إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • "لابد أن نحمل هم القرآن " للشيخ السكران -سدده الله-

    الشيخ المفكر إبراهيم السكران - سدده الله - يجيب عن أسئلة حول قضايا الشباب الأساسية والفكرية ..


    في أول ندوة له مصور بعنوان " سُلطة طرح الأسئلة "




    أما أول لقاء له مصور بعنوان " أجواء تعليم القرآن"

    http://www.youtube.com/watch?v=nbWk_...eature=related



    اللقاء الفكري الثاني بعنوان ( سُلطة طرح الأسئلة )

    المحاضر فضيلة الشيخ / إبراهيم السكران
    من تنظيم مركز الفكر المعاصر
    بعد عشاء يوم الأربعاء الموافق 9/3/2011م


    المكان / قاعة مؤسسة المسلم ( مخرج 15 )
    للاستفسار / 0541919095 - 0546177555




    التسجيل المرئي للقاء وتسليط الضوء على بعض المحاور :



    1. ما مذهب السلطة ؟!

    2. كن رهينا لسلطة الدليل

    3. كن رهينا للقرآن الكريم

    4. يجب أن لانكون أسرى للتيارات الفكرية والمحاور الفضائية





    http://www.youtube.com/watch?v=kHP4PuMmSTI







    1. من المشاكل : إسقاط تجربة تاريخية على تجربة تاريخية أخرى في سياق تاريخي مختلف.

    2. عمارة النفوس وتعلقها بالله وإخلاص العبودية لله أصبحت هذه القضية من القضايا الثانوية في مجالسنا لأنا أصبحنا أسرى للإعلام الذي جعل حواراتنا سياسية.

    3. التوكل في القرآن ورد ذكره في 70 موضعا ، أتحداك تأتي لي بقضية من القضايا المعاصرة جاءت في القرآن بهذا العدد ثم وازن اهتمامنا في قضية التوكل بالله في خطابنا الفكري والنَهْضَوي .. القضية الكبرى تفويض الأمور لله وارتباط القلوب بالله هذه القضية أصبحت هامشية لم ؟!! لأننا أسرى لمن يطرح علينا الاشكاليات .. حتى لو تخلصنا من إجاباته لكن لازلنا خاضعين لسلطة طرح الأسئلة.



    http://www.youtube.com/watch?v=PnIAgbsdZhQ







    1. مداخلة الشيخ د. حسن الحفظي.

    2. ليس لدينا أزمة في موقفنا من المخالف لدينا أزمة في التساهل مع المخالف.

    3. مفهوم الحرية.

    4. راجت عند الناس تطبيقات لبرالية مخففة.





    http://www.youtube.com/watch?v=OG1_iUpNLzw&NR=1








    1.مداخلة الشيخ د. جميل اللويحق.

    2.يجب أن لانغفل عن جانب التوازن .

    3.كثير من الأسئلة حول بعض القضايا ليست شبهة ولا إشكالية ولا يريد الدليل لكنه في حالة ضعف إيماني ، أو مكابرة ، أو عصبية للآباء ، أو شهوة الجاه .

    4.تجد كثير من الشباب يتأثر بالعامود الإعلامي ، المكافأة الإعلامية ، الشهرة ، البعد عن الشبهة الأمنية ، حب المخالفة ، أشياء كثيرة جدا تدفعه لتبني أفكار خاطئة.

    5.من أعظم أسباب تحريف الشريعة ضعف وخبو الإيمان بلقاء الله ، ضعف حضور الإيمان باليوم الآخر في نفس المؤمن .

    6. أسراب الجنائز تمر بنا يوميا ، فيها دروس وعبر لنا ، والحياة السرمدية في الآخرة إما سعادة أبدية في قصور الجنة ونعيمها ، أو ذل وعذاب نفسي وجسدي في نار جهنم والعياذ بالله.

    7.إذا امتلأت هذه المعاني في القلوب نفت عنه كثيرا من الشبهات والشهوات .

    8.يجب أن لا ننشغل عن بناء خطابنا الديني الإيماني الثقافي العلمي المتكامل هذا أعظم وسيلة لتحقيق مراد الله ورسوله ، وحماية شباب أهل السنة والجماعة الذين مسؤوليتهم في أعناقنا اليوم .







    http://www.youtube.com/watch?v=8NDIQ4xu_N8&feature=related






    1. جرأة الجاهل.



    2. استفت قلبك.


    3. ذكر البخاري في صحيحه كيف كان يتدافع أهل العلم الفتيا حتى ترجع للأول.


    4. اختبر نفسك واختبر إخوانك اطرح مسألة في مجلس وانظر .... ( اختبار مهم جدا )




    5. لو كَمُل تعظيم الله في القلب لنفى هذه السلوكيات الخاطئة.



    http://www.youtube.com/watch?v=HFBqcy0KTtk






    1. لا تلوموا الإسلاميين.


    2. النظم السياسية الفاسدة في العالم العربي هي التي قتلت منافذ التفكير والإبداع والبدائل الإسلامية .

    3. جفاف أي حقل فقهي نابع عن أسئلة الواقع وطرحه فبما أنه لايوجد إشكالات تطرح فطبيعي يجف هذا الحقل .

