إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سؤال تدبر :إن قلت: لم جمعت الديار، مع الصيحة، وأفردت مع الرجفة ؟

    السلام عليكم
    ((فأخذم الرجفة فأصبحوا في دارهم جاثمين)) في الاعراف: أفرد الديار، وقال في هود ((وَأَخَذَ الَّذِينَ ظَلَمُواْ الصَّيْحَةُ فَأَصْبَحُواْ فِي دِيَارِهِمْ جَاثِمِينَ )) فجمع الديار مع الصيحة، وأفردها مع الرجفة.

    فال ابن عرفة في تفسير سورة الأعراف :


    فالجواب من ثلاثة أوجه


    الأول
    : لشيخنا : وهو أن أثر الصيحة في القلوب، لقول الزمخشري: (أتتهم صيحة
    من السماء
    )، فتقطعت قلوم فهلكوا.


    وأما الرجفة فأثرها في أبدام، ومساكنهم، لأا زلزلة تزلزل الأرض م، وهي مسببة عن

    الصيحة، حسبما قال الزمخشري
    : ((الرجفة: الصيحة التي زلزلت لها الأرض، واضطربوا لها)).
    فجمعت الديار مع الصيحة لأا تنال كل واحد في داره، وتبقى الديار على حالها، ولما كانت

    تصير كدار واحدة بالرجفة
    أفردت معها.


    الثاني





    : للشيخ ابن عبد السلام: وهو أن الرجفة: عقوبة أرضية، (فنسبة)الديار إليها نسبة




    واحدة، والصيحة عقوبة سماوية، فتخص كل دار على حدا



    الثالث: لصاحب درة التتريل: وهو أن (الآيات التي ذكرت فيها الديار)





    .ذكر فيها نجاة النبي وقومه، وكانوا يجتمعون (لاستماع)قوله، واختبار أحواله،


    فلما ذهب المعنى الذي كانوا







    (به)يجتمعون لأجله، تفرقوا في البلاد، فناسب جمع الديار، والآية



    التي أفردت فيها الرجفة لم يذكروا فيها نجاة النبي وقومه، وإذا لم يترل النبي من أظهرهم لم يزالوا



    مجتمعين، فكأم في دار واحدة، وعذام عذاب واحد




    اقرأ وشنِّف " بالضحى " آذاني
    و المس شغافَ القلبِ " بالفرقانِ "
    ولسورة " الإخلاصِ " خذني أستقي
    من نبعها الصافي عظيمَ معاني

  • #2
    جميل
    اللهم صل على محمد

    تعليق


    • #3
      حياك الله و بارك فيك
      اقرأ وشنِّف " بالضحى " آذاني
      و المس شغافَ القلبِ " بالفرقانِ "
      ولسورة " الإخلاصِ " خذني أستقي
      من نبعها الصافي عظيمَ معاني

      تعليق

      19,912
      الاعــضـــاء
      231,501
      الـمــواضـيــع
      42,375
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X