إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
هذا الموضوع مغلق.
X
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الإعجاز العددي في سورة النحل : إضافة جديدة

    الإعجاز العددي في سورة النحل ( السورة رقم 16 المؤلفة من 128 آية ) من المواضيع المميزة لمركز نون وقد سبق طرحه هنا في الملتقى . فيما يلي إضافات جديدة لظاهلرة الإعجاز في سورة النحل :


    الإضافات الجديدة :

    1-عدد الآيات التي ورد في كل منها لفظ الجلالة ( الله ) في سورة النحل هو 64 آية , أي نصف عدد آيات السورة . وهذا العدد من مضاعفات الرقم 16 فهو يساوي 4 × 16 . وهذا يعني أن عدد الآيات التي لم يرد في أي منها لفظ الجلالة هو 64 .

    2- عدد الآيات التي ورد لفظ الجلالة ( الله ) في كل منها مرتين هو 16 آية , نتيجة منسجمة تماما مع العدد 16 العدد المحوري في إعجاز السورة . وهي ذوات الأرقام :
    18/36/38/48/70/71/72/74/75/77/95/104/106/114/115/116/
    نلاحظ أن آخر هذه الآيات هي الآية رقم 116 (16 + 100 ) .

    المفاجأة هنا : إن مجموع أرقام الآيات الـ 13 الأولى والتي آخرها الآية رقم 106 حيث يلاحظ رقمي العدد 16 .. هو 884 . ( ربط الظاهرة الملاحظة في العددين 116 و 106 تعني : اهتمام القرآن بأدق التفاصيل وأخفاها )

    وهذه النتيجة متوافقة تماما مع الاكتشافات السابقة لمركز نون :
    ( عدد كلمات الآية 68 هو 13 كلمة، وإذا ضربنا رقم الآية بعدد كلماتها يكون الناتج:
    68 × 13 = 884 وتكون المفاجأة هنا عندما نعلم أنّ ترتيب كلمة النحل في سورة النحل هو 884 )
    [email protected]

  • #2
    الأخ الكريم عبدالله،

    ليس كل ملاحظة عددية تُنشر، لأن ذلك يسيء إلى فكرة الإعجاز العددي. وإليك ملاحظاتي على ما قدمته من ملاحظات تتعلق بسورة النحل:

    1. لا مسوغ لأخذ أرقام الآيات التي ورد فيها لفظ الجلالة مرتين وترك الآيات التي ورد فيها لفظ الجلالة مرة أو أكثر.
    2. لو سلمنا بذلك فلماذا توقفت عند الآية 106 أما قولك إن ذلك لأن العدد 106 يلاحظ فيه العدد 16 فغير مقبول.
    3. كذلك لا يقبل القول إن 116 هو 100+ 16 لأن هذا الرقم لا علاقة له بالعدد 16 إلا من جهة الزيادة على الـ 100

    فرجائي لك أن تقتصر على الملاحظات ذات الدلالة القوية والمنطقية.

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة أبو عمرو البيراوي مشاهدة المشاركة
      الأخ الكريم عبدالله،

      ليس كل ملاحظة عددية تُنشر، لأن ذلك يسيء إلى فكرة الإعجاز العددي. وإليك ملاحظاتي على ما قدمته من ملاحظات تتعلق بسورة النحل:

      1. لا مسوغ لأخذ أرقام الآيات التي ورد فيها لفظ الجلالة مرتين وترك الآيات التي ورد فيها لفظ الجلالة مرة أو أكثر.
      2. لو سلمنا بذلك فلماذا توقفت عند الآية 106 أما قولك إن ذلك لأن العدد 106 يلاحظ فيه العدد 16 فغير مقبول.
      3. كذلك لا يقبل القول إن 116 هو 100+ 16 لأن هذا الرقم لا علاقة له بالعدد 16 إلا من جهة الزيادة على الـ 100

      فرجائي لك أن تقتصر على الملاحظات ذات الدلالة القوية والمنطقية.
      1-عدد الآيات التي ورد في كل منها لفظ الجلالة ( الله ) في سورة النحل هو 64 آية , أي نصف عدد آيات السورة . وهذا العدد من مضاعفات الرقم 16 فهو يساوي 4 × 16 . وهذا يعني أن عدد الآيات التي لم يرد في أي منها لفظ الجلالة هو 64 .
      أليست هذه الملاحظة منطقية , ومنسجمة مع رقم السورة الذي هو 16 , وعدد آياتها الذي هو من مضاعفات الرقم 16 ؟ ..
      2- عدد كلمات الآية رقم 68 هو 13 ..وعدد الآيات التي رقم كل منها 68 من بداية المصحف هو 13 ومجموعها 844 . فلماذا لا يكون منطقيا أن عدد الآيات التي ورد فيها لفظ الجلالة مرتين هو 16 مماثلا لرقم السورة ؟ . وأن يكون مجموع أرقام ترتيب أول 13 آية 844 , مماثلا لمجموع أرقام أول 13 آية في ترتيب القرآن رقم كل منها 68 ؟ ( لهذا السبب أخذنا أول 13 آية , والأبعد أن العددين 13 و 16 هما من بين الأعداد المتلازمة في الترتيب القرآني ) .
      3- عدد حروف الآية 128 هو 32 عدد من مضاعفات الرقم 16 ..
      عدد مرات ورود لفظ الجلالة في سورة النحل من بداية السورة وحتى الآية رقم 68 هو 32 أيضا .. أليس هذا منطقيا ؟
      4-عدد الآيات التي ورد فيها لفظ الجلالة مرة وثلاث مرات هو 48 آية ( 3 × 16 ) ومجموع أرقام ترتيبها 3264 .. عدد من مضاعفات الأرقام 16 و 32 و 64 ..أليس هذا منطقيا ؟

      وعلى أي حال , لك أن ترفض ما لا تراه مناسبا .. فمازال في الموضوع ما يقال .
      مع خالص الود والاحترام
      [email protected]

      تعليق

      19,955
      الاعــضـــاء
      231,877
      الـمــواضـيــع
      42,542
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X