    4. أهم ملف وهو السبب في غليان الشباب السعودي هو ملف المعتقلين الذين يبلغ عددهم عشرات الآلاف .

    5. أغلب المعتقلين الآن بسبب تحفظات أمنية !! وهذا ظلم شنيع ، وقبل الكلام عن أي قضية إصلاحية يجب المبادرة بالإفراج الفوري عن هؤلاء..

    6. أجمل من قدم مشروعات إصلاحية هم الإسلاميون.

    7. لابد أن نتحاشى القسوة في تصوير الواقع الإسلامي ، ولانوهم أنفسنا بالكمال حتى لانصاب بالبرود والإخلاد إلى الراحة والكسل .

    8. أكثر ما أضر بالإسلاميين عدم امتلاكهم لأمبراطوريات إعلامية كما يمتلكها غيرهم .



    http://www.youtube.com/watch?v=2l0AiapE7tk&feature=related









    1.مداخلة الشيخ د.عبدالله الشهراني.
    2. لابد أن نحمل هم القرآن .


    3. لابد أن تكون رسالتنا في الحياة ربط أنفسنا وربط من حولنا بالقرآن.

    4.تعليم الكتاب والحكمة جعله الله من مقامات الأنبياء لَقَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِنْ أَنْفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ [آل عمران : 164]

    5. في غاية الخطورة أن يكون هناك فجوة ثقافية بين الداعية وطالب العلم والناس فهذا يعطي مسحة سطحية وسذاجة في الخطاب الديني ، فالثقافة أحد مفاتيح التغيير والتأثير .

    6. من نحن لولا هذا القرآن : هداية ونور واستقرار ووضوح رؤية .

    7. رسالتنا الحقيقة أن يحكم القرآن العالم، نحن ماجئنا بطاولات حوار للعالم لكن الرسالة الحق هو أن يسود القرآن .

    8. عندنا مفهوم التدرج الديني لكن ليس عندنا التبديل ، لاتخلط بين التدرج وتبديل الدين .

    9. عندنا معالجات جزئية معاصرة فكرية لكن لا يوجد كتاب كامل مفيد يخدم هذا الجانب .



    http://www.youtube.com/watch?v=WFfzaRHDVM8&NR=1







    1.قضايانا الأساسية هي القضايا التي أتى بها القرآن.

    2.المراد امتلاء القلب بتعظيم الله .

    3.كيف استطاع أُبي – – أن يعرف أن آية الكرسي هي أعظم آية ؟!!

    4.لو سئلت قبل أن تسمع إجابة أُبي – – ما هي أعظم آية بم ستجيب؟!

    5.غاية الأنانية أن ترى إخوانك يتدهورون في هذا وتتركهم ، يجب أن ننقذ أنفسنا وننقذ إخواننا إلى الإقبال على القرآن وتكرار قضايا القرآن وتدبره ، والخلوة اليومية مع القرآن، يستحيل أن يكرر الله هذه المعاني ثم تكون شيئا هامشيا أو ثانويا .







    http://www.youtube.com/watch?v=s8_XEET5xhs&NR=1







    1.مقتطفات من ندوة السكران.

    2.ماذا قالوا عن الندوة ؟

    3.أقصد محمد سعيد العشماوي لا الشاعر له مجموعة كتب كلها منحرفة .

    4.أتمنى أن أتعاون مع الإخوة المعنين بقضايا الشباب لأني أعتقد أن الإشكاليات الشبابية التي يعاني منها شباب أهل السنة لا يمكن أن يحلها شخص لابد أن يحلها عمل جماعي يكون فيها تذاكر وتناصح وتباحث وتدارس وتحليل ، الخروج برأي جماعي أفضل من الانفراد برأي

    وهذا حقيقة من المشكلات التي يصنعها الواقع الفكري في القلوب وهي تحويل كثير من الدعاة إلى مشروعات شخصية ، تجده يستطرف ويستملح أن يقول : مشروعي ، ورؤيتي ، وفكري ، ونظريتي !!

    غاب البعد الرسالي الدعوي وحمل الهم ، لم لا تشعر أنك مجرد جندي في جيش المسلمين ، إن كنت في الساقة كنت في الساقة ، لاتحرص على هذه النزعة في تبجيل الذات ..

    صدقني هذه فيروسات لبرالية التي تعظم الفردية والشخصانية !!

    http://www.youtube.com/watch?v=q6h1HN6cUO8







    كثر الله مثل هذه الندوات النافعة الماتعة ، وسدد أهل الخير والصلاح لنصرة قضايا الأمة وحفظهم بحفظه ..


  • #2
    جزاك الله خيرا..
    حقيقة ندوة وإجابات رائعة حقاً أبدع فيها الشيخ إبراهيم حفظه الله.. وهو ممن لديه رؤية واسعة وثاقبة لكثير من القضايا المعاصرة.. أسأل الله أن يوفقه لكل خير.

    تعليق


    • #3
      وإياك أختي الفاضلة وصدقت في نعت الشيخ حفظه الله وكثر من أمثاله .

      تعليق

      19,961
      الاعــضـــاء
      231,881
      الـمــواضـيــع
      42,541
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X