إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • وقفة مع قوله تعالى: (ومعارج عليها يظهرون)

    المفسرون يقولون أن المعارج يقصد بها الدرج الذي به يصعدون الى غرفهم وهذا هو قول الجمهور .قال ابن عباس : المعارج الدرج ، وهو قول الجمهور وأحدها معراج . وكذا في الدر المنثور قال: ومعارج عليها يظهرون قال : درج عليها يصعدون
    وقال الطبري في تفسيره أيضاً: وَقَوْلُهُ : وَمَعَارِجَ عَلَيْهَا يَظْهَرُونَ يَقُولُ : وَمَرَاقِي وَدَرَجًا عَلَيْهَا يَصْعَدُونَ ، فَيَظْهَرُونَ عَلَى السَّقْفِ وَالْمَعَارِجُ : هِيَ الدَّرَجُ نَفْسُهَا .
    بعض علماء الفلك أكدوا أن المقصود بالمعارج في هذه الآية بالذات هي سفن الفضاء التي تصعد الى الأجرام.وهذا الرأي ليس ببعيد والله أعلم إذ ان الدرج ليس بهذه الصعوبة حتى يرد في الآية الكريمة. بل إن سليمان عمل أعجب من السلالم والدرج فقد كان له صرح ممرد من قوارير وحضارة في غاية الرقي. وكلمة معارج هنا تفيد العلو والصعود. والطائرات والمركبات التي تعتلي في جو السماء يشملها هذا المعنى. والله أعلم.

  • #2
    المشاركة الأصلية بواسطة تيسير الغول مشاهدة المشاركة
    بعض علماء الفلك أكدوا أن المقصود بالمعارج في هذه الآية بالذات هي سفن الفضاء التي تصعد الى الأجرام.وهذا الرأي ليس ببعيد والله أعلم إذ ان الدرج ليس بهذه الصعوبة حتى يرد في الآية الكريمة. بل إن سليمان عمل أعجب من السلالم والدرج فقد كان له صرح ممرد من قوارير وحضارة في غاية الرقي. وكلمة معارج هنا تفيد العلو والصعود. والطائرات والمركبات التي تعتلي في جو السماء يشملها هذا المعنى. والله أعلم.
    الأخ الفاضل / تيسير
    هذا الكلام يعنى أن الصحابة وتابعيهم لم يفهموا القرآن ! فهل هذا صحيح ؟ ، وهل اجتعمت الأمة كلها أربعة عشر قرناً على معنى خاطىء للقرآن ، ثم جئنا نحن فى القرن الرابع عشر وفهمنا القرآن فهماً صحيحاً ؟؟؟
    - لاشك أن القرآن عربى و أن الله -عزوجل- خاطب به العرب وفهموا مراده ، و إلا لكان الله-تعالى- خاطبهم وتحداهم بما لا يعرفونه ويفهمونه ! ، ولا يخفى ما يترتب على ادعاء هذا .
    - ثم إننا لو سلمنا أن المراد بالمعارج هنا هى : سفن الفضاء التى تصعد إلى الأجرام - مع عدم تخطئتنا لقول السلف - بل لو سلمنا أن هذا المعنى مما يمكن حمله على معانى الآية ؛ فإن السياق يخالف هذا المعنى ولا يتوافق معه أبداً فالمولى-عزوجل- قال قبلها ( ولو نشاء لجعلنا لمن يكفر بالرحمن لبيوتهم سقفاً من فضة ومعارج عليها يظهرون ) فقل لى : ما علاقة البيوت بالسفن الفضائية والطائرات والمركبات ؟؟!!!
    - ثم إن ورود المعارج هنا ليس مراداً فحسب بل المراد كون هذه المعارج من فضةٍ والله أعلم .
    باحث في الدراسات العليا
    - قسم التفسير -

