إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
هذا الموضوع مغلق.
X
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • معجزة الترتيب القرآني في سورة المعارج

    معجزة الترتيب القرآني في سورة المعارج

    لماذا سورة المعارج ؟

    سورة المعارج هي إحدى سور خمس من بين سور القرآن ، يؤلف مجموع رقم ترتيب كل منها وعدد آياتها العدد 114 عدد سور القرآن الكريم . وهذه السور الخمس - حسب تسلسل ترتيبها في المصحف – هي الموضحة في الجدول التالي :
    لنتأمل الجدول ، فملاحظاتنا التالية له :
    1-سورة الحجر 15/99 ، 15+99 = 114
    2- الزمر 39/75 ، 39 + 75 = 114
    3- المعارج 70/44 ، 70 + 44 = 114
    4 – الغاشية 88/26 ، 88 + 26 = 114
    5 – الماعون 107 / 7 ، 107 + 7 = 114

    الملاحظات :

    1- مجموع أرقام ترتيب السور الخمس :
    نلاحظ – انظر الجدول - أن مجموع الأرقام الدالة على ترتيب السور الخمس - المميزة بين سور القرآن كلها ،بأن مجموع العددين الدالين على رقم ترتيب كل منها وعدد آياتها 114 ، بعدد سور القرآن الكريم – هو 319 .
    ما سر العدد 319 ؟
    العدد 319 ، هو الفرق بين مجموع أرقام ترتيب سور القرآن ، وعدد آياته . فمجموع أرقام ترتيب سور القرآن ، أي مجموع الأرقام المتسلسلة من 1 إلى 114، هو 6555 . فإذا طرحنا من هذا العدد ، العدد 319 فناتج الطرح هو 6236 . وهذا هو أيضا عدد آيات القرآن الكريم .
    6555 – 319 = 6236 .

    2- موقع سورة المعارج بين السور الخمس
    لقد جاءت هذه السور في ترتيب المصحف على النحو الموضح سابقا : الحجر فالزمر فالمعارج فالغاشية فالماعون ..
    ماذا تلاحظون يا أهل القرآن ، ويا أيها القائلون بأن ترتيب سور القرآن اجتهادي ؟ ويا أيها المعارضون للإعجاز العددي ؟
    هل من الصعب أن تلاحظوا أن سورة المعارج هي السورة التي تتوسط السور الخمس ؟
    قد تبدو هذه الملاحظة بسيطة لدرجة أنها لا تثير الاهتمام ، وإلا لماذا لم يلتفت أحد إليها من قبل ؟
    تعالوا نتدبر ماذا يعني توسط سورة المعارج السور الخمس ؟ ولماذا لم تكن سورة غيرها ؟
    3- ترتيب السور الأربع
    سورتا الحجر والزمر هما السورتان السابقتان لسورة المعارج في ترتيب المصحف . من لطائف الترتيب هنا أن مجموع رقمي ترتيب سورتي الحجر والزمر ( السابقتان لسورة المعارج في ترتيب المصحف ) هو 54 ، ومجموع رقمي ترتيب سورتي الغاشية والماعون ( التاليتان لها ) هو 195 .
    وبذلك يكون الفرق بين المجموعين هو 141 ( 195 – 54 = 141 ) .
    فإذا تأملنا أعداد الآيات في هذه السور ، نجد أن مجموع عددي الآيات في سورتي الحجر والزمر هو174 ( 99+75 ) ، وأن مجموع عددي الآيات في سورتي الغاشية والماعون هو 33 ( 26+7 ) . وبذلك يكون الفرق بين المجموعين هو 141 أيضا .
    ( 174 – 33 = 141 )
    كيف نفسر هذه العلاقة ؟ أليس من الواضح أن مواقع ترتيب هذه السور ، وأعداد آياتها محددة وفق نظام محكم ؟ هل يمكن نسبة هذا الإحكام إلى المصادفة أو إلى الصحابة – - ؟

    4-علاقة عددية بين مواقع الترتيب وأعداد الآيات
    ومن لطائف الترتيب هنا أن الفرق بين رقمي ترتيب سورتي الحجر والزمر هو 24 ، كما أن الفرق بين عددي آياتهما هو أيضا 24 .
    (39 – 15=24 ) ، (99-75=24 ) .
    ومن لطائف الترتيب أيضا أن الفرق بين رقمي ترتيب سورتي الغاشية والماعون هو 19 ، كما أن الفرق بين عددي آياتهما هو أيضا 19 .
    ( 107-88 =19 ) ، ( 26-7=19 ) .
    وكيف تفسرون هذه العلاقة أيضا ؟

