• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • سلسلة محاضرات من كتاب فيض المنان في لطائف القرآن

      بسم الله الرحمن الرحيم
      إن الحمد لله، نحمده ونستعينه، ونستغفره ونسترضيه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا، وسيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله .
      قال تعالى:  يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيدًا يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا(1) .
      قال تعالى:  كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الأَلْبَابِ(2) . أما بعد :
      فهذه رسالة في معرفة بعض اللطائف التفسيرية واللغوية والبلاغية، عنيت فيها بجمع بعض المسائل والإشكالات التي يكثر التساؤل عنها، وكيفية التعامل معها كبداية تفتح له الطريق، خصوصًا في هذا الزمان الذي بعد فيه الناس عن لغة القرءان فأصبح الكثير يفهم فهمًا على غيرمراده، ويخلط بين المعاني، ولما كان أهل القرءان هم أولى الناس بتدبر آيات الله تعالى فكان ذلك الباعث على إعداد هذه الرسالة لتكون إحدى رسائل زاد المقرئين ، سائلاً الله الكبير المتعالى أن يهدينا سواء السبيل ، وكتبه أبو عبد الرحمن جمال القرش
      موضوعات البحث
      القسم الأول: اللطائف الإعرابية واللغوية.
      القسم الثاني: كشف الإبهام عن بعض مواضع الإيهام .
      القسم الثالث: لطائف بلاغية وفروقات لغوية .
      من صفات حامل القرءان
      قال الإمام مكي بن أبي طالب في باب: صفة من يجب أن يقرأ عليه وينقل عنه، قال أبو محمد: يجب على طالب القرءان أن يتخير لقراءته وضبطه ونقله أهل الديانة والصيانة والفهم في علوم القرءان والنفاذ في علم العربية ( والتجويد بحكاية ألفاظ القرءان)، وصحة النقل عن الأئمة المشهورين بالعلم .
      فإذا اجتمع للمرء ذلك كملت حاله، ووجبت إمامته .
      فالقراء يتفاضلون في العلم بالتجويد …
      فمنهم من يعلمه رواية وقياسًا وتمييزًا فذلك الحاذق الفطن .
      ومنهم من يعرفه سماعًا وتقليدًا، فذلك الوهن الضعيف، لا يلبث أن يشك ويدخله التحريف والتصحيف، إذ لم يُبن على أصل ولا نقل عن فهم .
      قال: فنقل القرءان فطنة ودراية أحسن منه سماعًا ورواية، قال: فالرواية لها نقلها، والدراية لها ضبطها وعلمها .
      قال: فإذا اجتمع للمقرئ النقل والفطنة والدراية وجبت له الإمامة وصحت عليه القراءة إن كان له مع ذلـــك ديانة . اهـ(1) .
      قال الإمام النووي: ثبت في صحيح مسلم- - عن تميم الداري  قال: قال : " الدِّينُ النَّصِيحَةُ قُلْنَا لِمَنْ؟ قَالَ لِلَّهِ وَلِكِتَابِهِ وَلِرَسُولِهِ وَلأَئِمَّةِ الْمُسْلِمِينَ وَعَامَّتِهِمْ" مسلم .
      قال العلماء : النصيحة لكتاب الله تعالى هي الإيمان بأنه كلام الله تعالى وتنزيله، ولا يشبهه شيء من كلام الخلق، ولا يقدر على مثله الخلق بأسرهم، ثم تعظيمه وتلاوته حق التلاوة، وتحسينها، والخشوع عندها، وإقامة حروفه في التلاوة وأن يذبَّ، عنه لتأويل المحرفين وتعرض الطاغين، وأن يصدِّق بما فيه، ويقف مع أحكامه ويتفهم علومه، وأمثاله، ويعتبر بمواعظه، ويتفكر في عجائبه ويعمل بمحكمه، ويسلم لمتشابهه، ويبحث عن عمومه وخصوصه وناسخه ومنسوخه، وينشر علومه . اهـ(1) .
      قال الراغب الأصفهاني: إن أول ما يحتاج أن يشتغل به من علوم القرءان العلوم اللفظية، ومن العلوم اللفظية تحقيق الألفاظ المفردة، فتحصيل معاني مفردات ألفاظ القرءان في كونه من أوائل المعاون لمن يريد أن يدرك معانيه كتحصيل اللَّبن في كونه من أول المعاون في بناء ما يريد أن يبنيه . اهـ(2) .
      * * *
      القسم الأول
      اللطائف الإعرابية واللغوية
      1- لطائف إعرابية بين كلمتين .
      2- نماذج لما ورد مبنيًا للمجهول ومبنيًا للمعلوم .
      3- نماذج لما ورد لازمًا ومتعديًا لواحد أو اثنين .
      4- نماذج لما ورد مفردًا وجمعًا .
      5- نماذج لما ورد فيه لغتان .
      6– نماذج لتقدم المفعول على الفاعل .
      7- نماذج للام الأمر ولام التعليل .
      8- نماذج للممنوع من الصرف .
      9- نماذج لأفعال يجوز تذكيرها وتأنيثها .
      10- القاعدة في إسناد الفعل المعتل عند إسناده
      لواو الجماعة .
      11- مواضع معربة .
      12- لطائف صرفية .
      من كتاب فيض المنان في لطائف القرآن لـ جمال القرش
      المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
      للاستفسار واتس /
      00201127407676