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة عبدالرحمن عادل المشد مشاهدة المشاركة
      هذا الكلام يعنى أن الصحابة وتابعيهم لم يفهموا القرآن ! فهل هذا صحيح ؟ ، وهل اجتعمت الأمة كلها أربعة عشر قرناً على معنى خاطىء للقرآن ، ثم جئنا نحن فى القرن الرابع عشر وفهمنا القرآن فهماً صحيحاً ؟؟؟
      كلا أخي الكريم . كلامي لا يعني ذلك بتاتاً. لأن الصحابة حينما فسروا المعارج بالسلالم أو الأدراج فإن ذلك أيضاً لا يتنافى مع معنى الصعود. فهو عروج وارتفاع.ولكن في زمانهم لم يكن هناك أي دلالة أخرى للمعنى غير تلك. وإذا كان المعنى العام هو الصعود الى الأعلى فإن الدرج والطائرة والسفينة الفضائية والصاروخ كلها تجتمع فيها صفة العروج والصعود بغض النظر عن مدى الإرتفاع. تماماً كما فسر العلماء معنى السماء. فقالوا : كل ما سما عن الأرض يعد سماءً .ونقول أيضاً كل ما عرج عن الأرض واعتلى يُعد عروجاً قلّ ذلك أو كثر. وبارك الله بك.

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة عبدالرحمن عادل المشد مشاهدة المشاركة
        - فقل لى : ما علاقة البيوت بالسفن الفضائية والطائرات والمركبات ؟؟!!!
        - ثم إن ورود المعارج هنا ليس مراداً فحسب بل المراد كون هذه المعارج من فضةٍ والله أعلم .
        حسناً سأقول لك ولكن حبة حبة عليّ الله يرضى عنك:
        بعض الباحثين فسروا عبارة سقف من فضة في هذه الآيات الكريمة على أنه المقصود منها هي سفن الفضاء المصنوع غلافها الخارجي من عدة طبقات من معدن الفضة، وأن هذه السفن لها أبواب وأماكن جلوس بداخلها، ويروا أن وجه الإعجاز العلمي في هذه الآيات الكريمة هو التنبؤ بظهور سفن الفضاء في العصر الحديث.ولاحظ أخي الكريم الى لفظ (سقف) فلم يقل جدراناً . لأن الفضة هي المستخدمة في الطبقة الخارجية التي تُعد سقفاً محفوظاً للمركبة. هذا هو قول العلماء وليس قولي وقد استحسنت هذا القول إن ثبت ولا أرى فيه أي تعارض عن معنى العروج . أما إذا تعارض فعلاً للمعنى العام للآية فإني القي به عرض الحائط ولا أبالي. وأعود مذعناً لما قاله أسيادنا الصحابة رضى الله عنهم أجمعين ورضي عنك أيضاً.

        تعليق


        • #5
          وَلَوْلَا أَن يَكُونَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً لَجَعَلْنَا لِمَن يَكْفُرُ بِالرَّحْمَنِ لِبُيُوتِهِمْ سُقُفاً مِّن فَضَّةٍ وَمَعَارِجَ عَلَيْهَا يَظْهَرُونَ [الزخرف : 33]

          هذه الآية خاصة بسكان الأرض الجوفاء ذات المشرقين الذي تظل في فترة شروق مستمر ولاتضحى .
          . المغرب يكون مشرق والمشرق يكون مغربا عند تقلب الصيف والشتاء. .
          رَبُّ الْمَشْرِقَيْنِ وَرَبُّ الْمَغْرِبَيْنِ [ 17]فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ [الرحمن : 18]




          ولو دخل احد في هذا النفق العظيم الذي تحت الثرى لوجد آيات عظيمة . فاكهة واشجار تتوافق مع طول ابونا آدم عليه الصلاة والسلام .
          يسكنها الآن الدجال أبليس المنتظر إلى الوقت المعلوم ومن يكفر بالرحمن من شياطين الأنس والجن و ياجوج وماجوج .
          يومها كسنة على الواقع الحقيقي (6 شهور ليل و6 شهور نهار ) بعد بناء ردم ذو القرنين العظيم في منتصف الأرض الجوفاء ذات المشرقين. وفصلهم عن قوم آخرين في اعلى الردم ثقب تمر منه اشعة الشمس .لايستطيعون ان يظهروا عليه .


