إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الإستدراك على عالم

    إذا أخذ طالب علم عن شيخه علما واعتاد عليه ثم جاء عالم آخر واستدرك على شيخه في بعض المواطن
    فكيف يتعامل طالب العلم مع الموقف..خاصةً وإن كان طالب علم مبتدئاً في العلم
    هل يبقى على ماأخذه من شيخه؟
    أم أنه يأخذ بما استدرك عليه؟
    مع الأخذ في الإعتبار أنهما عالمين جليلين لكل منهما قدره
    طالبه في كلية الشريعه-بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلاميه(بفضلٍ من الله ورحمه)
    (وَمَا تَوْفِيقِىٓ إِلَّا بِٱللَّهِ)

  • #2
    لا بأسَ في ذلك , عليهِ أن يَستَعينَ باللهِ , ويتجرَّدَ من الهَـوى فلا يعتقدَ عصمةَ أحدِهما , ويَجتَـهد وُسعَـهُ في معرفةِ الحقِّ إمَّا باتباعِ أتقاهما وأرضاهما عندهُ أو سؤالهما عن ما استندا لهُ إن استطاع النَّظر , ولا يكَلِّـفهُ اللهُ إلا وُسعَـهُ.
    د. محمـودُ بنُ كـابِر
    الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

    تعليق


    • #3
      و من الممكن أن يصيغ الاستدراك بأسلوب مهذب بأن يقول شيخنا فكرت في كلامك واستعرضت الافتراضات التي قد تورد على هذا الكلام فمن الممكن أن يقال كذا وكذا فهلا أزحت عني تلك الاعتراضات وننظر أيهتدي أم نسأل الله أن يرينا الحق حقا جلينا ويرزقنا اتباعه والثبات عليه
      أخوكم أ.د.عبد الحميد محمودالبطاوي
      أستاذ التفسير وعلوم القرآن جامعة الأزهر الشريف
      https://www.facebook.com/profile.php?id=100002112678341

      تعليق


      • #4
        يقع هذا الخلاف بين العلماء في الغالب في ما لم يرد به نص ظاهر الدلالة، ويكون غالبا مما لأهل العلم فيه أقوال.
        وتقع الحيرة للمبتدئ في الغالب إذا كان كل من هذين العالمين لم يشبع المسألة دراسة وبحثا.
        فعلى فرض وقوع هذا الغالب(لأن السؤال مجمل).
        فالأولى بالطالب أن يبحث في أقوال العلماء المرضيين -من أهل السنة- المعروفين بتحري الراجح ويبحث في أقوالهم عمن ذكر المسألة بتفصيل وتأصيل وتقعيد وترجيح بين الأقوال، وقد أعتنى كثير من المعروفين بالتدقيق والتحقيق من العلماء وطلبة العلم على مر العصور بكثير من هذه المسائل .
        وكثيرا ما يقع هذا الخلاف في النوازل، وينصح عندها العلماء بالرسائل الجامعية التي تكون قد أفردت ببحث مسألة أو بضع مسائل فاستوفت وتعمقت، وأشرف عليها مجموعة من العلماء.ولا تُنسى كذلك جهود مجمع الفقه الإسلامي في هذه النوازل.
        أما إذا تعذر ذلك على الطالب لصعوبة المسألة أو لضعفه أو لقلة المصادر فالتوقف فيه السلامة.والله أعلم.

        تعليق

        19,963
        الاعــضـــاء
        232,083
        الـمــواضـيــع
        42,596
        الــمــشـــاركـــات
        يعمل...
        X