    • #2
      تابع سلسلة محاضرات من كتاب فيض المنان في لطائف القرآن الكريم
      1- لطائف إعرابية ولغوية بين كلمتين
       فَتَوَلَّ * فَتَوَلَّى (1)
      قال تعالى:  فَتَوَلَّ عَنْهُمْ حَتَّى حِينٍ الصافات: 174.
      قال تعالى:  فَتَوَلَّىعَنْهُمْ وَقَالَ يَا قَوْمِ لَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ رِسَالَةَ رَبِّي الأعراف: 79.
       أَلْقُوا * ألقَوا (2)
      قال تعالى:  قَالَ أَلْقُوا فَلَمَّا أَلْقَوْا سَحَرُوا أَعْيُنَ النَّاسِ الأعراف: 171.
      ثَمَّ * ثُمَّ (3)
      قال تعالى:  وَإِذَا رَأَيْتَ ثَمَّ رَأَيْتَ نَعِيمًا وَمُلْكًا كَبِيرًا الإنسان: 20.
      قال تعالى:  انظر كَيْفَ نُصَرِّفُ الآيَاتِ ثُمَّ هُمْ يَصدِفُونَ الأنعام: 46.
      ذَوِي * ذَوَي (4)
      قال تعالى:  وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى البقرة:147.
      قال تعالى:  وَأَشْهِدُوا ذَوَيْ عَدْلٍ مِنْكُمْ الطلاق: 2.
      وَأَدْبَارَ * وَإِدْبَارَ(1)
      قال تعالى:  وَمِنَ اللَّيْلِ فَسَبِّحْهُ وَأَدْبَارَ(2) السُّجُودِ ق: 40.
      قال تعالى:  وَمِنَ اللَّيْلِ فَسَبِّحْهُ وَإِدْبَارَ(3) النُّجُومِ الطور: 49.
       تُمْسِكُوهُنَّ * يُمَسِّكُونَ (4)
      قال تعالى:  وَلا تُمْسِكُوهُنَّ ضِرَارًا لِتَعْتَدُوا البقرة:: 231 ..
      قال تعالى:  وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلاةَ الأعراف: 170 .
       لَيَقُولُنَّ * لَيَقُولَنَّ (5)
      قال تعالى:  وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ التوبة: 65.
      قال تعالى: وَلَئِنْ جِئْتَهُمْ بِآيَةٍ لَيَقُولَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ أَنْتُمْ إِلا مُبْطِلُونَ الروم: 58.