          سبق وان دخلوها بني إسرئيل مع نبيهم موسى عليه الصلاة والسلام . وهبطوا منها . ووعد الله ان يستخلف المسلمين فيها مع آخر الخلفاء المصلحين في الارض .المهدي الحق . ويقسم المال صحافا بينهم . بعد ان يطؤها مع المسلمين ويخرجهم منها أذلة وهم صاغرين .

          وقد اقترب الواعد الحق .

          لمزيد من الببيان انقل لكم تفسير معلمي الامام ناصر محمد اليماني .
          --------------


          تفسير الشيخ الأمام ناصر محمد اليماني

          ﴿ وَيَسْأَلُونَكَ عَنْ ذِي الْقَرْنَيْنِ قُلْ سَأَتْلُو عَلَيْكُمْ مِنْهُ ذِكْرًا ﴿83 ﴾ إِنَّا مَكَّنَّا لَهُ فِي الْأَرْضِ وَآَتَيْنَاهُ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ سَبَبًا ﴿84 ﴾ فَأَتْبَعَ سَبَبًا ﴿85 ﴾ حَتَّى إِذَا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ وَجَدَهَا تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ حَمِئَةٍ وَوَجَدَ عِنْدَهَا قَوْمًا قُلْنَا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِمَّا أَنْ تُعَذِّبَ وَإِمَّا أَنْ تَتَّخِذَ فِيهِمْ حُسْنًا ﴿86 ﴾ قَالَ أَمَّا مَنْ ظَلَمَ فَسَوْفَ نُعَذِّبُهُ ثُمَّ يُرَدُّ إِلَى رَبِّهِ فَيُعَذِّبُهُ عَذَابًا نُكْرًا ﴿87 ﴾ وَأَمَّا مَنْ آَمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُ جَزَاءً الْحُسْنَى وَسَنَقُولُ لَهُ مِنْ أَمْرِنَا يُسْرًا ﴿88 ﴾ ثُمَّ أَتْبَعَ سَبَبًا ﴿89 ﴾ حَتَّى إِذَا بَلَغَ مَطْلِعَ الشَّمْسِ وَجَدَهَا تَطْلُعُ عَلَى قَوْمٍ لَمْ نَجْعَلْ لَهُمْ مِنْ دُونِهَا سِتْرًا ﴿90 ﴾ كَذَلِكَ وَقَدْ أَحَطْنَا بِمَا لَدَيْهِ خُبْرًا ﴿91 ﴾ ثُمَّ أَتْبَعَ سَبَبًا ﴿92 ﴾ حَتَّى إِذَا بَلَغَ بَيْنَ السَّدَّيْنِ وَجَدَ مِنْ دُونِهِمَا قَوْمًا لَا يَكَادُونَ يَفْقَهُونَ قَوْلًا ﴿93 ﴾ قَالُوا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِنَّ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ مُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ فَهَلْ نَجْعَلُ لَكَ خَرْجًا عَلَى أَنْ تَجْعَلَ بَيْنَنَا وَبَيْنَهُمْ سَدًّا ﴿94 ﴾ قَالَ مَا مَكَّنِّي فِيهِ رَبِّي خَيْرٌ فَأَعِينُونِي بِقُوَّةٍ أَجْعَلْ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ رَدْمًا ﴿95 ﴾ آَتُونِي زُبَرَ الْحَدِيدِ حَتَّى إِذَا سَاوَى بَيْنَ الصَّدَفَيْنِ قَالَ انْفُخُوا حَتَّى إِذَا جَعَلَهُ نَارًا قَالَ آَتُونِي أُفْرِغْ عَلَيْهِ قِطْرًا ﴿96 ﴾ فَمَا اسْطَاعُوا أَنْ يَظْهَرُوهُ وَمَا اسْتَطَاعُوا لَهُ نَقْبًا ﴿97 ﴾ قَالَ هَذَا رَحْمَةٌ مِنْ رَبِّي فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ رَبِّي جَعَلَهُ دَكَّاءَ وَكَانَ وَعْدُ رَبِّي حَقًّا ﴿98 ﴾ وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَجَمَعْنَاهُمْ جَمْعًا ﴿99 ﴾ وَعَرَضْنَا جَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ لِلْكَافِرِينَ عَرْضًا ﴿100 ﴾ الَّذِينَ كَانَتْ أَعْيُنُهُمْ فِي غِطَاءٍ عَنْ ذِكْرِي وَكَانُوا لَا يَسْتَطِيعُونَ سَمْعًا ﴿101 ﴾صدق الله العظيم

