إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الأصل أن يتقدم الاسم الظاهر على الضمير فما هو السر في عدم تحققه في (قل هو الله أحد)

    السلام عليكم
    الأصل أن يتقدم الاسم الظاهر على الضمير فما هو السر في عدم تحقق ذلك في (قل هو الله أحد)؟
    قال أبو السعود : للإيذان بأنه من الشهرة والنباهة بحيث يعود إليه كل ضمير ويشير إليه كل مشير .
    فهل هذه العبارة من هذا الإمام دقيقة ؟ وهل من حكمة أخرى
    قسم التفسير وعلوم القرآن
    جامعة الأزهر

  • #2
    هل من أحد يجيبني
    قسم التفسير وعلوم القرآن
    جامعة الأزهر

    تعليق


    • #3
      ضمير الشأن والقصة

      الأخ أبا صفوت - حفظه الله
      وعليكم السلام

      السبب في تقدم هو على جملة ( الله أحد ) أن هو ضمير الشأن ، ويسمى ضمير القصة [ و يسميه الكوفيون ضمير المجهول ] .
      وهذا الضمير مخالف للقياس من خمسة أوجه :
      أحدها : عوده على ما بعده لزوما إذ لا يجوز للجملة المفسرة له أن تتقدم هي ولا شيء منها عليه .
      والثاني : أن مفسره لا يكون إلا جملة ولا يشاركه في هذا ضمير .
      والثالث : أنه لا يتبع بتابع فلا يؤكد ولا يعطف عليه ولا يبدل منه .
      والرابع : أنه لا يعمل فيه إلا الابتداء أو أحد نواسخه .
      والخامس : أنه ملازم للإفراد فلا يثنى ولا يجمع .(1)

      أما قول أبي السعود – تعالى – فلو أنك تابعت كلامه ، لوجدته يعيد مضمون العبارة التي استشكلتها بعبارة أوضح ، وهي قوله : والسر في تصدير الجملة به التنبيه من أول الأمر على فخامة مضمونها وجلالة حيزها مع ما فيه من زيادة تحقيق وتقرير فإن الضمير لا يفهم منه من أول الأمر إلا شأن مبهم له خطر جليل فيبقى الذهن مترقبا لما أمامه مما يفسره ويزيل إبهامه فيتمكن عند وروده له فضل تمكن (2).
      ـــــــــ
      (1) انظر : مغني اللبيب لابن هشام 636 – 637 .
      (2) تفسير أبي السعود 9 / 212 .



      عبد الله إبراهيم

      تعليق


      • #4
        جزاك الله خيرا
        هل من أحد يتكرم علينا بشيء آخر في هذه المسألة
        قسم التفسير وعلوم القرآن
        جامعة الأزهر

        تعليق


        • #5
          أخي أبو صفوت
          الإنسان بفطرته يستطيع أن يدرك أن الكون لم يخلق صدفة لأن كل ما في الكون أتقن ووضع في موضعه الذي يجب أن يكون عليه، إذن فالإنسان بإدراك الفطرة وبالعلم الذي آتاه الله أدرك أن هذا الكون وراءه قوة في منتهى الحكمة هي التي خلقته.
          هذه القوة لا يعلم الإنسان إسمها، إذن فالإنسان عرف ربه (غيبا) بضمير ( هو) لم يعرفه بالإسم، فجاء ذلك الغيب (هو) ليعلن عن إسمه
          : (الله).
          لو جاء إسم ( الله ) قبل الضمير (هو) لكان الكلام يعني أن البشر عرفوا الله بإسمه أولا ، والواقع يفيد أن إسم الإله ( الله) لا يعلمه إلا آل إبراهيم بينما هو عند الإنجليز إسمه God وعند الفرنسيين إسمه
          Dieu وعند الإسبان ... وهكذا.
          وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ

          تعليق


          • #6
            أخي العزيز

            أصل الكلمه GOD غير معروف ! فمن الممكن أن تعني GOOD ! ... تجمع ...وهي خطأ
            وأنا أقول من الممكن أنها جاءت من "جَدٌ" فالذي ترجم الإنجيل إلي الإغريقية هو القس كلامينتين من الإسكندرية!

            تعليق

            19,840
            الاعــضـــاء
            231,465
            الـمــواضـيــع
            42,359
            الــمــشـــاركـــات
            يعمل...
            X