    5- العلاقة العددية بين سورتي الحجر والماعون
    رقم ترتيب سورة الحجر هو 15 ورقم ترتيب سورة الماعون هو 107 . نلاحظ أن الفرق بين رقمي الترتيب هو 92 ( 107 – 15 = 92 ) .
    عدد آيات سورة الحجر هو 99 ، وعدد آيات سورة الماعون هو 7 . وبذلك يكون الفرق بين عددي الآيات هو 92 أيضا . ( 99 – 7 = 92 ) .
    وهذه ، كيف تفسرونها ؟

    6- العلاقة العددية بين سورتي الزمر والغاشية
    رقم ترتيب سورة الزمر 39 ، ورقم ترتيب سورة الغاشية 88 . نلاحظ أن الفرق بين رقمي ترتيب السورتين هو 49 ( 88 – 39 = 49 ) .
    عدد آيات سورة الزمر هو 75 ، وعدد آيات سورة الغاشية هو 26 . وبذلك يكون الفرق بين عددي الآيات هو 49 أيضا ( 75 – 26 = 49 ) .
    وهذه أيضا ؟

    6- إشارة خفية في سورتي الزمر والغاشية
    رقم ترتيب سورة الزمر 39 ، وعدد آياتها 75 . وبذلك يكون الفرق بين العددين هو 36 ( 75 – 39 = 36 ) .
    رقم ترتيب سورة الغاشية هو 88 ، وعدد آياتها هو 26 . وبذلك يكون الفرق بين العددين هو 62 ( 88 – 26 = 62 ) .
    نلاحظ أن ناتج هاتين العلاقتين هما العددان 36 و 62 .
    والسؤال الذي يطرح نفسه هنا : أليس من العجيب أن عدد آيات القرآن هو 6236 ؟
    أليس من العجيب أن الفرق بين مجموع أرقام ترتيب سور القرآن ( 6555 ) وعدد آياته ( 6236 ) هو 319 ( مجموع أرقام ترتيب السور الخمس المميزة ) ؟

    7- مجموع مواقع ترتيب السور الخمس وأعداد آياتها
    ونلاحظ أن مجموع أعداد الآيات في السور الخمس ، ومجموع أرقام ترتيبها هو 570 . ( 319 + 251 ) هذا العدد يساوي 19 × 30 .
    السؤال هنا : أليس من العجيب أن الآية التي تذكر العدد 19 في القرآن ، وهي قوله تعالى ( عليها تسعة عشر ) المدثر: ٣٠ ، هي الآية رقم 30 في سورة المدثر ؟!
    8- سور القرآن الباقية

    مجموع أرقام ترتيب السور الخمس هو 319 ، ومجموع آياتها هو 251 .
    إذا استثنيا السور الخمس ، فعدد سور القرآن الباقية هو 109 ( 114 – 5 ) ، مجموع أرقام ترتيبها هو 6236 ( 6555 – 319 ) ، ومجموع آياتها هو 5985 ( 6236 – 251 ) .
    الملاحظة هنا إن الفرق بين مجموع أرقام ترتيب السور الـ 109 ومجموع أعداد آياتها هو 251 . ( 6236 – 5985 = 251 ) .
    ما العجيب هنا ؟ العدد 251 هو أيضا مجموع أعداد الآيات في السور الخمس .

    بقي أن تعرفوا أن ما ذكرته لكم هو واحد من مظاهر إعجاز الترتيب القرآني في هذه السور ،ويكفي دليلا على إحكام الترتيب فيها ، وأن توسط سورة المعارج قد تم وفق تقدير وتدبير محكم ..
    وإذا كان هناك - كعادة البعض - من سيخرج علينا بالزعم أن في إمكانه أن يأتي بمثل هذا الترتيب ، فليعلم أن الترتيب القرآني لم يفته تعزيز كل ظاهرة بمجموعة من الظواهر المؤكدة المخصصة للمعاندين والمستكبرين ..
    [email protected]

  • #2
    يبدو أن أحدا لم يفهم إعجاز الترتيب في سورة المعارج ، فهل ينفع الحديث عن باقي السور ؟
    [email protected]

    تعليق


    • #3
      الملاحظة العاشرة :

      وينشأ عن الترتيب المخصوص لهذه السور الخمس الظاهرة التالية :

      10-علاقة متبادلة بين السور الخمس

      رائعة الترتيب القرآني في هذه السور الخمس هي تلك العلاقة العددية بين أي سورة من بينها والسور الأربع الأخرى ، وهي على النحو التالي :

      ( 1 ) سورة الغاشية :
      1- رقم ترتيب سورة الغاشية هو 88 وعدد آياتها 26 .
      رقم ترتيب سورة الحجر هو 15 وعدد آياتها 99 .
      نلاحظ أن الفرق بين رقمي ترتيب السورتين هو 73 ، كما أن الفرق بين عددي آياتهما هو 73 . ( 88 – 15 = 73 ، 99 – 26 = 73 ) .
      2- رقم ترتيب سورة الغاشية هو 88 وعدد آياتها 26 .
      رقم ترتيب سورة الزمر 39 ، وعدد آياتها 75 .
      نلاحظ أن الفرق بين رقمي ترتيب السورتين هو 49 ، كما أن الفرق بين عددي آياتهما هو 49 . ( 88 – 39 = 49 ، 75 – 26 = 49 ) .
      3- رقم ترتيب سورة الغاشية هو 88 وعدد آياتها 26 .
      رقم ترتيب سورة المعارج 70 ، وعدد آياتها 44 .
      نلاحظ أن الفرق بين رقمي ترتيب السورتين هو 18 ، كما أن الفرق بين عددي آياتهما هو 18 . ( 88 – 70 = 18 ، 44 – 26 = 18 ) .
      4- رقم ترتيب سورة الغاشية 88 ، وعدد آياتها 26 .
      رقم ترتيب سورة الماعون 107 ، وعدد آياتها 7 .
      نلاحظ أن الفرق بين رقمي ترتيب السورتين هو 19 ، كما أن الفرق بين عددي آياتهما هو 19 . ( 107 – 88 = 19 ، 26 – 7 = 19 ) .

      ( 2 ) سورة الحجر :الحجر والزمر :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 24 .
      ( 39 – 15 = 24 ، 99 – 75 = 24 ) .
      الحجر والمعارج :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 55 .
      ( 70 – 15 = 55 ، 99 – 44 = 55 ) .
      الحجر والغاشية :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 73.
      ( 88 – 15 = 73 ، 99 – 26 = 73 ) .
      الحجر والماعون :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 92 .
      ( 107 – 15 = 92 ، 99 – 7 = 92 ) .

      ( 3 ) سورة الزمر :الزمر والحجر :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 24.
      ( 39 – 15 = 24 ، 99 – 75 = 24 ) .
      الزمر والمعارج :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 31.
      ( 70 – 39 = 31 ، 75 – 44 = 31 ) .
      الزمر والغاشية :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 49.
      ( 88 – 39 = 49 ، 75 – 26 = 49 ) .
      الزمر والماعون :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 68.
      ( 107 – 39 = 68 ، 75 – 7 = 68 ) .

      ( 4 ) سورة المعارج :المعارج والحجر :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 55.
      ( 70 – 15 = 55 ، 99 – 44 = 55 ) .
      المعارج والزمر :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 31.
      ( 70 – 39 = 31 ، 75 – 44 = 31) .
      المعارج والغاشية :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 18.
      ( 88 – 70 = 18 ، 44 – 26 = 18 ) .
      المعارج والماعون :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 37.
      ( 107 – 70 = 37 ، 44 – 7 = 37 ) .

      ( 5 ) سورة الماعون :الماعون والحجر :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 92.
      ( 107 – 15 = 92 ، 99 – 7 = 92) .
      الماعون والزمر :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 68.
      ( 107 – 39 = 68 ، 75 – 7 = 68 ) .
      الماعون والمعارج :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 37.
      ( 107 – 70 = 37 ، 44 – 7 = 37 ) .
      الماعون والغاشية :
      الفرق بين رقمي ترتيبهما مماثل للفرق بين عددي آياتهما ، وفي الحالين هو 19.
      ( 107 – 88 = 19 ، 26 – 7 = 19 ) .

      هل ستحرر هذه الملاحظات البعض من صمتهم ؟ وتصحح اعوجاج البعض الآخر ؟ لعل وعسى .
      [email protected]

      تعليق


      • #4
        سورتا المعارج والدخان :

        سورة الدخان هي السورة رقم 44 في ترتيب المصحف ، وبما أن عدد سور القرآن 114 ، فهذا يعني أن عدد السور التالية لها في ترتيب المصحف وحتى نهايته هو : 70 سورة ، وأن السورة التي ستأتي في موقع الترتيب 70 سيكون بعدها في ترتيب المصحف 44 سورة .
        فما هي هذه السورة ؟
        أليس من العجيب أن السورة التي جاءت في ترتيب المصحف في موقع الترتيب 70 جاءت مؤلفة من 44 آية ؟
        إنها سورة المعارج .

        هذه الملاحظة هي لفت للانتباه .. المرحلة التالية هي التدبر . ما العلاقة بين عددي الآيات في السورتين ؟ ما العلاقة بينهما وباقي سور القرآن ؟
        [email protected]

        تعليق

        19,962
        الاعــضـــاء
        232,005
        الـمــواضـيــع
        42,588
        الــمــشـــاركـــات
        يعمل...
        X