إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • التفاسير المسندة

    من التفاسير المسندة التي يعتقد كثير من الباحثين انها مفقودة تفسير ابن ماجه وهو مخطوط عند شيخنا الفقيه الاصولي المحدث الخطيب الحسن بن الصديق الغماري شفاه الله في مكتبته العامرة بمدينة طنجة بالمغرب الاقصى

  • #2
    جزاك الله خيرا على هذه الفائدة .
    فهل اطلعت عليه بنفك أو أخبرك الشيخ و هل هو كامل أم لا فهو تفسير حافل كما يقول كما يقول ابن كثير ،

    تعليق


    • #3
      تبين

      اخي الكريم انا لم اطلع عليه بنفسي وانما وصفه الشيخ لي وقال لي بانه جزء متوسط وهو باسانيده كما هو معلوم وانا احاول تصويره الان والعائق الوحيد هو وجود الشيخ في بلجيكا وسعة المكتبة مما يصعب على ابنه الاستاذ محمد علي وجوده فلذلك نحن في انتظار عودة الشيخ الى المغرب سالما

      تعليق


      • #4
        معنى هذا أنه جزء فقط من الكتاب ، وهو مع ذلك مهم

        تعليق


        • #5
          كتب الدكتور حكمت بشير ياسين

          الأستاذ مساعد بكلية القرآن الكريم

          استدراكات على كتاب تاريخ التراث العربي في كتـب التفسـيـر

          ومما كتبه:

          تفسير القرآن الكريم لابن ماجة محمد بن يزيد القزويني ت 273:

          كذا ذكره ابن خلكان[48] وقد ذكر هذا التفسير المزي[49] وابن كثير[50] والذهبي[51] وابن حجر[52] والسيوطي[53] والداوودي[54] وحاجي خليفة[55] وطاش كبرى زاده[56] .

          ووصفه ابن كثير بالحافل فقال: "ولابن ماجه تفسير حافل"[57].

          والحافل: الكثير الممتلىء[58] ونستنتج أنه كبير الحجم ويؤكد ذلك ما يلي:

          فقد وقف المزي على جزأين منتخبين من هذا التفسير قال المزي: "ولم يقع لي من مسند حديث مالك بن أنس لأبي داود سوى جزء واحد وهو الأول، ولا من تفسير ابن ماجه سوى جزأين منتخبين"[59].

          وبما أن المزي قد وقف على جزأين وقد سرد رجال هذين الجزأين في تهذيب الكمال وبما أن عدد الرجال بلغ ستين وتسعمائة وذلك بالتتبع والإحصاء من خلال الرجال الذين رمز لهم بحرفي (فق) وهم صنفان ترجم له. وصنف ورد في شيوخ وتلاميذ المترجم لهم[60]. فنستنتج ضخامة هذا التفسير.

          وقد أفاد المزي من هذا التفسير إحدى وعشرين مرة في تهذيب الكمال[61].

          وأفاد الحافظ ابن حجر العسقلاني من هذا التفسير مرة واحدة[62].

          وذلك حسب الإحصائية التي قدمها الدكتور شاكر عبد المنعم في موارد الإِصابة[63].

          وأفاد منه السيوطي في الدر المنثور[64].



          ======================
          الهوامش:

          [48] وفيات الأعيان 4/279.

          [49] انظر على سبيل المثال تهذيب الكمال 4/ 90 و 7/ 413 المطبوع.

          [50] البداية والنهاية 11/52.

          [51] سير أعلام النبلاء13/ 377 وتذكرة الحفاظ 1/ 636.

          [52] الإصابة 1/ 81 وهذا الموضع أفدته من د/ شاكر الكبيسي في موارد ابن حجر في الإصابة .

          [53] طبقات الحفاظ ص 278 و279 وانظر الدر المنثور 6/489.

          [54] طبقات المفسرين 2/ 274.

          [55] كشف الظنون 1/439.

          [56] مفتاح السعادة ومصباح السيادة 2/ 69.

          [57] انظر البداية والنهاية 11/ 52.

          [58] انظر النهاية 1/409 و الصحاح 4/ 1670.

          [59] انظر تهذيب الكمال 1/150 المطبوع.

          [60] وقد أعددت لهؤلاء الرجال قائمة مرتبة أبجدياً لجميع الرجال من تهذيب الكمال وتقريب التقريب.

          [61] انظر على سبيل المثال 4/ 90 و 7/ 477.

          [62] الإصابة 1/81.

          [63] 3/480.

          [64] انظر 6/489 أفدته من موارد الدر المنثور.

          المصدر:
          http://www.iu.edu.sa/Magazine/67-68/3.htm

          تعليق


          • #6
            يسر الله خروجه للنور.

            تعليق

            19,963
            الاعــضـــاء
            232,097
            الـمــواضـيــع
            42,598
            الــمــشـــاركـــات
            يعمل...
            X