إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مالفرق بين قوله(واعتدنا لها رزقاكريما) و(انااعتدنا للظالمين نارا)

    السلا م عليكم ورحمة الله وبركاته
    آمل التوضيح في الفرق بين (اعتدنا)في سورة الاحزاب وبين (اعتدنا) في غيرها من المواضع حيث انها استعملت مرارا في مواطن العذاب(اناأعتدنا للكافرين سلاسل واغلال وسعيرا) (فانا اعتدنا للكافرين سعيرا)وفي سورة الاحزاب في موطن انعام وفضل
    وكذلك في قوله تعالى في سورة يوسف (واعتدت لهن متكئا)
    وفق الله الجميع لتدبر قرانه وتلاوته حق تلاوته

  • #2
    معنى أعتدنا

    الفعل ( أعتدنا ) أصله ( أعددنا ) وقلبت الدال الأولى تاءً .
    ومعناه : هيأنا يسرنا أرصدنا
    وهذه الدلالات تختلف اختلافا خفيا بحسب مقامات القول ؛ ففي قوله تعالى : ( وأعتدت لهن متكأ ) يكون معنى التهيئة والتيسير هو الأنسب للمقام .
    وفي قوله تعالى : ( إنا أعتدنا للظالمين نارا ) يكون معنى الإرصاد هو الأقرب لأن الإرصاد فيه التعقب والترقب مع التهيئة والاستعداد .
    ففي كل موضع يأتي فيه الفعل ( أعتد ) يكون معناه التهيئة ثم تزداد المعاني بدلالات السياق .
    والله أعلم .

    تعليق


    • #3
      أخي منصور جزاك الله خيرا على الايضاح
      وودت معرفة سبب كثرة ورودها في مواطن العذاب والجزاء للكافرين سوى هذا الموضع وهو موضع انعام وتفضل
      حيث أن لفظتها قاسية وزاجرة تبعث في النفس أنها لاترد إلا في مواطن الغلظة والجزاء للكافرين

      تعليق

      19,961
      الاعــضـــاء
      231,883
      الـمــواضـيــع
      42,541
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X