      (1) فتَوَلَّ فعل أمر مبني على حذف حرف العلة،تَوَلَّى فعل ماض مبني على الفتحة المقدرة .
      (2) أَلْقَوْا بفتح القاف فعل ماضي، أَلْقُوا بضم القاف فعل أمر مبني على حذف النون .
      (3) ثَمَّ بفتح الثاء بمعنى هناك، ثُمَّ بضم الثاء حرف عطف يفيد التراخي .
      (4) ذَوِي بكسر الواو جمع بمعنى أصحاب،ذَوَيْ بفتح الواو مثنى، بمعنى صاحبي .
      (1) أَدْبَارَ بفتح الهمزة جمع دبر أي أعقاب، وإِدْبَارَ بكسر الهمزة مصدر أدبر .
      (2) دبر الشيء آخره والمعنى: صلي النوافل المسنونة عقب الفرائض .
      (3) أي: عقب غروبها سبح أو صلِّ في الأول العشائين، وفي الثاني الفجر، وقيل: الصبح .
      (4)  يُمَسِّكُونَ بتشديد السين من مَسَّك يُمسِّك وتمسَّك به أي استمسك به، وبالتخفيف من أمسك يُمسك، و التشديد فيه معنى التكرير والتكثير للتمسك بكتاب الله وبدينه .
      (5) لَيَقُولَنَّ بفتح اللام فعل مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد .
      وبضم اللام: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ثبوت النون وحذفت النون لتوالي الأمثال، والواو التي حذفت لالتقاء الساكنين فاعل، ونون التوكيد لا محل لها من الإعراب .
      المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
      للاستفسار واتس /
      00201127407676

      تعليق


      • #3
        تابع سلسلة محاضرات من كتاب فيض المنان في لطائف القرآن
         ولا يَصُدُّنَّكَ * فَلا يَصُدَّنَّكَ
        قال تعالى:  ولا يَصُدُّنَّكَ (1) عَنْ آيَاتِ اللَّهِ بَعْدَ إِذْ أُنْزِلَتْ إِلَيْكَ القصص: 87.
        قال تعالى:  فَلا يَصُدَّنَّكَ(2) عَنْهَا مَنْ لا يُؤْمِنُ بِهَا طه: 16.
         يَهْدِي * يَهِدِّي(3)
        قال تعالى: أَفَمَنْ يَهْدِي إِلَى الْحَقِّ أَحَقُّ أَنْ يُتَّبَعَ أَمَّنْ لا يَهِدِّي إِلا أَنْ يُهْدَى يونس35.
         مِصْرًا * مِصْرَ (4)
        قال تعالى:  اهْبِطُوا مِصْرًا فَإِنَّ لَكُمْ مَاسألتم البقرة: 61.
        قال تعالى:  وَقَالَ ادْخُلُوا مِصْرَ إِنْ شَاءَ اللَّهُ آمِنِينَ يوسف: 99.
        بِمُعَذَّبِينَ * مُعَذِّبِينَ(5)
        قال تعالى:  وَمَا نَحْنُ بِمُعَذَّبِينَ الصافات: 59.
        قال تعالى:  وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولا الإسراء: 15.
         الْغُرُورِ * الْغَرُورُ(6)
        قال تعالى:  وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلا مَتَاعُ الْغُرُورِ آل عمران: 85 .
        قال تعالى:  فَلا تَغُرَّنَّكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَلا يَغُرَّنَّكُمْ بِاللَّهِ الْغَرُورُ لقمان: 33 .
        حُمُرٌ * وَحُمْرٌ (2)
        قال تعالى:  كَأَنَّهُمْ حُمُرٌ مُسْتَنْفِرَةٌ المدثر: 50.
        قال تعالى:  وَمِنَ الْجِبَالِ جُدَدٌ بِيضٌ وَحُمْرٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهَا وَغَرَابِيبُ سُودٌ فاطر: 27.


        1) ولا يَصُدُّنَّكَ فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه حذف النون و" النون " للتوكيد، أصله: يصدوننك حذفت نون الرفع للجازم وواو للفاعل لالتقاء الساكنين .
        (2) يَصُدَّنَّكَ فعل مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد .
        (3) يَهِدِّي الأصل يهتدي، فحولت التاء لدال ثم سكنت الدال ثم أدغمت في الدال الثانية .
        ) كلمة مِصْرًا المصروفة في القرءان، لا تعني الإقليم المعروف بل تعني أيَّ قطر أو إقليم أو بلد
        وتنوينُها تنوين " تنكير " يدل على عمومها، وغير مصروفة تعني مصر المعروفة .
        (5) بِمُعَذَّبِينَ بفتح الذال مع التشديد: اسم مفعول، وبكسر الذال مع التشديد: اسم فاعل .
        (6) الْغُرُور بالضم، مصدر من غرَّ يغرُّ غُرورًا وهو الخداع والباطل، والْغَرُورُ: بالفتح الباطل والخداع، والشيطان يغر الناس بالتمنية .
        (2) حُمُرٌ بضم الميم: الحمر الوحشية، وهو جمع، مفرد "حمار"،وَحُمْرٌ، بسكون الميم: لون مفرده:
        " أحمر" .
        المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
        للاستفسار واتس /
        00201127407676

