• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • عرض كتاب ( فتح الرحمن بكشف ما يلتبس في القرآن ) لشيخ الإسلام ...

      بسم الله الرحمن الرحيم
      الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .. وبعد ..
      فالناظر في هذا المنتدى المتميز الجاد يجد أن المشاركات متنوعة ومتعددة فمن سؤال إلى حلقة نقاش إلى أفكار إلى بحوث متميزة إلى رؤى إلى غير ذلك ..
      ومن باب إضافة نوع جديد من المشاركات فهذه مشاركة في عرض كتاب بذكر ما يشتمل عليه باختصار وذكر مؤلفه وطريقته ونماذج منه ثم ترك الرأي للإخوة الأفاضل بزيادة ما يرونه في هذا الكتاب .
      ولذا كانت هذه المشاركة بعنوان :
      عرض كتاب ( فتح الرحمن بكشف ما يلتبس في القرآن )

      1- مؤلفه: شيخ الإسلام الإمام أبو يحيى زكريا الأنصاري.

      2- موضوع الكتاب: ذكره في مقدمته الآتية.

      3- مقدمة المؤلف: ذكر مقدمة مختصر لكتابه قال فيها :
      ( فهذا مختصر من ذكر آيات القرآن المتشابهات المختلفة بزيادة أو تقديم أو إبدال حرف بآخر أو غير ذلك . مع بيان سبب تكراره وفي ذكر أنموذج من أسئلة القرآن العزيز وأجوبتها صريحاً أو إشارة جمعته من كلام العلماء المحققين ما فتح الله به من فيض فضله المتين وسميته بـ "فتح الرحمن بكشف ما يلتبس في القرآن " والله أسأل أن ينفع به ويجعله خالصاً لوجهه الكريم وهو حسبي ونعم الوكيل ) أ.هـ.

      4- ترتيبه: رتبه على ترتيب السور .

      5- نماذج منه:

      = قوله تعالى : ( أجيب دعوة الداع إذا دعان ) [ البقرة : 186 ]
      قال :" إن قلت: نجد كثيراً من الداعين لا يستجاب لهم؟
      قلت: إنما لم يستجب لهم لانتفاء شرط الإجابة إذ شرطها طاعة الله وأكل الحلال وحضور القلب. أو لأن الداعي قد يعتقد مصلحته في إجابة دعوته والله يعلم أن المصلحة في تأخيرها ، أو يعطيه بدلها".أ.هـ
      = قوله تعالى : ( فليحذر الذين يخالفون عن أمره ) [ النور : 63 ] .
      قال :" إن قلت : كيف عدّى "خالف" بـ"عن" مع أنه يتعدى بنفسه؟
      قلتُ: ضمّن بـ"خالف" معنى "يُعرض" فعداه تعديته، أو عن متعلَّق بمحذوف تقديره: ويعدلون عن أمره، أو هي زائدة على قول الأخفش".

      6- حجم الكتاب : الكتاب مختصر إذ يقع في 372 صفحة مع شموله لجميع السور .

      7- هل يذكر جميع الآيات : لا فالمؤلف إنما يذكر منها ما يدخل في موضوع الكتاب.

      8- طبعاته : وقفت على طبعة واحدة وهي الموجودة عندي وهي طبعة دار الجيل بتحقيق الشيخ محمد علي الصابوني . الطبعة الأولى : 2001م .

      هذا عرض مجمل لهذا الكتاب القيم.
      والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
      د. فهد بن مبارك بن عبد الله الوهبي
      جامعة طيبة ـ قسم الدراسات القرآنية

    • #2
      الأخ الفاضل فهد الوهبي
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      أخي الفاضل أشكرك علىاجتهادك في طرح الموضوعات ، ووإني أرى أن هذ الموضوع الذي تطرحه مهم جدًّا ، وأتمنى لو يشارك في الإخوة ، ويطرحوا ما توصلوا إليه من ملحوظات نقدية على كتب التفسير ليستفيد منها من يرجع إلى هذا الملتقى ، والملحوظات النقدية ـ بشقيها الإيجابي والسلبي ـ مما يحرص عليه طلبة العلم ؛ لمعرفة قيمة الكتاب ، ومتى يمكن الرجوع إليه .
      وقد كتبت في هذا الموضوع كتابة لعلها تصل الملتقى تباعًا إن شاء الله .
      د. مساعد بن سليمان بن ناصر الطيار
      أستاذ مشارك بجامعة الملك سعود
      [email protected]

      تعليق


      • #3
        شكر الله لك يا شيخ فهد هذه المشاركة , وهي فكرة رائعة آمل منكم المواصلة بهذه الطريقة الجميلة , والتي تعطي تصوراً جيداً عن الكتاب بصورة ميسرة .وحبذا لوكانت متخصصة فتواصل بما بدأت به من التعريف بكتب المتشابه , ثم كتب المعاني , وهكذا .فما رأيكم وفقكم الله .
        الدكتور أحمد بن محمد البريدي
        الأستاذ المشارك بجامعة القصيم

        تعليق


        • #4
          أشكر فضيلة الدكتور مساعد الطيار رعاه الله على هذا الرد ونحن بانتظار تلك الكتابة القيمة .
          كما أشكر الشيخ احمد البريدي على هذا الاقتراح وأرجو أن يكون ذلك في المستقبل ..
          د. فهد بن مبارك بن عبد الله الوهبي
          جامعة طيبة ـ قسم الدراسات القرآنية

          تعليق


          • #5
            جزى الله فضيلة الشيخ فهد الوهبي خير الجزاء على هذا التعريف الطيب بكتاب ( فتح الرحمن بكشف ما يلتبس في القرآن ) لشيخ الإسلام الإمام أبي يحيى زكريا الأنصاري الذي يعد من أعمدة الكتب المؤلفة في علم متشابه القرآن .
            وقد أحببت أن أضيف أن الكتاب له طبعة أخرى نفيسة بتحقيق الشيخ عبد السميع محمد أحمد حسنين عضو هيئة التدريس بكلية أصول الدين بجامعة الإمام ، فقد حقق الكتاب على خمس نسخ مخطوطة تحقيقا علميا ، وأثراه بمقدمات وحواش نافعة ، وقد كان تحقيقه هذا هو رسالته لنيل الماجستير ، وطبع الطبعة الأولى سنة 1404 هـ الموافقة لسنة 1984 مـ ، في تسع وسبعمائة صفحة ، بمكتبة الرياض الحديثة بالرياض البطحاء عمارة الدغيثر ص ب 2010

            تعليق

            20,173
            الاعــضـــاء
            231,711
            الـمــواضـيــع
            42,648
            الــمــشـــاركـــات
            يعمل...
            X