• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُقِيتًا

      [align=center]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته[/align]
      الإخوة الأفاضل: واجهت إشكالا عند رجوعي لأقوال العلماء في بيان معنى " مقيتا"، وخلاصته على النحو الآتي:
      قال شيخ المفسرين:" قيل: إن منه قول النبيّ : " كَفَى بالمَرْءِ إثْماً أنْ يُضَيِّعَ مَنْ يُقِيتُ " في رواية من رواها: «يُقيت»: يعني من هو تحت يديه في سلطانه من أهله وعياله، فيقدر له قوته. يقال منه: أقات فلان الشيء يقتيه إقاتة، وقاته يقوته قياتة وقُوتاً، والقوت الاسم. وأما المُقِيتُ في بيت اليهودي الذي يقول فيه:
      [align=center]لَيْــتَ شِــعْرِي, وَأَشْـعُرَنَّ إِذَا مَـا =قَرَّبُوهَـــا مَنْشُـــورَةً وَدُعِيــتُ
      أَلِـيَ الْفَضْـلُ أَمْ عَـلَيَّ إذا حُوسِـبْتُ? = إِنِّــي عَــلَى الْحِسَــابِ مُقِيــتُ[/align]

      فإن معناه: فإني على الحساب موقوف، وهو من غير هذا المعنى".

      وهو ما ذكره الثعلبي 427هـ في كشفه بقوله :" أي موقوف عليه وقال الفرّاء: المقيت المقتدر أن يعطي كل رجل قوته". وكذا ابن عادل880هـ في لبابه بقوله:" فقال الطَّبَرِي: إنه من غَيْر هَذا [المعنى المتقدِّم، فإنه بمَعْنَى الموقوف،] فأصْل مُقِيت: مُقْوِت كمُقِيم.

      لكني وجدت بعض كبار المفسرين كابن عطية546هـ في محرره الوجيز، يقول " فقال فيه الطبري: إنه من غير هذا المعنى المتقدم، وإنه بمعنى موقوت،قال القاضي أبو محمد : وهذا يضعفه أن يكون بناء فاعل بمعنى بناء مفعول. ".
      وقال أبو حيان754هـ :" وقال الطبري في قوله: إني على الحساب مقيت، إنه من غير هذه المعاني المتقدّمة، وإنه بمعنى موقوت. وهذا يضعفه أن يكون بناء اسم الفاعل بمعنى بناء اسم المفعول".
      فكيف يرد النص عن شيخ المفسرين بلفظة" موقوف" ويرد عن ابن عطية، وأبي حيان بلفظة "موقوت" منسوبا إليه.

      ثم من هو القاضي ( أبو محمد) الذي عناه ابن عطية؟
      وما مدى صحة رده بقوله:" وهذا يضعفه أن يكون بناء اسم الفاعل بمعنى بناء اسم المفعول"؟

      وجزاكم الله خيرا.

    • #2
      ألا يحتمل وجود تصحيف؟.
      وأيمكن أن يكون ( أبو محمد) هو ابن رشد595 هـ - - ؟فقد كان يُلقب: قاضي القضاة، في زمانه.

      تعليق


      • #3
        يُمكن مُراجَعة الرّدّ الَّذي كتبتُه في "ملتقى أهل اللغة"، وقد قلتُ فيه:
        ( أمَّا ما جاءَ في نصِّ ابن عطيَّة: ( قال القاضي أبو محمَّد )؛ فالمعنيُّ به: ابنُ عطيَّة نفسُه، ويكثرُ مثلُ ذلك في مُصنَّفاتِ المتقدِّمين، ولعلَّه من فِعْلِ النُّسَّاخ ) انتهى.

