• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • موقع: القرآن .. تدبر وعمل (عرض للفكرة ودعوة للمشاركة )

      الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد ..
      فاستمراراً للجهود المباركة في خدمة القرآن الكريم أحببت أن أعرض للقراء الكرام روّاد هذا الملتقى المبارك بزوغ نجم الكتروني جديد في سماء القرآن الكريم يعنى بتدبر القرآن تأصيلاً وتطبيقاً , ألا وهو: القرآن.. تدبرٌ وعمل
      ويشرف على هذا الموقع مركز المنهاج للتدريب التربوي والمشرف العام على الموقع : الشيخ خالد بن صالح السلامة وفقه الله
      @ التعريف بالمشروع:
      1- لمحة عن منهج التدريب على التدبر والعمل بالقرآن الكريم :
      الحمد الله رب العالمين والصلاة والسلام على خير خلق الله أجمعين نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم وبعد:-
      إن خيرية الأمة وفضلها يكمن في تعلم كتاب الله تعالى وتعليمه وفق ما يحبه الله ويرضاه كما بينه نبينا محمد بقوله: (خيركم من تعلم القرآن وعلمه)، رواه البخاري.

      وإقبال المسلمين على كتاب ربهم سماعاً وتلاوة وحفظاً مشهود وظاهر وبخاصة من قبل المنتسبين لحلق ومدارس تحفيظ القرآن الكريم
      ونظراً للنجاح الكبير والانتشار الواسع الذي حققته حلقات تحفيظ القرآن الكريم على مستوى الأمة في مرتبة الاستماع ومرتبة التلاوة ومرتبة الحفظ فإنه من الضروري التخطيط للانتقال بها إلى المرتبة الرابعة وهي مرتبة: التدبر ثم الخامسة وهي مرتبة العمل.
      ليكون الهدف من هذه الحلقات تحقيق المراتب الخمس لأخذ القرآن الكريم وهي:-
      1- الاستماع: قال تعالى: (وإذا قرئ القرآن فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون)، سورة الأعراف: 204.
      2- التلاوة: قال تعالى: (الذين آتيناهم الكتاب يتلونه حق تلاوته) سورة البقرة: 121.
      3- الحفظ: قال تعالى: ( بل هو آيات بينات في صدور الذين أوتوا العلم ) سورة العنكبوت: 49.
      4- التدبر: قال تعالى: ( كتاب أنزلناه إليك مبارك ليدبروا آياته ) سورة ص: 29.
      5- العمل: قال تعالى: ( الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه ) سورة الزمر: 18.
      والانتقال من رتبة السماع ورتبة التلاوة ورتبة الحفظ إلى رتبة التدبر ورتبة العمل بات من الواجبات التي يسأل عنه الكثير ويحيرون في تلمس طريقها ومسلكها. وبهذه الطريقة أخذ الصحابة رضوان الله عليهم القرآن الكريم، كما قال أبو عبد الرحمن السلمي : (إناأخذنا القرآن عن قوم –يعني الصحابة- فأخبرونا: أنهم كانوا إذا تعلموا عشر آيات لميجاوزوهن إلى العشر الأخر حتى يعملوا ما فيهن من العلم، قال: فتعلمنا العلموالعمل جميعا) أخرجه ابن جرير الطبري وصححه أحمد شاكر. ومن هنا ولدت فكرة إعداد منهج يعين على تعليم تدبر القرآن الكريم والعمل به يخاطب مختلف الراغبين والحريصين على ذلك
      2- فكرة المشروع :
      هو عبارة عن منهج متخصص في التدريب على تدبر القرآن الكريم والعمل به , بحيث يتعامل مع كل وجه من أوجه القرآن الكريم كمقطع مستقل. فيتم وضع سبع وقفات تدبرية على الوجه الواحد يتم اختيارها من ثلاثة عشر كتابا من أمهات كتب التفسير وهي:
      1- جامع البيان عن تأويل آي القرآن للطبري ت: 310 هـ.
      2- معالم التنزيل للبغوي ت: 516.
      3- المحرر الوجيز لابن عطية ت: 542.
      4- الجامع لأحكام القرآن للقرطبي ت: 656.
      5- تفسير شيخ الإسلام ابن تيمية ت: 728.
      6- التسهيل لعلوم التنزيل لابن جزي ت: 741.
      7- التفسير القيم لابن القيم ت: 751.
      8- تفسير القرآن العظيم لابن كثير ت: 774.
      9- نظم الدرر للبقاعي ت: 885.
      10- فتح القدير للشوكاني ت: 1255، في الست الأجزاء الأخيرة.
      11- روح المعاني للألوسي ت: 1270.
      12- تيسير الكريم الرحمن للسعدي ت: 1376.
      13- التحرير والتنوير لابن عاشور ت: 1393.
      14- أضواء البيان للشنقيطي 1393.
      ويوضع على كل وقفة تدبرية سؤال يساعد على التدريب على رتبة التدبر، ثم يتم تحديد جملة من الأعمال التطبيقية المحددة التي تضمنها الوجه وأمام كل عمل نص الآية التي استنبط منها العمل ليساعد على التدريب على رتبة العمل، ثم يتم إبراز أهم التوجيهات العامة الموجودة في الوجه
      3- أهداف المشروع:
      1- إحياء رتبة التدبر لكتاب الله.
      2- إحياء رتبة العمل بكتاب الله.
      3- تشجيع المهتمين بعلم التدبر لكتاب الله العزيز والعمل به.
      4- إيجاد وسيلة ميسرة لتدبر كتاب الله والعمل به.
      5- إيجاد حلقات نموذجية خاصة بتدبر كتاب الله والعمل به.
      6- إيجاد منهج للتدريب على التدبر والعمل بالقرآن الكريم لتطبيقه في الكليات والمدارس.
      7- ربط المتدبر لكتاب الله تعالى بالعمل به.
      8- المساعدة على ترسيخ الحفظ.
      وللاطلاع على مكونات هذا المنهج وطريقة الاستفادة منه وفريق المشروع يرجى زيارة هذا الرابط
      وأنا أدعو الجميع وخصوصاً معلمي الحلقات والمدارس للاستفادة من هذا العمل المبارك وتوجيه طلابهم له , لما فيه من نفع وفائدة بإذن الله
      والحمد لله رب العالمين
      أبوبكر بن محمد فوزي البخيت
      مرحلة الدكتوراه - قسم التفسير بالجامعة الإسلامية

