألة ..

    وجزاكم الله خيرا
    زكرياء توناني
    دكتوراه في اللغة والدراسات القرآنية (جامعة الجزائر 1)
    أستاذ محاضر بكلية الآداب والحضارة الإسلامية بجامعة الأمير عبد القادر للعلوم الإسلامية (قسنطينة)

  • #2
    عرفه الزركش في البرهان فقال :
    هو إيراد القصة الواحدة في صور شتى وفواصل مختلفة ويكثر في إيراد القصص والأنباء.

    ومراده في التعريف بالقصة الواحدة: اللفظ القرآني المعيَّن يرد بصور متشابهة. ومعنى التشابه فيها الاختلاف بين ألفاظها بالزيادة والنقص أو الإبدال أو التقديم والتأخير وهذا كله مما يشكل على القارئ الحافظ فيحتاج معه إلى المراجعة ومزيد الضبط، ولهذا يسمى القراءُ هذا النوع المُشكِل .

    - وهناك أيضاً [المكرَّر] وهو ما تكرر فيه لفظ بعينه دون اختلاف في عدة مواضع من القرآن كتكرير قوله تعالى : فَبِأَيِّ آلاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ… (الرحمن:13) وهذا هو التكرار اللفظي من غير اختلاف .

    - ومن المكرر ما تكرر فيه المعنى مع اختلاف في الألفاظ بفروق يسيرة متشابهة وهو عين المتشابه اللفظي.

    - أما ما تكرر فيه المعنى دون الألفاظ - كتكرار قصص الأنبياء بأساليب مختلفة وألفاظ متباينة - فهو خارج عن حد المتشابه اللفظي.

    تعليق

    19,961
    الاعــضـــاء
    231,879
    الـمــواضـيــع
    42,543
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X