• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • طلب مساعدة لاتمام بحث حول الاعجاز القرآني في علم المعادن

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      بدأت بفضل من الله ،وبتشجيع من الدكتور حسن عبد الجليل العائد للتو من مؤتمر الاعجاز العددي في المغرب،العمل على بحث تفصيلي في الاعجاز القرآني في علم المعادن(((سور الكهف والحديد والقارعة))) وهو من ضمن تخصصي في الهندسة الميكانيكية -علم المعادن
      واحتاج الى المساعدة لاتمام هذا المشروع.
      فهل لدى احدكم علم او بحث او موقع تناول هذا الموضوع
      وهل تم تناول الموضوع في المؤتمرات العلمية المتعلقة في الاعجاز
      انتظر مساعدتكم ولو بالدعاء
      والله ولي التوفيق
      أبو صهيب عقل

    • #2
      بارك الله فيكم أخي الكريم محمد .
      أولاً : نقدم الدعاء فنسأل الله لك التوفيق والسداد في شأنك كله .
      ثانياً: أقترح عليكم تسمية البحث : (المعادن في القرآن الكريم) دون الحاجة إلى عبارة (الإعجاز القرآني في ..) ، لظهور التكلف في الكتابات التي دخلت هذا الباب في هذه المسألة ، ومُجرَّدُ ذكر الحديد في آية من الآيات لا يستلزم الإعجاز ، وليكن البحث بحثاً موضوعياً عن المعادن التي ذكرها الله في القرآن .
      ثالثاً : هناك كلام كثير حول الحديد خصوصاً للدكتور زغلول النجار وغيره تجده في موسوعة الإعجاز العلمي في القرآن .
      رابعاً : لا أدري ما علاقة سورة القارعة بالمعادن فلم يظهر لي فيها ذكرٌ للمعادن ؟

      وفقكم الله لكل خير .
      عبدالرحمن بن معاضة الشهري
      أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

      تعليق


      • #3
        استاذنا الجليل عبد الرحمن الشهري حفظه الله ورعاه
        اشكر لك هذا الاهتمام الذي ان دل على شئ فانما يدل على حدبكم ورعايتكم لهذا الملتقى المبارك الذي أسال الله ان يثقل به موازينكم يوم لا ينفع مال ولا بنون الا من أتى الله بقلب سليم
        اما بخصوص سؤالكم عن علاقة سورة القارعة بالمعادن فهنا سر الهي لا يعلمه كثير من الناس وهو ان الجبال تتكون من مئات المعادن والسبائك ،ولا اكشف سرا ان قلت لكم ان أربع كلمات في السورة تقوم عليها مصانع بمئات ملايين الريالات،نعم"وتكون الجبال كالعهن المنفوش"، وقمت بعمل بحث وزرت احد مصانع الصوف الصخري في الاردن والذي لا يتجاوز عمله الكلمات الاربعة تلك ورأيت بأم عيني كيف يتم تحويل الجبال الى عهن منفوش اي والله لا يخرج الا منفوشا ثم بعد ذلك يضغط ويخاط حسب الاستعمال المطلوب.
        أرجو ان أكون بهذا التوضيح المقتضب قد أزلت بعضا من الغموض
        أبو صهيب عقل

        تعليق


        • #4
          المشاركة الأصلية بواسطة محمد عادل عقل مشاهدة المشاركة
          استاذنا الجليل عبد الرحمن الشهري حفظه الله ورعاه
          اشكر لك هذا الاهتمام الذي ان دل على شئ فانما يدل على حدبكم ورعايتكم لهذا الملتقى المبارك الذي أسال الله ان يثقل به موازينكم يوم لا ينفع مال ولا بنون الا من أتى الله بقلب سليم
          اما بخصوص سؤالكم عن علاقة سورة القارعة بالمعادن فهنا سر الهي لا يعلمه كثير من الناس وهو ان الجبال تتكون من مئات المعادن والسبائك ،ولا اكشف سرا ان قلت لكم ان أربع كلمات في السورة تقوم عليها مصانع بمئات ملايين الريالات،نعم"وتكون الجبال كالعهن المنفوش"، وقمت بعمل بحث وزرت احد مصانع الصوف الصخري في الاردن والذي لا يتجاوز عمله الكلمات الاربعة تلك ورأيت بأم عيني كيف يتم تحويل الجبال الى عهن منفوش اي والله لا يخرج الا منفوشا ثم بعد ذلك يضغط ويخاط حسب الاستعمال المطلوب.
          أرجو ان أكون بهذا التوضيح المقتضب قد أزلت بعضا من الغموض
          وهناك أيضا مصنع في السعودية
          http://www.saudirockwool.com/
          إنه التحكم في المادة وخواصها وتحويلها
          سبحان من علم الإنسان ما لم يعلم
          وكم في القرآن من إشارات تحتاج إلى التفكير فيها والنظر في أسرارها
          فهذا المخلوق استطاع أن يجعل الصخر عهنا
          فكيف بصنع الخالق !

          تعليق


          • #5
            المشاركة الأصلية بواسطة محمد عادل عقل مشاهدة المشاركة
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
            فهل لدى احدكم علم او بحث او موقع تناول هذا الموضوع
            وهل تم تناول الموضوع في المؤتمرات العلمية المتعلقة في الاعجاز
            انتظر مساعدتكم ولو بالدعاء
            والله ولي التوفيق
            أعتقد أن الدكتور المهندس خالد العبيدي متخصص في هذا النوع من الدراسات ، وله مؤلفات ، وله موقع على الانترنت .
            [email protected]

            تعليق


            • #6
              ابو سعد الغامدي حفظه الله ورعاه
              ان دراستي في هندسة المعادن هي والله التي قربتني من خالقي واعادتني الى جادة الصواب
              لان من علمنا ما كانوا على علم بأسرار القرآن الكريم ولا بآياته
              وأزيدك من الشعر بيتا
              تضمنت سورة الكهف علم صناعة السبائك التي استغرقت معي دراستها ثلاث فصول جامعية
              "آتوني زبر الحديد حتى اذا ساوى بين الصدفين قال انفخوا حتى اذا جعله نارا قال آتوني أفرغ عليه قطرا"
              ولك ان تتخيل مقدار الاعجاز الالهي في هذه الآية التي فيها من الاسرار ما لايعلمه الا الله،وصناعة السبائك لا تزال تعلم في كل جامعات العالم التي تدرس مساقات المعادن وتعتمد على الطريقة التي ذكرها القرآن في صناعة السبائك
              اشكرك على هذا الاهتمام وانتم اهل له وبانفاسكم الطيبات نستمر في العطاء ان شاء الله
              أبو صهيب عقل

              تعليق


              • #7
                الاستاذ عبد الله جلغوم
                اشكر لك اهتمامك ويحثت في موقع الدكتور العبيدي
                ولغاية الان لم اجد ضالتي
                ربما لان الاختصاص هنا مهم في شرح الاعجاز
                ولك ان تنظر الى الاستفهام عن علاقة سورة القارعة بالمعادن واعجازها
                فأسرار القرآن ربما يعرفها المتخصص اذ ان الاختصاص يهدي الى ما وراء المنطوق والمعروف
                ولك ان تتخيل سؤال سائل عن علاقة التقوى بالعلم" واتقوا الله ويعلمكم الله"
                او علاقة التقوى بالرزق" ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب"
                وغيرها كثير كثير
                أبو صهيب عقل

                تعليق

                20,092
                الاعــضـــاء
                238,568
                الـمــواضـيــع
                42,945
                الــمــشـــاركـــات
                يعمل...
                X