إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • حركة حرف( ش) في كلمة ( عشرة) ما ضابطها !؟

    بسم الله الرحمن الرحيم

    متى تأتِ ( ش ) ساكنة ومتى تأتِ متحركة في لفظ ( عشرة) في القرآن؟

  • #2
    ـ إذا جاء لفظ ( عشر ) بصيغة المذكر ، فإن كان مضافاً كـ ( اثني عشر ـ تسعة عشر ) فإن الشين تكون مفتوحة .
    ـ وإذا كانت مفردة غير مضافة كـ ( عشر ) فإن الشين تكون ساكنة .
    مثال ذلك :
    قال الله تعالى :
    ( وَلَقَدْ أَخَذَ اللّهُ مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَآئِيلَ وَبَعَثْنَا مِنهُمُ اثْنَيْ عَشَرَ نَقِيبًا وَقَالَ اللّهُ إِنِّي مَعَكُمْ لَئِنْ أَقَمْتُمُ الصَّلاَةَ وَآتَيْتُمُ الزَّكَاةَ وَآمَنتُم بِرُسُلِي وَعَزَّرْتُمُوهُمْ وَأَقْرَضْتُمُ اللّهَ قَرْضًا حَسَنًا لَّأُكَفِّرَنَّ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَلأُدْخِلَنَّكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ فَمَن كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ مِنكُمْ فَقَدْ ضَلَّ سَوَاء السَّبِيلِ ) سورة المائدة : 12.
    وقال تعالى :
    ( مَن جَاء بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا وَمَن جَاء بِالسَّيِّئَةِ فَلاَ يُجْزَى إِلاَّ مِثْلَهَا وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ ) سورة الأنعام : 160.

    ـ أما إذا جاءت لفظة ( عشرة ) بصيغة المؤنث ، فإن كانت مضافة كـ( اثنتا عشرة ) فإن الشين تكون ساكنة .
    ـ وإذا كانت مفردة غير مضافة كـ ( عشرة ) ، فإن الشين تكون مفتوحة .
    مثال ذلك :
    قال الله تعالى :
    ( وَإِذِ اسْتَسْقَى مُوسَى لِقَوْمِهِ فَقُلْنَا اضْرِب بِّعَصَاكَ الْحَجَرَ فَانفَجَرَتْ مِنْهُ اثْنَتَا عَشْرَةَ عَيْناً قَدْ عَلِمَ كُلُّ أُنَاسٍ مَّشْرَبَهُمْ كُلُواْ وَاشْرَبُواْ مِن رِّزْقِ اللَّهِ وَلاَ تَعْثَوْاْ فِي الأَرْضِ مُفْسِدِينَ ) سورة البقرة : 60 .
    وقال تعالى :
    ( وَأَتِمُّواْ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلّهِ فَإِنْ أُحْصِرْتُمْ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ وَلاَ تَحْلِقُواْ رُؤُوسَكُمْ حَتَّى يَبْلُغَ الْهَدْيُ مَحِلَّهُ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضاً أَوْ بِهِ أَذًى مِّن رَّأْسِهِ فَفِدْيَةٌ مِّن صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ فَإِذَا أَمِنتُمْ فَمَن تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلاثَةِ أَيَّامٍ فِي الْحَجِّ وَسَبْعَةٍ إِذَا رَجَعْتُمْ تِلْكَ عَشَرَةٌ كَامِلَةٌ ذَلِكَ لِمَن لَّمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حَاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَاتَّقُواْ اللّهَ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ ) سورة البقرة : 196 .

    تعليق


    • #3
      مراجعة الأستاذ محمد كالو

      ( اثْنَتَا عَشْرَةَ ) بجميع أشكاله في أمثلة التعليق ليست من باب الإضافة إنما هم التركيب .

      تعليق


      • #4
        الأمر أسهل مما ذكره أخونا كالو، فأقول بالاختصار المفيد شين العشرة والعشر مفتوحة مع المعدود المذكر، وساكنة مع المعدود المؤنث، سواء كانت مركبة أو مفردة (أقصد بالإفراد ما قابل التركيب)، تقول: "عشَرة رجال وأحد عشر رجلا بفتح الشين، وعشْر نساء وإحدى عشْرة امرأة بإسكانها، وبالله التوفيق.

        تعليق


        • #5
          الأخ الفاضل منصور مهران
          شكراً على هذه الملاحظة والمراجعة بارك الله فيكم .

          ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

          الأخ الفاضل أبو المنذر الجزائري
          أرى أن الأمر ليس بهذه السهولة أرجوا التأكد من المعلومة جزاكم الله خيراً.

          تعليق


          • #6
            جزاكم الله خيرا وبارك فيكم ونفع بكم

            تعليق


            • #7
              أخي الدكتور محمد كالو قد كنت كتبت ما كتبت من جعبتي، ثم راجعت كتب النحو فرأيتُني على صواب، وأزيدك فائدة أخرى أن لفظ العشرة - بغض النظر عن الشين - يخالف المعدود فيؤنث مع المذكر، ويذكر مع المؤنث، فتقول عشَرة رجال، وعشَرة أيام كما في الآية التي أوردتها، وتقول: عشْر نسوة، وعشْر حسنات كما في الآية التي ذكرتها، أما إذا ركبت فتتبع المعدود فتقول: أحد عشَر رجلا، وإحدى عشْرة امرأة، والله الموفق لكل خير، وبه الثقة سبحانه.

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة محمد كالو مشاهدة المشاركة


                الأخ الفاضل أبو المنذر الجزائري
                أرى أن الأمر ليس بهذه السهولة أرجوا التأكد من المعلومة جزاكم الله خيراً.
                هذه المعلومة أقصد فتح شين العشرة والعشر مع المعدود المذكر، وتسكينها مع المعدود المؤنث، هو ما ذكره الغلاييني في جامع الدروس العربية ص 18 ج1

                لكن في معجم القواعد للدقر ص 311 أن شين عشرة يجوز تسكينها وتحريكها إذا كانت مع تاء غير مركبة.
                وهذا يخالف ما جزم به الغلاييني- لأنها مع التاء لن تكون إلا مع المذكر.

                أي أنك يصح لك أن تقول عشرة رجال وعشرة رجال، بفتح الشين وتسكينها

                ثم تابع أن الشين في أحد عشر إلى تسعة عشر مفتوحة لا غير
                وفي التركيب والتأنيث ساكنة عن الحجازيين نحو ثلاث عشرة ويكسرها التميميون ومثل هذا الأخير في المخصص لابن سيده ج5 ص 196

                قلت : وكسر الشين لا نعرفه اليوم

                تعليق

                19,840
                الاعــضـــاء
                231,357
                الـمــواضـيــع
                42,327
                الــمــشـــاركـــات
                يعمل...
                X