إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هديتي لقراء الملتقى (معالم الدعوة في سورة نوح عليه السلام) بحث منشور

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
    إخواني الكرام أهديكم هذا البحث المتواضع، بعنوان: (معالم الدعوة في سورة نوح )، وهو بحث محكم، منشور في مجلة كلية دار العلوم جامعة القاهرة، العدد (26) عام 1426هـ 2005م
    وهي هدية متواضعة من حيث كاتبها، لكنها عظيمة لتعلقها بكتاب الله تعالى، ولكي لا أطيل على القراء فإنني أكتفي بذكر مقدمة البحث والتي اشتملت على أهمية البحث، وبيان مباحثه ومطالبه، مرفقا بذلك البحث كاملا، لمن أراد قراءته..
    أسأل الله تعالى أن ينفع به القارئ والكاتب، وأعتذر لإخوتي ومشايخي عن التقصير، فهو عمل يعتريه الخطأ والقصور، والله يحفظكم جميعا..


    إن الحمد لله، نحمده ونستعينه، ونستغفره ونستهديه ونتوب إليه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين، أما بعد:
    فإن الله قد قص علينا في القرآن الكريم أخبارا كثيرة، للاعتبار بما جاء فيها، والاستفادة من القصص الواردة فيها، قال : ﴿لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ ِلأَوْلِي الأَلْبَابِ مَا كَانَ حَدِيثًا يُفْتَرَى وَلَكِنْ تَصْدِيقَ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَتَفْصِيلَ كُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ﴾ (يوسف/111).
    ومن أهم وأبرز القصص القرآني: قصص الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين، فهي المنهج الذي يجب السير عليه، والاهتداء بهديه، كما قال : ﴿أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ فَبِهُدَاهُمْ اقْتَدِهِ﴾ (الأنعام/90)، وقال سبحانه: ﴿قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنْ الْمُشْرِكِينَ﴾ (يوسف/108)، ففيها الدروس والعبر الكثيرة التي يستفيد منها السائرون في الدعوة إلى الله تعالى، ذلك أن الأنبياء هم الصفوة من الخلق الذين اختارهم الله تعالى لتبليغ رسالته، وعصمهم من الوقوع في الخطأ، وترفعوا عن الأهواء، واهتدوا بهدي الله، واستناروا بنور الله تعالى.
    ولقد تفاوت عرض القرآن لقصص الأنبياء، واختلف كثرة وقلة، إيجازا وإطنابا.
    ومن الأنبياء الذين كثر الحديث عنهم في القرآن نوح ، فقد جاء الحديث عنه – – في سور كثيرة، ذلك أنه – – أول الرسل، وهو من أولي العزم منهم، وقد نصّ الله على اصطفائه – – على العالمين، إضافة إلى آدم وآل إبراهيم وآل عمران، كما قال سبحانه: ﴿إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحًا وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ﴾ (آل عمران/33).
    وقد لبث نوح – – فترة طويلة يدعو فيها قومه، وهي تسعمائة وخمسون عاما، كما أخبر الله بذلك في قوله: ﴿وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ فَلَبِثَ فِيهِمْ أَلْفَ سَنَةٍ إِلاَّ خَمْسِينَ عَامًا فَأَخَذَهُمْ الطُّوفَانُ وَهُمْ ظَالِمُون﴾ (العنكبوت/14).
    وورد ذكر نوح – – في القرآن الكريم في سور كثيرة، تحدثت عن قصته مع قومه، وحواره معهم، وصبره عليهم، وأبرزت نهايته ونهايتهم..
    ومن أبرز هذه السور (سورة نوح) هذه السورة التي سميت باسمه ، والتي اشتملت على كثير من الدروس والعبر، وبخاصة فيما يستفيد منه الداعية في دعوته إلى الله تعالى.
    فقد اشتملت هذه السورة على ذكر معالم للدعوة، سواء فيما يتعلق بمهمة الداعية، أو أسلوبه، أو صبره على قومه، وحرصه على هدايتهم، واستمراره في الدعوة، أو وصف أساليب المكذبين، ونهايتهم، ووصفت دعوة نوح بأدق الأوصاف وأجمعها.
    وقد أردت أن أكتب عن معالم الدعوة في هذه السورة، ليستنير بها الدعاة في طريقهم ودعوتهم إلى الله تعالى، ولإبراز المنهج الرباني الذي سار عليه الأنبياء – صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين – في دعوة أقوامهم، وكيف ضحوا وتعبوا من أجل الدعوة، وإقامة الحجة، وبيان حرصهم على هداية أقوامهم، واتخاذ الوسائل والأساليب المناسبة التي يمكن من خلالها تحقيق مصلحة الدعوة، وما يجب على الداعية تجاه المتغيرات المتعددة.
    وقد جعلت هذا البحث في مقدمة، وتمهيد، وأربعة مباحث، وخاتمة.
    التمهيد: (بين يدي السورة)، وفيه نبذة عن سورة نوح في أربعة مطالب:
    1 – اسم السورة.
    2 – مكان نزولها.
    3 – عدد آياتها.
    4 – موضوع السورة وأغراضها.
    المبحث الأول: شخصية الداعية، وفيه سبعة مطالب:
    المطلب الأول: وظيفة الرسل..
    المطلب الثاني: الرسول مبلغ عن الله .
    المطلب الثالث: وجوب المسارعة لتنفيذ أمر الله:
    المطلب الرابع: إفصاح الداعية عن شخصيته ووظيفته.
    المطلب الخامس : وضوح الطلب..
    المطلب السادس : اهتمام الداعية بقومه وأقاربه..
    المطلب السابع: حرص الداعية على حماية الأجيال جميعا من الضلال.
    المبحث الثاني : أساليب الدعوة، وفيه ثلاثة مطالب:
    المطلب الأول : الترغيب.
    أولا : الترغيب في ثواب الآخرة.
    ثانيا : الترغيب في خير الدنيا.
    1 – الوعد بتأخير الأجل ودفع العذاب.
    2 – إنزال المطر وكثرة الخير.
    3 – الإمداد بالمال والبنين.
    4 – الجنات والأنهار.
    المطلب الثاني: الترهيب.
    المطلب الثالث: تنويع أساليب الدعوة.
    أولا : استعطاف الداعية لقومه.
    ثانيا : استغلال عموم الأوقات المناسبة للدعوة إلى الله.
    ثالثا : اختيار الأسلوب المناسب والأقرب للاستجابة.
    رابعا : التدرج في أساليب الدعوة.
    خامسا : إعلان الدعوة.
    سادسا : العتاب والتوبيخ.
    سابعا : الاستدلال على الربوبية والألوهية :
    1 – النفس.
    2 – الكـون.
    3 - بدء خلق الإنسان ونهايته.
    4 – بسط الأرض.
    ثامنا : سدّ الذارئع المفضية إلى الشرك.

