إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لمحة من لمحات الإمام الشافعي رحمه الله تعالى في فهم القرآن

    جاء في سير أعلام النبلاء للإمام الذهبي (((10/31-32 ))): قال علي بن محمد بن أبان القاضي: حدثنا أبويحيى زكريا الساجي، حدثنا المزني، قال: قلت: إن كان أحد يخرج ما في ضميري، وما تعلق به خاطري من أمر التوحيد فالشافعي، فصرت إليه، وهو في مسجد مصر، فلما جثوت بين يديه، قلت: هجس في ضميري مسألة في التوحيد، فعلمت أن أحدا لا يعلم علمك، فما الذي عندك ؟ فغضب، ثم قال: أتدري أين أنت ؟ قلت: نعم، قال: هذا الموضع الذي أغرق الله فيه فرعون.
    أبلغك أن رسول الله أمر بالسؤال عن ذلك ؟ قلت: لا، قال: هل تكلم فيه الصحابة ؟ قلت: لا، قال: تدري كم نجما في السماء ؟ قلت: لا، قال: فكوكب منها: تعرف جنسه، طلوعه، أفوله، مم خلق ؟ قلت: لا، قال: فشئ تراه بعينك من الخلق لست تعرفه، تتكلم في علم خالقه ؟ ! ثم سألني عن مسألة في الوضوء، فأخطأت فيها، ففرعها على أربعة أوجه، فلم أصب في شئ منه، فقال: شئ تحتاج إليه في اليوم خمس مرات، تدع علمه، وتتكلف علم الخالق، إذا هجس في ضميرك ذلك، فارجع إلى الله، وإلى قوله تعالى: ((( وإلهكم إله واحد لا إله إلا هو الرحمن الرحيم. إن في خلق السماوات والارض ..الآية ))) البقرة: 163 و 164 فاستدل بالمخلوق على الخالق، ولا تتكلف علم ما لم يبلغه عقلك. قال: فتبت
    وفي هذه الواقعة من الفوائد :
    الأولى : الالتجاء للعلماء لإزالة الشبه .
    الثانية : فائدة مرافقة أهل العلم ، ألم تر أنه أزال شبهته.
    الثالثة : أن السلامة كل السلامة في إتباع الصحابة .
    الرابعة : من طرق التعليم: الاستدلال بالأدنى على الأعلى .
    الخامسة : الرجوع إلى القرآن لحل الإشكال قال تعالى: ((( إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم .والله أعلم)))
    الفقير إلى الله تعالى
    أبو عمران عبد الغني ادراعو
    مرحلة الدكتوراه في التفسير وعلوم القرآن الكريم

  • #2
    المشاركة الأصلية بواسطة عبد الغني عمر ادراعو مشاهدة المشاركة
    وفي هذه الواقعة من الفوائد :
    الأولى : الالتجاء للعلماء لإزالة الشبه .
    الثانية : فائدة مرافقة أهل العلم ، ألم تر أنه أزال شبهته.
    الثالثة : أن السلامة كل السلامة في إتباع الصحابة .
    الرابعة : من طرق التعليم: الاستدلال بالأدنى على الأعلى .
    الخامسة : الرجوع إلى القرآن لحل الإشكال قال تعالى: ((( إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم .والله أعلم)))
    شكر الله لك
    وهذا تصحيح للآية:
    الخامسة : الرجوع إلى القرآن لحل الإشكال قال تعالى: ((( إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم))) والله أعلم.

    تعليق


    • #3
      أثابك الله تعالى وضعت الرمز في غير موضعه سهوا
      الفقير إلى الله تعالى
      أبو عمران عبد الغني ادراعو
      مرحلة الدكتوراه في التفسير وعلوم القرآن الكريم

      تعليق

      19,840
      الاعــضـــاء
      231,364
      الـمــواضـيــع
      42,327
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X