إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ما الفرق بين الرؤية والنظر؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جزاكم الله خيراً، لدي سؤال بخصوص التعبير بالرؤية والنظر في القرآن الكريم..
    تأملت في قول الله تعالى (ولما جاء موسى لميقاتنا وكلمه ربه قال رب أرني أنظر إليك قال لن تراني ولكن انظر إلى الجبل فإن استقر مكانه فسوف تراني) فما سر التعبير بالرؤية والنظر في هذه الآية؟ وهل هناك فرق بينهما؟
    جاء في الفروق اللغوية :"الفرق بين النظر والرؤية: أن النظر طلب الهدى، والشاهد قولهم نظرت فلم أر شيئاً، وقال علي بن عيسى: النظر طلب ظهور الشيء، والناظر الطالب لظهور الشيء والله ناظر لعباده بظهور رحمته إياهم، ويكون الناظر الطالب لظهور الشيء بإدراكه من جهة حاسة بصره أو غيرها من حواسه ويكون الناظر إلى لين هذا الثوب من لين غيره، والنظر بالقلب من جهة التفكر، والانظار توقف لطلب وقت الشيء الذي يصلح فيه قال والنظر أيضا هو الفكر والتأمل لأحوال الأشياء ألا ترى أن الناظر على هذا الوجه لابد أن يكون مفكراً والمفكر على هذا الوجه يسمى ناظراً وهو معنى غير الناظر وغير المنظور فيه ألا ترى أن الانسان يفصل بين كونه ناظراً وكونه غير ناظر، ولا يوصف القديم بالنظر لأن النظر لا يكون إلا مع فقد العلم ومعلوم أنه لا يصلح النظر في الشيء ليعلم ألا وهو مجهول، والنظر يشاهد بالعين فيفرق بين نظر الغضبان ونظر الراضي، وأخرى فإنه لو طلب جماعة الهلال ليعلم من رآه منهم ممن لم يره مع أنهم جميعاً ناظرون فصح بهذا أن النظر تقليب العين حيال مكان المرئي طلبا لرؤيته، والرؤية هي إدراك المرئي، ولما كان الله تعالى يرى الاشياء من حيث لا يطلب رؤيتها صح أنه لا يوصف بالنظر. 2190 الفرق بين النظر والرؤية(1): قيل: الفرق بينهما أن الرؤية هي(2): إدراك المرئي.والنظر: الإقبال بالبصر نحو المرئي.ولذلك قد ينظر ولا يراه، ولذلك يجوز أن يقال لله تعالى: إنه، راء ولا يقال: إنه ناظر.وفيه نظر."
    فهل يفهم من هذا أننا حين نقول رأيت الشيء أي أدركته ببصري، بينما إذا قلنا : نظرت إلى الشيء أي تتبعته ببصري وإن لم أره؟

  • #2
    يظهر من الإستعمال اللغوي أنه لافرق بينهما كبير والتفريق بينهما فيه عسر
    ففي حديث الشفاعة
    (فإذا رأيت ربي وقعت ساجدا) رواه البخاري
    وفي لفظ (فإذا نظرت ربي خررت له ساجدا) صحيح ابن خزيمة..
    الشافعي:
    إذا هَجَع النُوَّام أسبلتُ دمعتي ,,, وأنشدتُ بيتاً وهو من ألطفِ الشعرِ
    أليس من الخسرانِ أن لياليـاً ,,, تمرُ بلا علمِ وتحسبُ من عمـري

    تعليق


    • #3
      هل يفهم من الحديث أن النظر أعم من الرؤية، بحيث يطلق النظر على الشيء الذي نتتبعه بأبصارنا سواء رأيناه أو لم نره، بينما الرؤية لا تطلق إلا على ما ندركه بأبصارنا فنراه؟

      تعليق


      • #4
        فوارق جوهرية

        حياكم الله
        الفعلان ("نظر" و "رأى") (حسيّان وعقليَّان) بينهما فارق جوهري هو: أن النظر فعل إرادي، والرؤية فعل غير إردي.

        الثاني: أن النظر (العقلي) فعل بمنزلة المقدمة الضرورية للرؤية (العقلية). الآية مثلاً: (((فانظر ماذا ترى)))، ولا يمكن أن يكون هنالك رؤية عقلية بدون نظر عقلي.
        الثالث: أن الرؤية (الحسية) تسبق فعل النظر الحسي. الآية مثلاً: (((ربي أرني أنظر إليك))) ولا يمكن أن يكون هناك نظر حسي بدون رؤية.
        (ملخص من بحث لي غير منشور)

        تعليق

        19,956
        الاعــضـــاء
        231,916
        الـمــواضـيــع
        42,561
        الــمــشـــاركـــات
        يعمل...
        X