• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • Sourate An Nissâ verset 34


      الحمـد لله والصـلاة والسـلام علـى رسـول الله وبعـد
      Sourate An Nissâ verset 34
      السلام عليكم و رحمة الله
      الاية 34 من سورة النساء كثيرا ما فيها جدال ساعدوني في تفسيرها لاقنع اخوان و اخوات يهتمون بالاسلام و يريجون الدخول فيه.
      جازاكم الله خيرا .

    • #2
      هل المراد تفسير كل الآية أم جزءٍ منها ؟
      ولول حددت المشكلة التي تريد حلَّها لكان أيسر من نقاش كل الآية ، خصوصًا أن تفسيرها الجملي لا يشكل ، والذي يظهر أنَّ شيئًا ما يدور حوله نقاشك معهم .
      فالله يُخبر في هذه الآية بأمور :
      1 ـ أن القوامة للرجل على المرأة ، والقوامة تشمل النفقة والرعاية وحفظها مما يسوؤها ؛ إذ القوة بيد الرجل لا المرأة الضعيفة التي لا يمكنها ان تستقلَّ عن الرجل في أي مجتمع كانت .
      وهذه القوامة حق شرعي للرجل لم يفرضه لنفسه ، بل فرضه الله له ؛ لما للرجل من خصائص تناسب القوامة لم يخص بها المرأة .
      2 ـ ثم ذكر الصالحات المطيعات لربهن والحافظات لحقه ولحق أزواجهن ، فهن لا يترفعن عن طاعة أزواجهن ، ولا يتضايقن منها .
      3 ـ أما صنف آخر من النساء ، فإنهن يترفعن عن طاعة أزواجهن ويرفضن اتباع أزواجهن بالمعروف ، فهؤلاء اللاتي وصفهن هذا فإنه يلزمكم ان تتبعوا معهن خطوات في التأديب لكي يرجعن إلى طاعتكم .
      أ ـ الوعظ ، وهو تذكريهن بأن حق الزوج من شرع الله ، وأن طاعة الزوجة لزوجها فيها أجر عظيم .
      ب ـ الهجر في الفراش ، وترك مجامعتها ـ إذا لم ينفع الوعظ ـ وذلك لبيان غضبه عليها ، ولأجل أن ترجع إليه وتطيعه إن كانت تخاف ربها ، فلا تعصيه في زوجها .
      ج ـ الضرب ، وهذا الضرب ليس من باب الإهانة والتقليل من شأن المرأة ، وهو ضرب غير مبرح ، فهو لا يؤلم إيلامًا بقدر ما يبيِّن غضب الزوج ، وأنه وصل إلى هذا الحدِّ من العقاب .
      ومن يضرب زوجته ضربًا مبرحا مستندًا لهذه الآية ، فهو مخطئ مخالف لشرع الله سبحانه ، وهذا له محل آخر .
      4 ـ ولما ذكر هذه المراتب الثلاث المتدرجة في عقاب من ترفعت عن زوجها ، نبَّه على أنها إذا رجعت إلى طاعته ، فليس له أن يظلمها بأن يعاقبها فوق ما تستحق ، أو أن يسيء لها بأي نوع من الإساءة ، فالبيوت إنما تقوم علة المودة والرحمة والمسامحة ، وليست على الأسلوب العسكري التسلطي .
      5 ـ وختم سبحانه الآية بذكر وصفين من أوصافه ، وهما مناسبان للتنبيه للأزواج الذين يتعدون حدَّهم ، فيطلمون زوجاتهم بأن الله فوقهم مطلع عليهم ، وأن الكبير الذي يأخذ بحقهن إن أساء لهن الأزواج ، فيستطيع أن ينتقم منهم .
      وأخيرًا ، أنصحك أن تنتبه إلى أن نقاش الجزئيات لا يمكن أن يوصل إلى الإقناع ، ففهم العلاقة الزوجية في الإسلام أولاً ، قبل نقاش مثل هذه الجزئيات ، والموضوع يحتاج إلى بسط آخر أسأل الله أن يوفقنا في بقية هذا الشهر الكريم لما يحب ويرضى .
      د. مساعد بن سليمان بن ناصر الطيار
      أستاذ مشارك بجامعة الملك سعود
      [email protected]

      تعليق


      • #3
        salamou alaykoum wa rahmatou allah wa barakatouh
        baraka allaho fika akhi , jazaka allahou khayrane, just i have no arabic system, so i try to whrite or explain,the subject is about : الموضوع حول ضرب الزوجة المدكور في هده الاية.
        baraka allahou fikoum

        تعليق

        20,095
        الاعــضـــاء
        238,618
        الـمــواضـيــع
        42,958
        الــمــشـــاركـــات
        يعمل...
        X