إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • [ من توكل على الله وخدمه أعداؤه في القرآن الكريم ]

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله تعالى ، والصلاة والسلام على نبينا محمد .

    أما بعد :

    [ من توكل على الله وخدمه أعداؤه في القرآن الكريم ]

    1- سليمان خدمه أعداؤه بعد أن دعا الله تعالى وتوكل عليه .
    قال ابن السعدي:
    ( سليمان لما ألهته الخيل عن ذكر ربه فأتلفها,عوضه الله الريح تجري بأمره والشياطين كل بناء وغواص )
    قال تعالى :
    [ وَوَهَبْنَا لِدَاوُودَ سُلَيْمَانَ نِعْمَ الْعَبْدُإِنَّهُ أَوَّابٌ30 إِذْ عُرِضَ عَلَيْهِ بِالْعَشِيِّ الصَّافِنَاتُالْجِيَادُ31 فَقَالَ إِنِّي أَحْبَبْتُ حُبَّ الْخَيْرِ عَن ذِكْرِ رَبِّيحَتَّى تَوَارَتْ بِالْحِجَابِ32 رُدُّوهَا عَلَيَّ فَطَفِقَ مَسْحاً بِالسُّوقِوَالْأَعْنَاقِ33 وَلَقَدْ فَتَنَّا سُلَيْمَانَ وَأَلْقَيْنَا عَلَى كُرْسِيِّهِجَسَداً ثُمَّ أَنَابَ34 قَالَ رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكاً لَّايَنبَغِي لِأَحَدٍ مِّنْ بَعْدِي إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ35 فَسَخَّرْنَا لَهُالرِّيحَ تَجْرِي بِأَمْرِهِ رُخَاء حَيْثُ أَصَابَ36 وَالشَّيَاطِينَ كُلَّبَنَّاء وَغَوَّاصٍ37 وَآخَرِينَ مُقَرَّنِينَ فِي الْأَصْفَادِ38 هَذَاعَطَاؤُنَا فَامْنُنْ أَوْ أَمْسِكْ بِغَيْرِ حِسَابٍ39 وَإِنَّ لَهُ عِندَنَالَزُلْفَى وَحُسْنَ مَآبٍ40 ]

    فَلَمَّا قَضَيْنَا عَلَيْهِ الْمَوْتَ مَا دَلَّهُمْ عَلَى مَوْتِهِ إِلَّا دَابَّةُ الْأَرْضِ تَأْكُلُ مِنسَأَتَهُ فَلَمَّا خَرَّ تَبَيَّنَتِ الْجِنُّ أَن لَّوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ الْغَيْبَ مَا لَبِثُوا فِي الْعَذَابِ الْمُهِينِ (سبأ:14).

    2- أم موسى خدمها العدو بعد أن توكلت على الله تعالى حق توكله واستجابة لأوامر الله تعالى :
    وَأَوْحَيْنَا إِلَى أُمِّ مُوسَى أَنْ أَرْضِعِيهِ فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ وَلَا تَخَافِي وَلَا تَحْزَنِي إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ (القصص:7)
    فَالْتَقَطَهُ آلُ فِرْعَوْنَ لِيَكُونَ لَهُمْ عَدُوّاً وَحَزَناً إِنَّ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا كَانُوا خَاطِئِينَ (القصص:8).
    وَحَرَّمْنَا عَلَيْهِ الْمَرَاضِعَ مِن قَبْلُ فَقَالَتْ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى أَهْلِ بَيْتٍ يَكْفُلُونَهُ لَكُمْ وَهُمْ لَهُ نَاصِحُونَ (القصص:12)
    فَرَدَدْنَاهُ إِلَى أُمِّهِ كَيْ تَقَرَّ عَيْنُهَا وَلَا تَحْزَنَ وَلِتَعْلَمَ أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ (القصص:13)

    قال صاحب زاد المعاد :
    " فالقوة كل القوة في التوكل على الله كما قال بعض السلف من سره أن يكون أقوى الناس فليتوكل على الله فالقوة مضمونة للمتوكل والكفاية والحسب والدفع عنه وإنما ينقص عليه من ذلك بقدر ما ينقص من التقوى والتوكل وإلا فمع تحققه بهما لا بد أن يجعل الله له مخرجا من كل ما ضاق على الناس ويكون الله حسبه وكافيه "

    والله أعلم وأحكم.

  • #2
    بوركتم !

    فقد و الله عاين ذلك بعض من نعرف ، و أزاغ الله لهم قلوب أقوام فأنجاهم بهم و رزقهم منهم !

    تعليق

    19,962
    الاعــضـــاء
    231,990
    الـمــواضـيــع
    42,583
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X