        تعليق


        • #4
          تابع سلسلة محاضرات من كتاب فيض المنان في لطائف القرآن

          عَلَيْهُ * عَلَيْهِ (3)
          قال تعالى:  وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللَّهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا الفتح: 10.
          قال تعالى:  إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِ آيَاتُنَا قَالَ أَسَاطِيرُ الأوَّلِينَ المطففين: 13.
           مُشْتَبِهًا * مُتَشَابِهٍ (4)
          قال تعالى:  وَالزَّيْتُونَ وَالرُّمَّانَ مُشْتَبِهًا وَغَيْرَ مُتَشَابِهٍ الأنعام:99.
           (3) الأصل في هاء الضمير التي يكنى بها عن الواحد الغائب المذكر الضم مثل: " له" إلا إذا وقع قبلها كسرة أو ياء فإنها حينئذ تكسر للمناسبة وقد جوّز ضمها اتباعًا للأصل في الفتح في رواية: حفص . المغنى: ج/1 ص/110 .
          (4) مُشْتَبِهًا اسم فاعل من الفعل اشتبه، متشابها اسم فاعل من الفعل تشابه، والمعنى أن: الزيتون والرمان مشتبهًا في الأوراق، وغير متشابه في الذوق .
          المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
          للاستفسار واتس /
          00201127407676

          تعليق


          • #5
            يَكُ * يَكُنْ (1)
            قال تعالى:  إِنَّ إِبْرَاهِيمَ كَانَ أُمَّةً قَانِتًا لِلَّهِ حَنِيفًا وَلَمْ يَكُ مِنَ الْمُشْرِكِينَ النحل: 120
            قال تعالى: وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي لَمْ يَتَّخِذْ وَلَدًا وَلَمْ يَكُنْ لَهُ شَرِيكٌ في الْمُلْكِ وَلَمْ يَكُنْ لَهُ وَلِيٌّ مِنَ الذُّلِّ وَكَبِّرْهُ تَكْبِيرًا الإسراء: 111.
             قَبْلُ * قَبْلِ (2)
            قال تعالى:  …… كَذَلِكَ كُنْتُمْ مِنْ قَبْلُ(3) فَمَنَّ اللَّهُ عَلَيْكُمْ  النساء: 94.
            قال تعالى:  وَأَنْفِقُوا مِنْ مَا رَزَقْنَاكُمْ مِنْ قَبْلِ(4) أَنْ يَأْتِيَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ المنافقون:10.
            قال تعالى:  لِلَّهِ الأمْرُ مِنْ قَبْلُ وَمِنْ بَعْدُ وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ(5) الروم: 4.
            خَلْقَهُ * خَلَقَهُ
            قال تعالى:  قَالَ رَبُّنَا الَّذِي أَعْطَى كُلَّ شَيْءٍ خَلْقَهُ(6) ثُمَّ هَدَى طه: 50.
            قال تعالى:  الَّذِي أَحْسَنَ كُلَّ شَيْءٍ خَلَقَهُ(7) السجدة: 7.
             .
            (1) لم يَكُ فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه سكون النون المحذوفة للتخفيف .
            لم يَكُنْ فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه السكون وحذفت الواو للالتقاء الساكنين .
            (2) لفظ قَبْلُ وبَعْدُ يبنى على الضم إذا لم يضف، ويجر بالكسرة إذا كان مضافًا .
            3) في هذا الموضع بنيت كلمةقَبْلُ على الضم لأنها لم تضف .
            (4) هنا جُرَّت قَبْلِ بالكسر لأنها مضافة إلى المصدر المؤول والتقدير " من قبل إتيان أحدكم " .
            (5) في هذا الموضع بنيت قَبْلُ وبَعْدُ على الضم لأنهما لم يضافا .
            (6) خَلْقَهُ مفعول أول لـ أَعْطَى أي: أعطى كل شئ خليقته، والهاء مضاف إليه.
            (7) خَلَقَهُ فعل ماض والهاء مفعول به .
            المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
            للاستفسار واتس /
            00201127407676