          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخي الكريم إن ذي القرنين أحد أنبياء الله جعله الله خليفته في الأرض فمكن لهُ مُلكه وأتاه من كُل شىء سبباً ومنها أساب المواصلات فأعد لجيشه جميع أساب السفر براً وبحراً

          وبما أن ذي القرنين يعلم إن الله جعله خليفته في الأرض ويعلمُ أنه مسؤال عن إنهاء الفساد فيها وإعلاء كلمة الله في جميع أنحاء الكرة الأرضية فقرر رحلته الكُبرى حول الارض نحو الاقطاب والبيان الحق لقوله تعالى)

          ((وَآتَيْنَاهُ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ سَبَبًا )) وهنها أساب السفر براً وبحراً وأسلحة القتال فأخذ معه جيشه الجرار وجهزه بجميع أساب السفر في البر وفي البحر وجعل أسباب السفر براً تحملها أساب السفر بحراً تصديقاً لقول الله تعالى)

          (((وَآتَيْنَاهُ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ سَبَبًا )) بمعنلى أنه أخذ معه جميع اساب السفر بحراً وبراً وجيشه الجرار وأبتدئ رحلته البحرية مُهتدياً في رحلته القطبية نحو الشمال الأرض بالنجم القُطبي المسمار تصديقاً لقول الله تعالى)

          ((وَعَلامَاتٍ وَبِالنَّجْمِ هُمْ يَهْتَدُونَ))صدق الله العظيم

          وتصديقاً لقول الله تعالى((وَهُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ النُّجُومَ لِتَهْتَدُواْ بِهَا فِي ظُلُمَاتِ الْبَرِّ وَالْبَحْرِ)صدق الله العظيم

          وأخذ معه في رحلته هو وجيشه الجرار كُل شىء من أساب السفر بحرا وبراً وكُل ما يحتاجوه في رحلتهم ولذلك قال الله تعالى)

          (( وَآتَيْنَاهُ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ سَبَبًا) ( فَأَتْبَعَ سَبَبًا )فركبوا الفلك سبب الإبحار بالسفر بحراً مُبتدئ برحلته البحرية نحو القطب الشمالى معتمداً على النجم القطبي المسمار وكان رحلته بعد مرور كوكب النار بزمن والذي تسبب في ذوبان البحر المُتجمد شمالاً حتى أنتهى برحلته البحرية في ابعد نقطة للغروب الشمسي عن القطب الجنوبي وذلك لأن الشمس حين تغرب عن القطب الجنوبي فإنها تعرب عنه في القطب الشمالي في العين الحمئة عند البوابة الشمالية بالقطبي الشمالي منتهى الغروب للشمس شمالاً بأطراف الأرض شمالاً فوجدها تغرب في عين حمئة في البوابة الشمالية ووجد عندها المُفسدون في الأرض وهم ياجوج ماجوج ولذلك قال الله تعالى عنهم)