    المبحث الثالث: طبيعة المكذبين ونهايتهم.
    المطلب الأول: الفرار من الدعوة.
    المطلب الثاني: زيادة العناد عند سماع الدعوة.
    المطلب الثالث: الإصرار على الباطل.
    المطلب الرابع : الاستكبار عن الحق.
    المطلب الخامس : اتباع السادة والكبراء.
    المطلب السادس: التآمر على الدعوة والدعاة.
    المطلب السابع: الدعوة إلى التمسك بالباطل.
    المطلب الثامن : نهاية المكذبين.
    المبحث الرابع : موقف الداعية من إصرار قومه على التكذيب، وفيه ثلاثة مطالب:
    المطلب الأول: التوجه بالشكوى إلى الله .
    المطلب الثاني: الدعاء على القوم المكذبين.
    المطلب الثالث : الدعاء للنفس والوالدين والصالحين والأقارب.
    الخاتمـة ..
    ومن المهم الإشارة إلى أن هذه السورة قد اشتملت على كثير من الدروس والعبر المستفادة، في مجالات شتى، إلا أنني أردت قصر حديثي عن معالم الدعوة فيها.
    ومع ذلك فقد حاولت التركيز على الفوائد المستنبطة من هذه السورة، مراعاة للاختصار وعدم الإطالة،دون تفاصيل طويلة في الحديث عن الدعوة وأساليبها.
    ولكون هذه السورة من سور المفصل، التي لا يصعب الرجوع إلى مواضع آياتها، لم أذكر أرقام الآيات داخل البحث، بل اكتفيت بكتابة نص السورة في بداية البحث.
    أسأل الله تعالى أن يجعلنا من المنتفعين بكتابه، العاملين به، وأن يجعله شفيعا لنا يوم القيامة.
    وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
    الأستـاذ الدكتور/ صالح يحيى صواب
    أستـاذ الدراسات القرآنية
    كلية الآداب - جامعة صنعاء
    البريد الالكتروني: [email protected]

  • #2
    أخي الكريم

    جزاك الله خيراً

    غير أن الملف لم يعمل بعد تحميله.

