إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لقد خلقنا الإنسان في كبد

    قال العلامة القرطبي في تفسير قوله تعالىلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ فِي كَبَدٍ البلد4 ما نصه:

    قال علماؤنا: أول ما يكابد المولود قطع سرته، ثم إذا قُمِطَ قماطا، وشد رباطا، يكابد الضيق والتعب، ثم يكابد الارتضاع، ولو فاته لضاع.
    ثم يكابد نبت أسنانه، وتحرك لسانه.
    ثم يكابد الفطام، الذي هو أشدّ من اللِّطام.
    ثم يكابد الختان، والأوجاع والأحزان.
    ثم يكابد المعلمَ وصولته.
    والمؤدبَ وسياسته.
    والأستاذ وهيبته.
    ثم يكابد شغل التزويج والتعجيل فيه .
    ثم يكابد شغل الأولاد، والخدم والأجناد.
    ثم يكابد شغل الدور، وبناء القصور.
    ثم الكبر والهَرَم، وضعف الرُّكبة والقدم.
    في مصائب يكثر تعدادها، ونوائب يطول إيرادها.
    من صداع الرأس، ووجع الأضراس.
    ورمد العين، وغم الدَّين.
    ووجع السن، وألم الأُذُن.
    ويكابد محنا في المال والنَّفس، مثل الضرب والحبس.
    ولا يمضي عليه يوم إلا يقاسي فيه شدة، ولا يكابد إلا مشقة.
    ثم الموت بعد ذلك كله، ثم مسألة المَلَك، وضغطة القبر وظلمته.
    ثم البعث والعرض على الله.
    إلى أن يستقر به القرار، إما في الجنة وإما في النار.
    قال الله تعالى: " لقد خلقنا الإنسان في كبد "، فلو كان الأمر إليه لما اختار هذه الشدائد، ودل هذا على أن له خالقا دبَّره، وقضى عليه بهذه الأحوال، فليَمْتَثِل أمره.

    ومزيد من ذكر ألوان المكابدة مع مزيد من الإثراء العلمي للموضوع .
    عبد الفتاح محمد خضر
    أستاذ ورئيس قسم التفسير بجامعة الأزهر ـ ورئيس الجمعية العلمية الأزهرية بمصر
    khedr299@hotmail.com
    skype:amakhedr

  • #2
    شكر الله لأستاذنا الفاضل تلك المشاركة المتميزة ، ورحم الله القرطبي ، وكم نحتاج إلى نقل ما في كتب التفسير من أمثال تلك الفوائد واللطائف .
    قسم التفسير وعلوم القرآن
    جامعة الأزهر

    تعليق

    19,840
    الاعــضـــاء
    231,465
    الـمــواضـيــع
    42,359
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X