          ((وَوَجَدَ عِنْدَهَا قَوْمًا قُلْنَا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِمَّا أَنْ تُعَذِّبَ وَإِمَّا أَنْ تَتَّخِذَ فِيهِمْ حُسْنًا ))صدق الله العظيم

          وبما إن رحلة ذي القرنين كانت رحلة دعوية وجهادية في سبيل الله ويدعو إلى الإسلام ولم تكن رحلة

          فُسحة ولذلك كان رده بالحق وقال ((قَالَ أَمَّا مَنْ ظَلَمَ فَسَوْفَ نُعَذِّبُهُ ثُمَّ يُرَدُّ إِلَى رَبِّهِ فَيُعَذِّبُهُ عَذَابًا نُكْرًا وَأَمَّا مَنْ آمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُ جَزَاءً الْحُسْنَى وَسَنَقُولُ لَهُ مِنْ أَمْرِنَا يُسْرًا )صدق الله العظيم

          ولكن يأجوج مأجوج الشياطين تظاهروا له بالإسلام والصلاح كعادة شياطين البشر كذباً ونفاقاً وترك سبيلهم ولم يدخل من البوابة الشمالية بعد أن أعلنوا إسلامهم وصلاحهم ثم لم يدخل ارضهم ثم أتبع سبباً فواصل رحلته على السطح حتى بلغ مطلع الشمس بالبوابة الجنوبية المشرق الأقصى (وَجَدَهَا تَطْلُعُ عَلَى قَوْمٍ لَمْ نَجْعَلْ لَهُمْ مِنْ دُونِهَا سِتْرًا ) وأولئك قوم في البوابة الشمالية وإذا غربت الشمس عنهم أشرقت عليهم من البوابة الشمالية بمعنى أنها لا تغيب عنهم الشمس فإذا غربت عنهم اشرقت عليهم من الوابة المُقابلة كما رأيتم ذلك في الصورة تصديقاً لقول الله تعالى( (وَجَدَهَا تَطْلُعُ عَلَى قَوْمٍ لَمْ نَجْعَلْ لَهُمْ مِنْ دُونِهَا سِتْرًا )



          فوجد عندها قوماً وأخبروه أنهم هربوا إلى البوابة الجنوبية بسبب فساد ياجوج وماجوج في قلب الأرض ذات المشرقين وأخذهم معه وحاول أن يفهم لُغتهم ويفهمون لغته أثناء الطريق ولذلك كانوا هم المُترجمون لقومهم ما يقوله ذي القرنيين فأتبع سبباً أخذ بأسباب السفر براً وذلك لأنه حمل خيوله بالفلك معه ليتخذها أساب السفر براً وأخذهم معه حتى إذا وصلوا بين السدين بالمنتصف للأرض ذات المشرقين عند قومهم فأخبروا قومهم إن هذا ذي القرنين من الصالحين الذين يأمرون بالمعروف وينهون عن المُنكر ولذلك قالوا قومهم)

