إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من فوائد العلماء في قوله تعالى (( فبعث الله غراباً ))

    [align=center]من فوائد العلماء في قوله تعالى (( فبعث الله غراباً )) [/align]




    (( فَبَعَثَ اللَّهُ غُرَاباً يَبْحَثُ فِي الأَرْضِ لِيُرِيَهُ كَيْفَ يُوَارِي سَوْءَةَ أَخِيهِ قَالَ يَاوَيْلَتَا أَعَجَزْتُ أَنْ أَكُونَ مِثْلَ هَـذَا الْغُرَابِ فَأُوَارِيَ سَوْءَةَ أَخِي فَأَصْبَحَ مِنَ النَّادِمِينَ [المائدة: -31




    هذه الأية تستفاد منها عدة دروس جليلة . منها :



    1 – أن المعلم قد يكون أدنى مستوى من المتعلم .


    2 – الإنتفاع بالأمم الأخرى ومافطرها الله عليه من تدبير لشؤونها . فالطير والبهائم وغيرها أممً أمثالنا قال تعالى: وَمَا مِنْ دَابَّةٍ فِي الأَرْضِ وَلا طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلا أُمَمٌ أَمْثَالُكُمْ مَا فَرَّطْنَا فِي الْكِتَابِ مِنْ شَيْءٍ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ يُحْشَرُونَ[الأنعام:38].

    وهذه الأمم لها تدابير فطرها الله عليه ولذلك تتكاثر وتنمو ويزداد عددها , وتصل إلى حوائجها . ونحن محتاجون إليها في كثير من الأمور , فكثير من الأدوية لانستطيع استخدامها إلا بعد تجريبها على هذه الأمم . ثم إن تجارب هذه الأمم في شؤونها هي أقرب إلى فطرة والسلامة , غير معقدة , ولاتحتاج إلى كيماويات ولامركبات , مما يدل على أن الحياة الفطرية أقوى للبدن من غيرها . فنحن نستفيد من هذه الأمم في المسائل وغيرها .




    3 – الارتباط بهذه الأرض , فقد خلقها الله لهذا الجنس البشري , جعلها كفاتا ً لهم , وجعل فيها من الرزق مايكفي البشر جميعا مهما زادوا أو كثروا , وتحديد النسل جورٌ على الأرض إذ فيها مايكفي البشر .




    4- أن تسيير البشر ليس مثل غيرهم من الأمم , فالله يسير بنوعين من أنواع التسيير :



    أ – تسييرُ مباشر ليس للمسير فيه دخل , كالإلهام للبهائم .



    ب - تسييرً على وفق الأسباب , وهو تابع لسنة أخرى هي سنة ربط الأسباب بمسبباتها , وعلى ذلك أغلب أعمال البشر . ولذلك فالبشر ليسوا مثل الملائكة والجن حتى لو اشتركوا في التكاليف , فالتكاليف تختلف .

    فالإنس يسيرون في الغالب على وفق السنن .

    ولذلك فإن الله ألهم الغراب الدفن , وكان قادراَ على أن يلهم ابن ادم , ولكنه جعله يتعلم مما يرى ليٌعمل عقله الذي ميز به عن الحيوان , وليكون إدراكه على وفق سنة التعلم التي هي من السنن الكونية .




    5 - تدبير دقائق الكون هو من أمر الله سبحانه وقدرته البالغة , فهذا الغراب لم يذهب من تلقاء نفسه , ولم يره ابن ادم صدفة , بل جاء بعناية الله ((فَبَعَثَ اللَّهُ غُرَاباً )) فهو مبعوث في مهمة ولو لم يشعر بذلك في خاصة نفسه .

    وهنا بحث أهل العلم في هذا النوع من الأسباب , إذا سير الله بعض البهائم أو الجمادات ليأخذ منهم الناس عبراً هل يكون لها علم بما بُعثت له ؟

    فذهب البعض إلى أن الله يطلعها على ذلك ليكون لها شرف الأستاذية , كما أنها مكلفة بالصلاة والتسبيح
    (( أَلَمْ تَرَى أَنَّ اللَّهَ يُسَبِّحُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ وَالطَّيْرُ صَافَّاتٍ كُلٌّ قَدْ عَلِمَ صَلاتَهُ وَتَسْبِيحَهُ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِمَا يَفْعَلُونَ )) النور 41 .

    قال بعضهم : فاعل ( علم ) هو الله , أي : علم الله تسبيح هذه المخلوقات وصلاتها .



    وقال البعض : بل ضمير الفاعل يعود على ( كل ) , أي : علم كل صلاة نفسه وتسبيح نفسه . وهذا القول الثاني استدل له الرازي بأمر دقيق , وهو أن هذه الجمادات والبهائم التي لاتعقل إذا جيء بها في هذا المعرٍِض أعيد عليها الضمير العاقل . كما في الأية . ونظير ذلك وصفها بجمع المذكر السالم ((ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعاً فَقَالَ لَهَا وَلِلأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعاً أَوْ كَرْهاً قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ )) 11 فصلت .
    فدل ذلك على أن السموات والأرض كانت تعقل .



    6 – اختلاف السوأة بإختلاف الأحوال . وذلك أن السوأة في اللغة مايسوء الإنسان أن يُنظر إليه , فتطلق على العورة للحي , لكن بالنسبة للميت كله سوأة لآنه لايحب أن يطلع الناس على شيء من بدنه , ولذلك فالمراد بسوأة أخية جميع بدنه .



    7 – أن الأخوة الإنسانية لا تنقطع بالإعتداء والظلم , فالله سماه أخاه بعد قتله .

  • #2
    [align=center]بارك الله فيك يا ابا الوليد
    هذه هي الصِرفة التي بُعثت مع الرسول محمد ومنها انطلق بحث فقه الحروف , وسوف اشرحُها ان شاء الله في موضِعها 0

    5 - تدبير دقائق الكون هو من أمر الله سبحانه وقدرته البالغة , فهذا الغراب لم يذهب من تلقاء نفسه , ولم يره ابن ادم صدفة , بل جاء بعناية الله ((فَبَعَثَ اللَّهُ غُرَاباً )) فهو مبعوث في مهمة ولو لم يشعر بذلك في خاصة نفسه .
    [/align]

    تعليق

    19,962
    الاعــضـــاء
    231,991
    الـمــواضـيــع
    42,584
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X