    تعليق


    • #3
      جزاكم الله خيراً يا أبا أيمن على هذه الهدية .
      والملف يعمل يا أبا عبدالعزيز عندي وعدد صفحات البحث 56 صفحة فأعد تنزيله فربما يعمل وإلا بعثت لك به على بريدك .
      عبدالرحمن بن معاضة الشهري
      أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

      تعليق


      • #4
        جزاك الله خيراً
        د. فهد بن مبارك بن عبد الله الوهبي
        جامعة طيبة ـ قسم الدراسات القرآنية

        تعليق


        • #5
          جزاك الله خيرا

          و الملف يعمل عندي والحمد لله ,,,
          وننتظر منك المزيد والمفيد,,
          وكل ما تحب أن تعاملا ** به به كل العباد عاملا

          تعليق


          • #6
            تم تحميله مرة أخرى وتصفحه.

            شاكراً لكم.

            تعليق


            • #7
              [align=center]ما شاء الله وجزاك الله عني وعن بلد الايمان والحكمه خير الجزاء د.صالح
              وجعل ما كتبته في ميزان حسناتك ونفع الله بك الامه الاسلاميه
              فانت من يستحق التقدير والاحترام

              فأرجوا من كل من هو ملتحق بهذا الملتقى المبارك ان يتابع ويتابع بل ويلزم كل ما يكتبه الدكتور صالح فهو والله بحر يحوي كل درر وثمين والارض تشتكي من تواضعه أحسبه كذلك ولا أزكي على الله
              أحدا

              بارك الله فيك شيخي( اتمنى ان انهل من علمك ان شاء الله )د.صالح على ما اتحفتنا[/align]

              تعليق


              • #8
                بارك الله فيك ، بحث قيم ...

                تعليق


                • #9
                  وفقنا الله وإياك لما يحب ويرضى
                  بكالوريوس كلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود الاسلامية

                  تعليق


                  • #10
                    موضوع رائع

                    جزاك الله خيرا
                    موضوع جميل، وفكرة بحث جيدة.
                    جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية فرع إندونيسيا

                    تعليق


                    • #11
                      جزاكم الله خيرا كثيرا وبارك لكم
                      http://www.facebook.com/dr.hanydorgham

                      تعليق


                      • #12
                        جزاك الله خيرا شيخنا الدكتور :صالح على هذه الفوائد والدرر.
                        إبراهيم ابن الفقيه السريحي
                        00967777115166

                        تعليق


                        • #13
                          جزاك الله خيرا يا شيخنا الكريم .
                          نسأل الله ان ينفع بك حيث كنت .
                          فلا تزال بصمات محاضراتك لنا في التفسير بالكلية العليا للقران حاضرة في الذهن .
                          ومزيدا من الهدايا القيمة .

                          تعليق


                          • #14
                            اشكر الاخ صالح وفقه الله
                            على الهديه وما اعظمها من هديه اسأل الله ان يكتب لك الحسنى وزياده
                            كما ابشره ان البحث تم نشره في ست متديات كامسابقه
                            جزاك الله خير وجميع القائيمين على هذا الملتقى المباك
                            فلقد استفدة منه

                            تعليق


                            • #15
                              جزاك الله خيرا
                              بحث جميل وقيم، نفع الله بعلمك يا دكتور

                              ونتمنى المزيد من مثل هذه الأبحاث ونشرها بين الشباب

                              تعليق

                              19,961
                              الاعــضـــاء
                              231,880
                              الـمــواضـيــع
                              42,540
                              الــمــشـــاركـــات
                              يعمل...
                              X