          (( قَالُوا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِنَّ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ مُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ فَهَلْ نَجْعَلُ لَكَ خَرْجًا عَلَى أَنْ تَجْعَلَ بَيْنَنَا وَبَيْنَهُمْ سَدًّا )) مُقابل أن يعطوه خراجاً ولكن ذي القرنيين أخبرهم أنه لم يبحث عن المال والملك ولذلك ((قَالَ مَا مَكَّنِّي فِيهِ رَبِّي خَيْرٌ فَأَعِينُونِي بِقُوَّةٍ أَجْعَلْ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ رَدْمًا )) ولم يتأكد ذي القرنيين من قولهم فيطلع على ياجوج ومأجوج لأنه قد وجدهم في رحلته الأولى عند البوابة اشمالية وعلم ذي القرنيين أن الأرض مفتوحة من الأطراف ولذلك قرر أن يجعل بينهم وبين هالاء القوم ردماً عظيماً وأعانوه بقوة وبنوا هم وذي القرنين ومن معه السد العظيم ذو إرتفاع شاهق ولكن السد من جهته الشمالية لم يبنيه بزاوية مُستقيمة بل مُنفرجة قليلاً وذلك حتى يذيبوا المادة المعدنية فيدربوها من أعلاه فيتدحرج المُعدن المُذاب إلى اسفل السد فيشكل كالمرأة على الجانب للسد من جهت الشمال فجعل على جانب السد من الجهة الشمالية المادة المعدنية المُذابة حتى تمنع ياجوج ماجوج من خرقه وكذلك جعلته المادة المعدنية أملس من جهت الشمال حتى لا يستطيعوا ان يظهروه إلى أعلاه ليهبطوا عليهم وكذلك لم يستطيعوا له نقباً برغم مُحاولات ياجوج وماجوج للظهور إلى أعلى السد فلم يستطيعوا وكذلك حاولوا ياجوج وماجوج أن يخرقوه فلم يستطيعوا له نقباً تصديقاً لقول الله تعالى ((فَمَا اسْطَاعُوا أَنْ يَظْهَرُوهُ وَمَا اسْتَطَاعُوا لَهُ نَقْبًا )صدق الله العظيم ثم علمهم ذي القرنيين أن ميقات نهاية هذا السد سينتهي بمرور كوكب النار المرة الأتية وقد جاء موعدها تصديق الوعد الحق وقال(( قَالَ هَذَا رَحْمَةٌ مِنْ رَبِّي فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ رَبِّي جَعَلَهُ دَكَّاءَ وَكَانَ وَعْدُ رَبِّي حَقًّا ﴿98 ﴾ وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَجَمَعْنَاهُمْ جَمْعًا ﴿99 ﴾ وَعَرَضْنَا جَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ لِلْكَافِرِينَ عَرْضًا ﴿100 ﴾ الَّذِينَ كَانَتْ أَعْيُنُهُمْ فِي غِطَاءٍ عَنْ ذِكْرِي وَكَانُوا لَا يَسْتَطِيعُونَ سَمْعًا ﴿101 ﴾صدق الله العظيم
          )صدق الله العظيم

          وها هي قد أوشكت كوكب النار سقر أن تظهر للبشر لأنها لواحة للبشر فتُعرض عليهم من حين إلى أخر بعد أمداً بعيد وسوف تذوب الاقطاب بسبب مرور كوكب النار فهي التي ستساعد على إطفاء الارض المُحترقة بسبب مرور كوكب النار ويوم مرور كوكب النار سيبدئ الرحلة إليكم المسيح الدجال مع قومه ياجوجو وما جوج وقوم اخرين بالجهة المُقابلة أجبرهم للخروج معه إلى البشر للفتنة للأحياء والأموات تصديقاً لقول الله تعالى)

          ((وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ)) ومن ثم يأتي البعث الاول تصديقاً لقول الله تعالى(وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَجَمَعْنَاهُمْ جَمْعًا ﴿99 ﴾ وَعَرَضْنَا جَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ لِلْكَافِرِينَ عَرْضًا ﴿100 ﴾ الَّذِينَ كَانَتْ أَعْيُنُهُمْ فِي غِطَاءٍ عَنْ ذِكْرِي وَكَانُوا لَا يَسْتَطِيعُونَ سَمْعًا ﴿101 ﴾صدق الله العظيم
          ) صدق الله العظيم

          وذلك البعث الأول مربوط سره بهدم سد ذي القرنين وخروج ياجوج وماجوج فيبعث الله إليكم كافة الكُفار الذي كذبوا برسُل ربهم ولكن رجوعهم مربوط بهدم سد ذي القرنيين وخروج ياجوج وماجوج تصديقاً لقول الله تعالى(وَحَرَامٌ عَلَى قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا أَنَّهُمْ لا يَرْجِعُونَ. حَتَّى إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ وَهُم مِّن كُلِّ حَدَبٍ يَنسِلُونَ)صدق الله العظيم

