• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • سؤال في طريقة تثبيت حفظ آيات

      لدي مشكلة في حفظ الآيات التى تتحدث عن الأنبياء وأجد نفسي أدخل السور والآيات في بعضها دون أن أشعر بالذات سورة الأعراف وسورة هود مثل :
      ـ (رسالة ربي ) (رسالات ربي )
      ـ قوله تعالى في هود( إن كنت على بينة من ربي وآتاني رحمة من عنده ) وفيها (وآتاني منه رحمة )
      ـ (لاأسألكم عليه مالًا ) (أجرًا )
      ـ (قد جاءتكم بينة من ربكم ) (قد جئتكم ببينة من ربكم )
      ـ (أخرجوهم من قريتكم ) (لنخرجنّك )
      ـ ردود أقوام الأنبياء تختلف :(لنراك في سفاهة ) ، (إنا لنراك في ضلال مبين )


      فكيف يمكنني حل هذه المشكلة ؟

      جزى الله خبرًا من أعانني على فهمها ........
      (اعلم أن من هو في البحر على لوح ليس بأحوج إلى الله وإلى لطفه من من هو في بيته بين أهله وماله ، فإذا حققت هذا في قلبك فاعتمد على الله اعتماد الغريق الذي لايعلم له سبب نجاة غير الله )
      ابن قدامة المقدسي

    • #2
      في كتب (المتشابه اللفظي في القرآن الكريم) حلول كثيرة مبتكرة ومفيدة لتلافي الخطأ المتكرر في ضبط مثل هذه المواضع فلعلك تراجعينها يا أم عبدالله .
      عبدالرحمن بن معاضة الشهري
      أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

      تعليق


      • #3
        ونصيحتي لك أختي أم عبد الله أن تطلعي على ملفات اللمسات البيانية التي توضح سبب اختيار كل كلمة في موضعها وهكذا لا تخطئين فيها أبداً إن شاء الله
        وهذا الرابط للملفات
        http://vb.tafsir.net/showthread.php?t=12049
        سمر الأرناؤوط
        المشرفة على موقع إسلاميات
        (الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَـذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلا أَنْ هَدَانَا اللّهُ (43) الأعراف)

        تعليق


        • #4
          ونصيحتي لك كثرة المراجعة والربط بين المواضع المختلف فيها بنفسك ، فلاشئ أعون على تثبيت المحفوظ مثل كثرة مراجعته ، فاجعلي لنفسك وردا يوميا ثابتًا لا تتخلفين عنه ، وستضبطين هذه المواضع وغيرها مع الوقت وطول صحبة القرآن بإذن الله .

          تعليق


          • #5
            بارك الله فيكم جميعًا ، أفدتموني .
            (اعلم أن من هو في البحر على لوح ليس بأحوج إلى الله وإلى لطفه من من هو في بيته بين أهله وماله ، فإذا حققت هذا في قلبك فاعتمد على الله اعتماد الغريق الذي لايعلم له سبب نجاة غير الله )
            ابن قدامة المقدسي

            تعليق

            20,125
            الاعــضـــاء
            230,565
            الـمــواضـيــع
            42,258
            الــمــشـــاركـــات
            يعمل...
            X