        والله تعالَى أعلم.
        عَائِشَةُ بِنتُ عَلِيٍّ
        التَّخَصُّصُ: اللُّغَةُ العَرَبِيَّةُ

        تعليق


        • #4
          قول ابن جرير : "فإن معناه: فإني على الحساب موقوف، وهو من غير هذا المعنى". يقصد به تفسير الشاهد في البيت الأخير الذي أورده وهو قول الشاعر:
          "إِنِّــي عَــلَى الْحِسَــابِ مُقِيــتُ"

          أما تفسيره للمقيت في الآية فقد ذكره قبل ذلك ، حيث قال: ( قال أبو جعفر: والصواب من هذه الأقوال، قولُ من قال: معنى"المقيت"، القدير.)
          محمدبن عبدالله بن جابر القحطاني
          [email protected]

          تعليق


          • #5
            المشاركة الأصلية بواسطة عائشة علي مشاهدة المشاركة
            يُمكن مُراجَعة الرّدّ الَّذي كتبتُه في "ملتقى أهل اللغة"، وقد قلتُ فيه:
            ( أمَّا ما جاءَ في نصِّ ابن عطيَّة: ( قال القاضي أبو محمَّد )؛ فالمعنيُّ به: ابنُ عطيَّة نفسُه، ويكثرُ مثلُ ذلك في مُصنَّفاتِ المتقدِّمين، ولعلَّه من فِعْلِ النُّسَّاخ ) انتهى.

            والله تعالَى أعلم.
            جزاك الله خيرا أختي الفاضلة.
            ثم أن يقول:" قال أبو محمد.." فلا إشكال، وكما تفضلتي فقد اعتدناه في مصنفات المتقدمين؛ إنما أن يقول:" قال القاضي فلان " ويعني نفسه، أظن أن الأمر يحتاج إلى تحقق أكبر.

            تعليق


            • #6
              المشاركة الأصلية بواسطة أبومجاهدالعبيدي مشاهدة المشاركة
              قول ابن جرير : "فإن معناه: فإني على الحساب موقوف، وهو من غير هذا المعنى". يقصد به تفسير الشاهد في البيت الأخير الذي أورده وهو قول الشاعر:
              "إِنِّــي عَــلَى الْحِسَــابِ مُقِيــتُ"

              أما تفسيره للمقيت في الآية فقد ذكره قبل ذلك ، حيث قال: ( قال أبو جعفر: والصواب من هذه الأقوال، قولُ من قال: معنى"المقيت"، القدير.)
              جزاك الله خيرا شيخنا الفاضل.

              تعليق


              • #7
                المشاركة الأصلية بواسطة محمد عمر الضرير مشاهدة المشاركة
                جزاك الله خيرا أختي الفاضلة.
                ثم أن يقول:" قال أبو محمد.." فلا إشكال، وكما تفضلتي فقد اعتدناه في مصنفات المتقدمين؛ إنما أن يقول:" قال القاضي فلان " ويعني نفسه، أظن أن الأمر يحتاج إلى تحقق أكبر.
                لا أشكُّ في أنَّ المعنيَّ هو ابنُ عطيَّة نفسه --، وقد قلتُ في ردِّي السَّابق: ( لعلَّه من فعلِ النُّسَّاخ )، ومَن تتبَّعَ مُصنَّفَ ابنِ عطيَّة؛ يجد هذه العبارةَ مُتكرِّرة، ويُراجع -على سبيل المثال- الرابط التالي:
                http://www.tafsir.org/vb/showthread.php?p=49818

                بل كما قلتُ سابقًا: ( يكثُر مثلُ ذلك في مُصنَّفاتِ المتقدِّمين )؛ فنجدُ -مثلاً- في كتاب " العواصم من القواصم " للقاضي أبي بكر بن العربي --: ( قال القاضي أبو بكر -- )، وتتكرَّر هذه العبارة في كتابه، والمعنيُّ بها هو المؤلِّفُ نفسه.

                ويُمكِن تتبُّع مُصنَّفاتٍ أخرَى للوقوفِ على مثل ذلك.

                والله الموفِّق.
                عَائِشَةُ بِنتُ عَلِيٍّ
                التَّخَصُّصُ: اللُّغَةُ العَرَبِيَّةُ

                تعليق


                • #8
                  جزاك الله خيرا أختي الفاضلة؛ على الإحسان والإفادة.
                  ولكن يبقى الجزء المتعلق بالتصحيف، فأحتاج فيه إلى مزيد بيان.

                  تعليق

                  20,125
                  الاعــضـــاء
                  230,538
                  الـمــواضـيــع
                  42,250
                  الــمــشـــاركـــات
                  يعمل...
                  X