إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عام وخاص

    قال تعالى (ويستغفرون للذين آمنوا ..)غافر آية:7وقال تعالى:(ويستغفرون لمن في الأرض ..) الشورى:آية:5
    فآية غافر تدل على أن استغفار الملائكة لأهل الأرض خاص بالمؤمنين منهم .وآية الشورى تدل على أن الاستغفار عام لجميع أهل الأرض .والجمع بينهما :أن آية غافر مخصصة لآية الشورى ,والمعنى:ويستغفرون لمن في الأرض من المؤمنين ؛لوجوب تخصيص العام بالخاص.
    د.محمد الصاعدي
    الأستاذ المساعد بجامعة الباحة

  • #2
    جزاكم الله خيرا.

    وتتميما للفائدة أنقل نص كلام الإمام الشنقيطي - - في " دفع إيهام الاضطراب عن آيات الكتاب " ص202:
    " قوله تعالى: وَيَسْتَغْفِرُونَ لِلَّذِينَ آمَنُوا .
    هذه الآية الكريمة تدل على أن استغفار الملائكة لأهل الأرض خاص بالمؤمنين منهم. وقد جاءت آية أخرى يدل ظاهرها على خلاف ذلك ، وهي قوله تعالى: وَيَسْتَغْفِرُونَ لِمَنْ فِي الأَرْضِ الآية.
    والجواب أن آية غافر مخصصة لآية الشورى، والمعنى : ويستغفرون لمن في الأرض من المؤمنين ؛ لوجوب تخصيص العام بالخاص. " اهـ
    عمار الخطيب
    لَيْسَ الْفَخَارُ بِمَالٍ أَنْتَ تَكْنِزُهُ ** وَلاَ بِعِلْمٍ خَلاَ مِنْ زِيَنَةِ الأَدَب

    تعليق

    19,960
    الاعــضـــاء
    231,943
    الـمــواضـيــع
    42,571
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X