• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • فائدة : من بلاغة الرسم القرآني: صحبه وصاحبه

      بسم الله الرحمن الرحيم
      اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
      القارئ لسورة الكهف من مصحف المدينة برواية حفص عن عاصم سيقف على لطيفة من لطائف الرسم القرآني وهي : قوله تعالى: على لسان أحد الرجلين للآخر:
      #وَكَانَ لَهُ ثَمَرٌ فَقَالَ لِصَاحِبِهِ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أَنَا أَكْثَرُ مِنكَ مَالاً وَأَعَزُّ نَفَراً#. فكتبت : صاحبه من غير فصل في الرسم بين حرفي الصاد والحاء.
      لكن عند قوله تعالى:
      #قَالَ لَهُ صَاحِبُهُ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أَكَفَرْتَ بِالَّذِي خَلَقَكَ مِن تُرَابٍ ثُمَّ مِن نُّطْفَةٍ ثُمَّ سَوَّاكَ رَجُلاً# .
      كانت الألف فاصلة بين الحرفين المذكورين.

      ولعل السر في ذلك أنه عندما كانت رابطة العقيدة لم تتضح بعد كانت : صحبه متصلة لتحمل في طياتها معان جليلة كثيرة.
      لكن عندما أعلن الكفر بالتصريح لا التلويح واتضح ظلم الآخر لنفسه بالقول والفعل. كانت كلمة صاحبه بالفصل معبرة عن هذا .
      فجسد الرسم القرآني بحق عقيدة الولاء والبراء؟؟؟
      والله تعالى أعلم وأحكم
      د . يوسف محمد مازي
      عضو المجلس العلمي ببني ملال - المغرب -
      بريد إلكتروني : [email protected]
      الهاتف : 00212661797911

    • #2
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته !
      لا عبرة في ذلك على الإطلاق ، فالحرف الثاني المرسوم بالألف في مصحف المدينة النبويّة [سورة الكهف 37:18] مرسوم بغير ألف في أقدم المصاحف المتوافرة ، كما هو الحال في الحرف الأوّل [سورة الكهف 34:18] ، وذلك في مصحف لندن (ط) (نَشَرَه فْرَانْسْوَا دِيرُوشْ وسِرْجِيُو نُويَا نُوسِدَا) ومصحف المشهد الحسينيّ بالقاهرة (نسخة رقميّة على موقع ملتقى أهل التفسير) ومصحف متحف الآثار الإسلاميّة والتركيّة (ط) ومصحف متحف طوپقاپي سرايي (ط) (كلاهما بتحقيق آلتي قولاچ) .
      للفائدة : مصحف لندن مرسوم بالخطّ الحجازيّ ، وهو من مصاحف القرن الأوّل للهجرة . أمّا المصاحف الثلاثة الأخرى ، فهي مكتوبة بالخطّ الكوفيّ ، وهي من مصاحف القرن الثاني للهجرة .
      والله تعالى من وراء القصد .

      تعليق


      • #3
        [align=center]بسم الله الرحمن الرحيم[/align]
        [align=center]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
        الاخوة الكرام الاستاذ يوسف المازي والدكتور حمدان

        حل المسألة موجود في بحث فقه الحروف
        وسبب اختلاف الرسم , لان قلب المؤمن اطهر من قلب الكافر = هذا اللغز هو نصف جواب المسألة

        الباحث \ محمد عبيدالله
        نيويورك
        [/align]

        تعليق


        • #4
          المشاركة الأصلية بواسطة الباحث محمد عبيدالله مشاهدة المشاركة
          [align=center]بسم الله الرحمن الرحيم[/align]
          [align=center]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
          الاخوة الكرام الاستاذ يوسف المازي والدكتور حمدان

          حل المسألة موجود في بحث فقه الحروف
          وسبب اختلاف الرسم , لان قلب المؤمن اطهر من قلب الكافر = هذا اللغز هو نصف جواب المسألة

          الباحث \ محمد عبيدالله
          نيويورك
          [/align]
          (قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ) سورة الأعراف (33)

          تعليق


          • #5
            انشاء جديد

            تعليق


            • #6
              حل المسألة لغويا
              ==========
              يتبع

              تعليق


              • #7
                المشاركة الأصلية بواسطة يوسف محمد مازي مشاهدة المشاركة
                بسم الله الرحمن الرحيم
                اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
                القارئ لسورة الكهف من مصحف المدينة برواية حفص عن عاصم سيقف على لطيفة من لطائف الرسم القرآني وهي : قوله تعالى: على لسان أحد الرجلين للآخر:
                # وَكَانَ لَهُ ثَمَرٌ فَقَالَ لِصَحِبِهِ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أَنَا أَكْثَرُ مِنكَ مَالاً وَأَعَزُّ نَفَراً #. فكتبت : صاحبه من غير فصل في الرسم بين حرفي الصاد والحاء.
                لكن عند قوله تعالى:
                # قَالَ لَهُ صَاحِبُهُ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أَكَفَرْتَ بِالَّذِي خَلَقَكَ مِن تُرَابٍ ثُمَّ مِن نُّطْفَةٍ ثُمَّ سَوَّاكَ رَجُلاً # .
                كانت الألف فاصلة بين الحرفين المذكورين.

                ولعل السر في ذلك أنه عندما كانت رابطة العقيدة لم تتضح بعد كانت : صحبه متصلة لتحمل في طياتها معان جليلة كثيرة.
                لكن عندما أعلن الكفر بالتصريح لا التلويح واتضح ظلم الآخر لنفسه بالقول والفعل. كانت كلمة صاحبه بالفصل معبرة عن هذا .
                فجسد الرسم القرآني بحق عقيدة الولاء والبراء؟؟؟
                والله تعالى أعلم وأحكم

                حل المسألة لغويا
                ==========
                للكلمتين صاحبه و صحبه

                الكلمة الاولى للرجل المؤمن صاحبه
                --------------------
                عندما نصح المؤمن صاحبه , عبرتْ الكلمة بكامل حروفها عن نقاء قلب المؤمن , وان المؤمن يبقى صاحب مخلص , وناصح أمين , لمن يعرف و من لا يعرف 0

                الكلمة الثانية للرجل الكافر :
                =============
                ( صحبه ) ----- بعد نزع الالف جاءت كي تقول :
                ان الرجل الثاني لم يكن مؤمن ولم يكن صادق وخالصا لصاحبه , فنزع الله حرف الالف , من الكلمة , كي تصور الكلمة العلاقة الحقيقية بين الطرفين 0

                فالقاعدة تقول زيادة المبنى من زيادة المعنى وفقه الحروف يقول ينزع الحروف لعدم تام المعنى وفي هذا العلم ابواب كثيرة و حسب موقع الكلمة في سياق النص القرآني 0

                وفي بعض المواطن يستبدل حرف أعلى بحرف أدني لقصور في تمام المعنى , وكل حالة لها تفسير مستقل بسبب المشترك اللفظي والاختلاف الذهني 0

                وجاء نزع حرف الالف في هذه القصة , ليؤكد صدق المؤمن و يكشف عن قلب الكافر , وهذا الوجه من اوجه الحصانة للمؤمن , كي يبقى على حذر فلا بد من الاختلاط 0


                راجع بحث فقه الحروف

                الباحث \ محمد عبيدالله

                تعليق


                • #8
                  أرى والله أعلم أن هذا من التكلف والدليل اختلاف كتابتها في بعض المصاحف.

                  تعليق

                  19,986
                  الاعــضـــاء
                  237,743
                  الـمــواضـيــع
                  42,692
                  الــمــشـــاركـــات
                  يعمل...
                  X