إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ماذا حمل نوح عليه السلام معه في الفلك ؟

    ﭷ ﭸ ﭹ ﭺ ﭻ ﭼ ﭽ


    المتعارف عليه والشائع بين الناس في قصة نوح أنه حمل كل شئ بدليل ماجاء في سورة المؤمنون (فَأَوْحَيْنَاإِلَيْهِأَنِاصْنَعِالْفُلْكَبِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَافَإِذَاجَاءأَمْرُنَاوَفَارَالتَّنُّورُفَاسْلُكْفِيهَامِن كُلٍّزَوْجَيْنِاثْنَيْنِ ) حتى قال بعض المفسرين " أَمَرَ اللَّه نُوحًا عَلَيْهِ السَّلَام أَنْ يَحْمِل مَعَهُ فِي السَّفِينَة مِنْ كُلّ زَوْجَيْنِ اِثْنَيْنِ مِنْ صُنُوف الْمَخْلُوقَات ذَوَات الْأَرْوَاح قِيلَ وَغَيْرهَا مِنْ النَّبَاتَات اِثْنَيْنِ ذَكَرًا وَأُنْثَى فَقِيلَ كَانَ أَوَّل مَنْ أُدْخِل مِنْ الطُّيُور الدُّرَّة وَآخِر مَنْ أُدْخِلَ مِنْ الْحَيَوَانَات الْحِمَار فَتَعَلَّقَ إِبْلِيس بِذَنَبِهِ وَجَعَلَ يُرِيد أَنْ يَنْهَض فَيُثْقِلهُ إِبْلِيس وَهُوَ مُتَعَلِّق بِذَنَبِهِ فَجَعَلَ يَقُول لَهُ نُوح عَلَيْهِ السَّلَام : مَالَك وَيْحك اُدْخُلْ فَيَنْهَض وَلَا يَقْدِر فَقَالَ اُدْخُلْ وَإِنْ كَانَ إِبْلِيس مَعَك فَدَخَلَا فِي السَّفِينَة ; وَذَكَرَ بَعْض السَّلَف أَنَّهُمْ لَمْ يَسْتَطِيعُوا أَنْ يَحْمِلُوا مَعَهُمْ الْأَسَد حَتَّى أُلْقِيَتْ عَلَيْهِ الْحُمَّى " معنى ذلك أنه حمل من كل نوع من أنواع الحيوانات زوجين وهذا هو الشائع بين الناس حتى يدركوا ذلك بعقولهم وهذا مما لايدركه عقل إنسان أن سفينة تحمل كل هذا , بل قالو أن السفينة كانت ثلاثة طوابق حتى تتسم السفينة وتتحمل ما حملوها من عند أنفسهم .
    لكــن ماذا حمل نوح ؟
    نوح حمل ماتقوم به الحياة , والذي حمله نوح مما تقوم به الحياة هي الأنعام (خَلَقَكُممِّننَّفْسٍوَاحِدَةٍثُمَّجَعَلَمِنْهَازَوْجَهَاوَأَنزَلَلَكُم مِّنْالْأَنْعَامِثَمَانِيَةَأَزْوَاجٍ)- (مِن كُلٍّزَوْجَيْنِاثْنَيْنِ) قال تعالى في سورة الأنعام (ثَمَانِيَةَأَزْوَاجٍمِّنَالضَّأْنِاثْنَيْنِوَمِنَالْمَعْزِاثْنَيْنِ) (وَمِنَالإِبْلِاثْنَيْنِوَمِنَالْبَقَرِاثْنَيْنِ) – (مِن كُلٍّزَوْجَيْنِاثْنَيْنِ) ذكر الله في سورة النحل أننا بالأنعام نكتفي حياتنا كلها (وَاللّهُجَعَلَلَكُممِّنبُيُوتِكُمْسَكَنًاوَجَعَلَلَكُممِّنجُلُودِ الأَنْعَامِبُيُوتًاتَسْتَخِفُّونَهَايَوْمَظَعْنِكُمْوَيَوْمَإِقَامَتِكُمْ وَمِنْأَصْوَافِهَاوَأَوْبَارِهَاوَأَشْعَارِهَاأَثَاثًاوَمَتَاعًاإِلَىحِينٍ) ثياب وبيت وطعام وشراب وتحرث لك الأرض فحياتنا قائمة كفاية بما أنزل الله لنا من الأنعام , قال تعالى في سورة الشورى (فاطِرُالسَّمَاوَاتِوَالْأَرْضِجَعَلَلَكُممِّنْأَنفُسِكُمْأَزْوَاجًا وَمِنَالْأَنْعَامِأَزْوَاجًايَذْرَؤُكُمْفِيهِلَيْسَكَمِثْلِهِشَيْءٌ وَهُوَالسَّمِيعُالبَصِيرُ) ففاطر غير خالق , فالفطر أول الخلق لذلك قال الله في سورة المؤمنون (خَلْقًا مِنبَعْدِخَلْقٍ) فالخلق متغير .
    لما جاء موسى u لفرعون وكلمه عن ربه تعالى قال (الَّذِيجَعَلَلَكُمُالْأَرْضَمَهْدًاوَسَلَكَلَكُمْفِيهَاسُبُلًاوَأَنزَلَ مِنَالسَّمَاءمَاءفَأَخْرَجْنَابِهِأَزْوَاجًامِّننَّبَاتٍشَتَّىكُلُوا وَارْعَوْاأَنْعَامَكُمْإِنَّفِيذَلِكَلَآيَاتٍلِّأُوْلِيالنُّهَى) وفي سورة يونس قال (إِنَّمَامَثَلُالْحَيَاةِالدُّنْيَاكَمَاءأَنزَلْنَاهُمِنَالسَّمَاءفَاخْتَلَطَبِهِ نَبَاتُالأَرْضِمِمَّايَأْكُلُالنَّاسُوَالأَنْعَامُ) وفي سورة السجدة (أَوَلَمْيَرَوْاأَنَّانَسُوقُالْمَاءإِلَىالْأَرْضِالْجُرُزِفَنُخْرِجُ بِهِزَرْعًاتَأْكُلُمِنْهُأَنْعَامُهُمْوَأَنفُسُهُمْأَفَلَايُبْصِرُونَ) .
    عندما تريد أن تنشئ خلقا وتهلك خلقا يلزم أول الخلق أنت وزوجك وما تقو به حياتك وهي الأنعام .
    قال تعالى في سورة الزخرف (وَالَّذِيخَلَقَالْأَزْوَاجَكُلَّهَاوَجَعَلَ لَكُممِّنَالْفُلْكِوَالْأَنْعَامِمَاتَرْكَبُونَ) .
    وقال تعالى في سورة المؤمنون (وَإِنَّلَكُمْفِي الْأَنْعَامِلَعِبْرَةًنُّسقِيكُممِّمَّافِيبُطُونِهَاوَلَكُمْفِيهَامَنَافِعُكَثِيرَةٌ وَمِنْهَاتَأْكُلُونَ وَعَلَيْهَاوَعَلَىالْفُلْكِتُحْمَلُونَ وَلَقَدْ أَرْسَلْنَانُوحًاإِلَىقَوْمِهِ ... ) بعد هذه الآية بثلاث آيات قال تعالى (فَأَوْحَيْنَاإِلَيْهِأَنِاصْنَعِالْفُلْكَبِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَافَإِذَاجَاءأَمْرُنَاوَفَارَالتَّنُّورُفَاسْلُكْفِيهَامِن كُلٍّزَوْجَيْنِاثْنَيْنِ) ففي هذه الآيات اشارة جلية على أن نوح قد حمل معه من آمن معه وما آمن معه الا قيل وحمل ما تقوم به الحياة وهي الأنعام:
    1- بقرة وثور .
    2- وخروفا ونعجة .
    3- وجديا وعنزة .
    4- وناقة وابل .


