إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • فائدة جليلة لابن القيم رحمه الله في أسماء الله الحسنى.

    قال تعالى: في بيان مراتب إحصاء أسمائه التي من أحصاها دخل الجنة، وهذا هو قطب السعادة ومدار النجاة والفلاح،
    المرتبة الأولى: إحصاء ألفاظها وعددها،
    المرتبة الثانية: فهم معانيها، ومدلولها،
    المرتبة الثالثة: دعاؤه بها كما قال تعالى: (وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا ) وهو مرتبتان:
    أحدهما: دعاء ثناء وعبادة.
    والثاني: دعاء طلب ومسألة، فلا يثنى عليه إلا بأسمائه الحسنى وصفاته العلا، وكذلك لا يسأل إلا بها، فلا يقال: يا موجود، أو يا شيء أو يا ذات اغفر لي وارحمني، بل يسأل في كل مطلوب باسم يكون مقتضيا لذلك المطلوب، فيكون السائل متوسلا إليه بذلك الاسم.
    د.محمد الصاعدي
    الأستاذ المساعد بجامعة الباحة
19,961
الاعــضـــاء
231,974
الـمــواضـيــع
42,577
الــمــشـــاركـــات
يعمل...
X