          والبيان الحق لقوله تعالى(وَهُم مِّن كُلِّ حَدَبٍ يَنسِلُونَ)صدق الله العظيم

          أي من كل جنس من الجن والإنس ولا قانون زواج لديهم أبداً فالمرأة زوجة للجميع المهم حتى لا نخرج عن الموضوع ونعود للبعث الأول المربوط بخروج ياجوج ماجوج وخروج ياجوج واجوج مربوط بمرور كوكب النار وعد الله الحق فيجعله دكاً وكان وعد ربي حقاً وسوف يستغل إبليس المسيح الكذاب ولم يكن المسيح عيسى إبن مريم بل هو كذاب وما كان لإبن مريم أن يقول ماليس له بحق بل مُفتري مُنتحل شخصية المسيح عيسى إبن مريم صلى الله عليه وأله وسلم ولذلك يُسمى المسيح المفتري بالمسيح الكذاب وهو ذاته إبليس الشيطان الرجيم الذي قال رب أنظرني غلى يوم يبعثون ذلك يوم البعث الاول ويريد أن يستغله و يأتي ليقول لكم هذا هو البعث الموعود وأنا الله ربكم الأعلى فأما النار فقد رأيتموها مرت امام وجوهكم وأما جنتكم الموعودة فقد جعلتها باطن ارضكم وفيها الحور العين بل هن شيطانيات خبيثات للخبيثون منكم من نسل اليهود الذي غيروا خلق الله وعبدوا الطاغوت وكذب عدو الله فأما النار فهي النار حقاً نار الله الموقدة وهي لواحة للبشر من عصر إلى أخر وأما الجنة فهي جنة لله من تحت الثرى في الأرض التي وضعها الله للراحة للإنام وأستخلف فيها أبويكم من قبل تصديقاً لقول الله تعالى)

          (( وَالْأَرْضَ وَضَعَهَا لِلْأَنَامِ (10) فِيهَا فَاكِهَةٌ وَالنَّخْلُ ذَاتُ الْأَكْمَامِ (11) وَالْحَبُّ ذُو الْعَصْفِ وَالرَّيْحَانُ (12) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (13)صدق الله العظيم

          وتلك جنة لله في الأرض ذات المشرقين وذات المغربين وربها الله وليس إبليس الشيطان الرجيم بل ربها الله الحق تصديقاً لقول الله تعالى)

          (((رَبُّ الْمَشْرِقَيْنِ وَرَبُّ الْمَغْرِبَيْن))صدق الله العظيم

          وتلك جنة الله في الأرض من تحت الثرى في باطن ارضكم وهي لله وليست لعدوة اللدود المسيح الكذاب تصديقاً لقول الله تعالى)

          ((﴿لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَمَا تَحْتَ الثَّرَى﴾صدق الله العظيم

          وياقوم إنما أحاجكم بأيات يعلم الله أنها الحق تجدوها على الواقع الحقيقي لو كنتم تعلمون وإنما يُحاج في ايات الله الذين لا يعلمون فهم جاهلون أفلا تتفكرون لماذا سوف يأتي المسيح الدجال يدعي الربوبية وأنه صاحب الجنة والنار ويستغل ميقات البعث الأول ويقول أنه الذي بعثهم بل هو كذاب بل بعثهم الله بقدر مقدور في الكتاب المسطور ليهديهم الله بعبده مهدي الأمم المهدي المُنتظر الذي تجهلون قدره ولا تحيطون بسره فيجعل الناس بإذن الله أمة واحدة تصديقاً لقول الله تعالى (( وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ (118) إِلا مَنْ رَحِمَ رَبُّكَ وَلِذَلِكَ خَلَقَهُمْ)) صدق الله العظيم




          تعليق

          19,958
          الاعــضـــاء
          231,904
          الـمــواضـيــع
          42,559
          الــمــشـــاركـــات
          يعمل...
          X