    ﮌ ﮍ ﮎﮏ ﮐ ﮑ ﮒ ﮓ ﮔ ﮕ

  • #2
    عفواً لتعديل الآيات


    ﭷ ﭸ ﭹ ﭺ ﭻ ﭼ ﭽ


    المتعارف عليه والشائع بين الناس في قصة نوح أنه حمل كل شئ بدليل ماجاء في سورة المؤمنون (فَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ أَنِاصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا فَإِذَاجَاء أَمْرُنَا وَفَارَ التَّنُّورُ فَاسْلُكْ فِيهَا مِن كُلٍّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ ) حتى قال بعض المفسرين " أَمَرَ اللَّه نُوحًا عَلَيْهِ السَّلَام أَنْ يَحْمِل مَعَهُ فِي السَّفِينَة مِنْ كُلّ زَوْجَيْنِ اِثْنَيْنِ مِنْ صُنُوف الْمَخْلُوقَات ذَوَات الْأَرْوَاح قِيلَ وَغَيْرهَا مِنْ النَّبَاتَات اِثْنَيْنِ ذَكَرًا وَأُنْثَى فَقِيلَ كَانَ أَوَّل مَنْ أُدْخِل مِنْ الطُّيُور الدُّرَّة وَآخِر مَنْ أُدْخِلَ مِنْ الْحَيَوَانَات الْحِمَار فَتَعَلَّقَ إِبْلِيس بِذَنَبِهِ وَجَعَلَ يُرِيد أَنْ يَنْهَض فَيُثْقِلهُ إِبْلِيس وَهُوَ مُتَعَلِّق بِذَنَبِهِ فَجَعَلَ يَقُول لَهُ نُوح عَلَيْهِ السَّلَام : مَالَك وَيْحك اُدْخُلْ فَيَنْهَض وَلَا يَقْدِر فَقَالَ اُدْخُلْ وَإِنْ كَانَ إِبْلِيس مَعَك فَدَخَلَا فِي السَّفِينَة ; وَذَكَرَ بَعْض السَّلَف أَنَّهُمْ لَمْ يَسْتَطِيعُوا أَنْ يَحْمِلُوا مَعَهُمْ الْأَسَد حَتَّى أُلْقِيَتْ عَلَيْهِ الْحُمَّى " معنى ذلك أنه حمل من كل نوع من أنواع الحيوانات زوجين وهذا هو الشائع بين الناس حتى يدركوا ذلك بعقولهم وهذا مما لايدركه عقل إنسان أن سفينة تحمل كل هذا , بل قالو أن السفينة كانت ثلاثة طوابق حتى تتسم السفينة وتتحمل ما حملوها من عند أنفسهم .
    لكــن ماذا حمل نوح ؟
    نوح حمل ماتقوم به الحياة , والذي حمله نوح مما تقوم به الحياة هي الأنعام (خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَاوَأَنزَلَ لَكُم مِّنْ الْأَنْعَامِ ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ)- (مِن كُلٍّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ) قال تعالى في سورة الأنعام (ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ مِّنَ الضَّأْنِ اثْنَيْنِ وَمِنَ الْمَعْزِ اثْنَيْنِ) (وَمِنَ الإِبْلِ اثْنَيْنِ وَمِنَ الْبَقَرِ اثْنَيْنِ) – (مِن كُلٍّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ) ذكر الله في سورة النحل أننا بالأنعام نكتفي حياتنا كلها (وَاللّهُ جَعَلَ لَكُم مِّن بُيُوتِكُمْ سَكَنًاوَجَعَلَ لَكُم مِّن جُلُودِ الأَنْعَامِ بُيُوتًاتَسْتَخِفُّونَهَا يَوْمَ ظَعْنِكُمْ وَيَوْمَ إِقَامَتِكُمْ وَمِنْ أَصْوَافِهَا وَأَوْبَارِهَا وَأَشْعَارِهَا أَثَاثًا وَ مَتَاعًا إِلَى حِينٍ) ثياب وبيت وطعام وشراب وتحرث لك الأرض فحياتنا قائمة كفاية بما أنزل الله لنا من الأنعام , قال تعالى في سورة الشورى (فاطِرُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَعَلَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا وَمِنَ الْأَنْعَامِ أَزْوَاجًا يَذْرَؤُكُمْ فِيهِ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَالسَّمِيعُ البَصِيرُ) ففاطر غير خالق , فالفطر أول الخلق لذلك قال الله في سورة المؤمنون (خَلْقًا مِن بَعْدِ خَلْقٍ) فالخلق متغير .
    لما جاء موسى u لفرعون وكلمه عن ربه تعالى قال (الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ مَهْدًا وَسَلَكَ لَكُمْ فِيهَا سُبُلًا وَأَنزَلَ مِنَ السَّمَاءمَاء فَأَخْرَجْنَا بِهِ أَزْوَاجًامِّن نَّبَاتٍ شَتَّى كُلُوا وَارْعَوْا أَنْعَامَكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّأُوْلِي النُّهَى) وفي سورة يونس قال (إِنَّمَا مَثَلُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَاكَمَاءأَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الأَرْضِ مِمَّا يَأْكُلُ النَّاسُ وَالأَنْعَامُ) وفي سورة السجدة (أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّانَسُوقُ الْمَاءإِلَى الْأَرْضِ الْجُرُزِ فَنُخْرِجُ بِهِ زَرْعًا تَأْكُلُ مِنْهُ أَنْعَامُهُمْ وَأَنفُسُهُمْ أَفَلَا يُبْصِرُونَ) .
    عندما تريد أن تنشئ خلقا وتهلك خلقا يلزم أول الخلق أنت وزوجك وما تقو به حياتك وهي الأنعام .
    قال تعالى في سورة الزخرف (وَالَّذِي خَلَقَ الْأَزْوَاجَ كُلَّهَاوَجَعَلَ لَكُم مِّنَ الْفُلْكِ وَالْأَنْعَامِ مَاتَرْكَبُونَ) .
    وقال تعالى في سورة المؤمنون (وَإِنَّ لَكُمْ فِي الْأَنْعَامِ لَعِبْرَةً نُّسقِيكُم مِّمَّا فِي بُطُونِهَا وَلَكُمْ فِيهَا مَنَافِعُ كَثِيرَةٌ وَمِنْهَا تَأْكُلُونَ وَعَلَيْهَاوَعَلَى الْفُلْكِ تُحْمَلُونَ وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ ... ) بعد هذه الآية بثلاث آيات قال تعالى (فَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ أَنِ اصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا فَإِذَاجَاءأَمْرُنَاوَفَارَالتَّنُّورُفَاسْلُكْ فِيهَامِن كُلٍّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ) ففي هذه الآيات اشارة جلية على أن نوح قد حمل معه من آمن معه وما آمن معه الا قيل وحمل ما تقوم به الحياة وهي الأنعام:
    1- بقرة وثور .
    2- وخروفا ونعجة .
    3- وجديا وعنزة .
    4- وناقة وابل .


    ﮌ ﮍ ﮎﮏ ﮐ ﮑ ﮒ ﮓ ﮔ ﮕ

    تعليق

    19,840
    الاعــضـــاء
    231,421
    الـمــواضـيــع
    42,345
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X