            تعليق


            • #6
              استفسار

              فضيلة الشيخ :
              خادم القرآن أبو عبد الرحمن
              هذه اللطائف الرائعة
              هل هي مذكورة في كتابكم الجميل
              (( فيض المنان في لطائف المنان )) الدار العالمية للنشر
              أم تختلف ؟

              تعليق


              • #7
                أخي فضيلة الشيخ / محمد المهوس (نعم)
                المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
                للاستفسار واتس /
                00201127407676

                تعليق


                • #8
                  تابع محاضرات من كتاب فيض المنان

                  3- نماذج لما ورد لازمًا ومتعديًا لواحد أو اثنين

                   تَنْكِحُوا * تُنْكِحُوا(1)

                  قال تعالى:  وَلا تَنْكِحُوا الْمُشْرِكَاتِ حَتَّى يُؤْمِنَّ وَلأمَةٌ مُؤْمِنَةٌ خَيْرٌ مِنْ مُشْرِكَةٍ وَلَوْ أَعْجَبَتْكُمْ وَلا تُنْكِحُوا الْمُشْرِكِينَ حَتَّى يُؤْمِنُوا البقرة: 221.

                   يَضِلُّونَ * يُضِلُّونَ(2)

                  قال تعالى:  إِنَّ الَّذِينَ يَضِلُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا نَسُوا يَوْمَ الْحِسَابِ ص: 26
                  قال تعالى:  وَمَا يُضِلُّونَ إِلا أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ آل عمران: 69

                   تَنْبُتُ * تُنْبِتُ (3)

                  قال تعالى:  وَشَجَرَةً تَخْرُجُ مِنْ طُورِ سَيْنَاءَ تَنْبُتُ بِالدُّهْنِ وَصِبْغٍ لِلأكِلِينَ المؤمنون: 20.
                  قال تعالى:  سُبْحَانَ الَّذِي خَلَقَ الأزْوَاجَ كُلَّهَا مِمَّا تُنْبِتُ الأرْضُ وَمِنْ أَنْفُسِهِمْ وَمِمَّا لا يَعْلَمُونَ 8 يس: 36
                  تَنْكِحُوا بفتح التاء من الفعل نكح المتعدي لواحد،والمعنى : لا تتزوجوا النساء المشركات حتى يؤمن وبضم التاء : من الفعل أنكح المتعدي لمفعولين، أي لا تزوجوا المشركين نساءكم
                  (2) يَضِلُّونَ بفتح الياء فعل لازم من "ضل يَضل "و بضم الياء فعل متعدي من " أضل يُضل" .
                  (3) تَنْبُتُ بفتح التاء وضم الباء من الفعل نبت اللازم، أي: لا ينصب مفعولا، و بضم التاء وكسر الباء من الفعل أنبت المتعد لمفعول
                  المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
                  للاستفسار واتس /
                  00201127407676

                  تعليق


                  • #9
                    تابع محاضرات من كتاب فيض المنان في لطائف القرآن
                    4- نماذج لما ورد مفردًا وجمعًا

                     سَقْفًا * سُقُفًا (1)

                    قال تعالى:  وَجَعَلْنَا السَّمَاءَ سَقْفًا مَحْفُوظًا الأنبياء: 32.
                    قال تعالى:  وَلَوْلا أَنْ يَكُونَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً لَجَعَلْنَا لِمَنْ يَكْفُرُ بِالرَّحْمَنِ لِبُيُوتِهِمْ سُقُفًا مِنْ فَضَّةٍ وَمَعَارِجَ عَلَيْهَا يَظْهَرُونَ الزخرف: 33.

