إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • درر لابن القيم

    [align=center]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    يقول: قد يكون الواعظ صادقاً، قاصداً للنصيحة إلا أن منهم شرب الرئاسة فى قلبه مع الزمان فيحب أن يعظم.
    وعلامته: أنه إذا ظهر واعظ ينوب عنه أو يعينه على الخلق كره ذلك ولو صح قصده لم يكره أن يعينه على خلائق الخلق.
    وقد لبس إبليس على أقوام من المحكمين فى العلم والعمل من جهة أخرى، فحسن لهم الكبر بالعلم والحسد للنظير والرياء لطلب الرياسة، فتارة يريهم أن هذا كالحق الواجب لهم، وتارة يقوى حب ذلك عندهم فلا يتركونه مع علمهم أنه خطأ.
    وعلاج هذا لمن وفق: إدمان النظر فى إثم الكبر والحسد والرياء، وإعلام النفس أن العلم لا يدفع شر هذه المكتسبات بل يضاعف عذابها لتضاعف الحجة بها، ومن نظر فى سير السلف من العلماء العاملين استقل نفسه فلم يتكبر ومن عرف الله لم يراء ومن لاحظ جريان أقداره على مقتضى إرادته لم يحسد.
    وقد كان أيوب السختيانى إذا حدث بحديث فرق ومسح وجهه وقال ما أشد الزكام.
    وقد قال بعض السلف: ما من علم علمته إلا أحببت أن يستفيده الناس من غير أن ينسب إلى.
    عن عبد الرحمن بن أبى ليلى قال: أدركت عشرين ومائة من أصحاب النبى من الأنصار ما منهم رجل يسأل عن شىء إلا ود أن أخاه كفاه.
    [/align]

  • #2
    جزاك الله خيرًا أخانا الكريم

    ألا رحمة الله على ابن القيِّم، ما أغلاها من دُرَرٍ!

    تعليق

    19,961
    الاعــضـــاء
    231,885
    الـمــواضـيــع
    42,543
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X