    • #2
      مشروع رائد ومميز، أسأل الله أن يوفق القائمين عليه ويفتح عليهم، وأن يكثر أمثال هذه المشاريع ويبارك في جهودها.
      محمد بن حامد العبَّـادي
      ماجستير في التفسير
      [email protected]

      تعليق


      • #3
        العمل بالقرآن يكون بجهد الدعوة إلى الله ...
        وهذا لاتطيقه الأمة في زماننا هذا إلا من رحم الله ...
        القرآن متحرك لايفهمه إلا متحرك ...

        تعليق


        • #4
          شيئ جميل جدا....ويعلم الله كم أفكر في تغيير نمط التعليم القرآني النسوي عندنا، لأرتقي به إلى الفهم والتدبر الذي يقود صاحبه إلى العمل، غير أن الظروف المحيطة بالمدرسة التي أدرس فيها تفرض علي قيودا، أرجو التحرر منها لما ييسر الله علي إتمام دراستي، وإنشاء مدرسة خاصة..وإن كان الأمر لازال يبدو بعيدا، غير أن بوادر تحقيقه بدأت تلوح في الأفق..فالأمل في الله كبير..
          المدرسة شُيدت في مخيلتي وانتهى الأمر!!
          وبرنامجها مرسوم ..غير أنني أحتاج لتنقيحه مرات ومرات، ومثل هذه الإنجازات وهذه المواقع تفيدني كثيرا..
          التعليم القرآني في المساجد عندنا محاصر من مسؤولين صوفيين، حريصين على بقاء التعليم القرآني في طوره الأول، وهو تعليم حفظه وكيفية تلاوته، ونُمنع من إقحام شيئ آخر,,,بل في التكليف الذي أُجبرت على إمضائه ليُسمح لي بالتعليم في المسجد والمدرسة التابعة له..فيه بند بالإلتزام بعدم تدريس شيئ آخر غير القرآن ، أي التجويد والتحفيظ فقط!!!!
          والحمد لله أنه أصبح الآن في الإمكان أن تفتح مدارس خاصة، تحت لواء جمعية..وجمعية العلماء المسلمين لها جهود جبارة في تيسير الأمور على كل من أراد ذلك....فاللهم لك الحمد.
          يظن الناس بي خيرا وإني ~ ~ ~ لشر الناس إن لم تعف عني