                     كِسَفًا * كِسْفًا (2)

                    قال تعالى:  فَأَسْقِطْ عَلَيْنَا كِسَفًا مِنَ السَّمَاءِ إِنْ كُنْتَ مِنَ الصَّادِقِينَ الشعراء: 187
                    قال تعالى: وَإِنْ يَرَوْا كِسْفًا مِنَ السَّمَاءِ سَاقِطًا يَقُولُوا سَحَابٌ مَرْكُومٌ .الطور: 44

                     قِطَعٌ * بِقِطْعٍ

                    قال تعالى:  وَفِي الأَرْضِ قِطَعٌ(3) مُتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِنْ أَعْنَابٍ الرعد: 4
                    قال تعالى: فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ (4)مِنَ اللَّيْلِ وَلا يَلْتَفِتْ مِنْكُمْ أَحَدٌ إِلا امْرَأَتَكَ هود:81سَقْفًا بفتح السين وسكون القاف مفرد ، سُقُفَا: بضم السين والقاف: جمع" سقْف" .
                    (2) كِسْفًا بالسكون واحد قطعة عظيمة،كسَفًا بفتح السين جمع أي قطعًا .
                    (3) قِطَعٌ بقاع مختلفة الطباع والصفات، وهو جمع مفرده " قطْعة" .
                    (4) بِقِطْعٍ بجزء من الليل أو طائفة من الليل .
                    المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
                    للاستفسار واتس /
                    00201127407676

                    تعليق


                    • #10
                      تابع محاضرات من كتاب فيض المنان في لطائف القرآن
                      5- نماذج لما ورد فيه لغتان
                       مَيْتًا * مَيِّتًا (1)

                      قال تعالى:  أَوَمَنْ كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ الأنعام: 122 .
                      قال تعالى:  حَتَّى إِذَا أَقَلَّتْ سَحَابًا ثِقَالا سُقْنَاهُ لِبَلَدٍ مَيِّتٍ الأعراف: 175.

                       لِلسَّلْمِ * السِّلْمِ (2)

                      قال تعالى:  يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ادْخُلُوا فِي السِّلْمِ كَافَّةً البقرة: 208.
                      قال تعالى:  وَإِنْ جَنَحُوا لِلسَّلْمِ فَاجْنَحْ لَهَا وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ الأنفال: 61

                       السَّوْءِ * السُّوءَ (3)

                      قال تعالى:  الظَّانِّينَ بِاللَّهِ ظَنَّ السَّوْءِ عَلَيْهِمْ دَائِرَةُ السَّوْءِ التوبة: 98.
                      قال تعالى:  إِنَّ الْخِزْيَ الْيَوْمَ وَالسُّوءَ عَلَى الْكَافِرِينَ النحل: 27.
                      الميت: بسكون الياء مخفف عن الميِّت، وهما لغتان فيمن فارق الحياة، وقد استعملت بـهذا المعنى في رواية حفص "الميِّت": بكسر الياء وتشديدها هو الحيُّ الذي ينتظر الموت، والميْت: هو الذي مات فعلا، وخرجت روحه من جسده - اللطائف: ص /64، وبهذا قال الفراء والكسائي ونقلا عن الخليل أبياتًا لأبي عمرو تؤكد هذا المعنى :
                      وتسألني تفْسيرَ ميْتٍ وميِّت فَدُونَكَ قَدْ فَسَّرْت إنْ كُنتَ تغفُل
                      فَمَنْ كَانَ ذَا رُوحٍ فَذَلِكَ ميِّتٌ وما الميتُ إلا مَن إلى القبر يحملُ .
                      (2) في القرطبي " السِّلم والسَّلم " بمعنى واحد، وهما جميعا يقعان في الإسلام والمسالمة، وفرق ابن العلاء بينهما، فقال: بالكسر بمعنى الإسلام، وبالفتح من المسالمة، وأنكر المبرد هذه التفرقة .
                      (3) السَّوْءِ بالفتح والضم لغتان مثل الضُّر والضَّر - المغنى في توجيه القراءات: ج/2ص/213 .
                      المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
                      للاستفسار واتس /
                      00201127407676

                      تعليق

                      20,089
                      الاعــضـــاء
                      238,501
                      الـمــواضـيــع
                      42,938
                      الــمــشـــاركـــات
                      يعمل...
                      X