          تعليق


          • #5
            مثل هذه المواقع المباركة من الوسائل التي تعين على تجاوز الظروف والقيود بفضل الله فبإمكان الفرد أو المجموعة أن يتواصَوْن على المشاركة في الموقع ويتابعون بعضهم في ذلك ,,, وفق الله الجميع لما يحب ويرضى
            أبوبكر بن محمد فوزي البخيت
            مرحلة الدكتوراه - قسم التفسير بالجامعة الإسلامية

            تعليق


            • #6
              جهد طيب يغبطون عليه حقاً...اللهم ردنا والمسلمين إلى كتابك العزيز.
              أستاذ مساعد بقسم البلاغة والأدب في كلية اللغة العربية بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة

              تعليق


              • #7
                أستأذنك أخي الغالي أبا عبد الرحمن بنقل صورة لإحدى صفحات البرنامج، مع طريقة العمل:


                - طريقة العمل على الوقفات:
                1- يطلب الأستاذ من الدارس قراءة الوقفات السبع.
                2- يجيب الدارس على الأسئلة الملحقة بالوقفات.
                3- للجهة المنفذة خيارين:
                ‌أ. أن يقوم الدارس بالإجابة عن الأسئلة في ساعة الدرس.
                ‌ب. أن يقوم الدارس بالإجابة عن الأسئلة خارج الدرس.

                يقوم الأستاذ بتصحيح الإجابات من 70 درجة بحيث يضع لكل وقفة عشر درجات، فإذا حصل الدارس على درجات من 50-70 فيحصل على تقدير ممتاز ومن 50-30 يحصل على تقدير متوسط وأقل من 30 يحصل على تقدير مقبول.

                - الفقرة الثانية: الأعمال:
                1- تتكون من مجموعة من الأعمال المستنبطة من آيات هذا الوجه.
                2- يقوم الدارس باختيار عمل واحد على الأقل (وله أن يختار أكثر من عمل) يتعهد الدارس بتنفيذه قبل الدرس القادم.
                3- يقوم الأستاذ قبل البدء بالدرس القادم بسؤال الدارس عن العمل الذي تعهد بتنفيذه بصيغة هل فعلت أو لم تفعل دون الدخول في التفاصيل.
                4- إذا قام الدارس بالعمل فإنه يعطى عشر درجات وتضاف إلى مجموع درجات الوقفات التدبرية (70+10= 80).

                - الفقرة الثالثة: التوجيهات:
                تتكون هذه التوجيهات من مجموعة من الإرشادات التربوية والإيمانية المتعلقة بآيات هذا الوجه والتي ينصح الدارس بقراءتها والاستفادة منها.
                محمد بن حامد العبَّـادي
                ماجستير في التفسير
                [email protected]

                تعليق


                • #8
                  جزاكم الله خيرا مشروع رائد

                  تعليق


                  • #9
                    مشروع طيب، ويحسن فيه كذلك أن ينتقى القائمين عليه والمشتركين فيه حتى يتحقق نجاحه بإذن الله ،وأن تكون الأعداد محدودة نسبيا في كل حلقة بحيث يمكن التأثير عليهم والاتصال بهم (بالنسبة للتفسير القيم لابن القيم هناك كتب فيها جمع تفسيره أفضل وهذا الكتاب جدا مختصر وفوائد ابن القيم مهم الإلمام بها ولا يخفى ذلك)وأسأل الله لكم التوفيق والقبول
                    أ.د.ابتسام بنت بدر الجابري
                    الأستاذ الدكتور ( التفسير وعلوم القرآن )بجامعة أم القرى
                    الموقع الشخصي: http://dr-ibtesam-aljabry.com/

                    تعليق


                    • #10
                      يبدو أن الموقع قد أغلق، وقد راسلني بعض الإخوة بالسؤال والاستفسار عنه.
                      أرجو إن كان لديكم أخي أبا عبدالرحمن أو غيركم من الأعضاء معرفة بالقائمين عليه لمعرفة وتقييم الوضع..
                      والله يحفظكم.
                      محمد بن حامد العبَّـادي
                      ماجستير في التفسير
                      [email protected]

                      تعليق


                      • #11
                        السلام عليكم ورحمة الله
                        مشروع جيد ومفيد ان شاء الله من جهة الفكرة والمنهج
                        ولكن للأسف رابط الموقع لا يعمل

                        تعليق


                        • #12
                          يبدو أن الخلل تم إصلاحه، والموقع عاد للعمل.
                          محمد بن حامد العبَّـادي
                          ماجستير في التفسير
                          [email protected]

                          تعليق


                          • #13
                            الموقع متعطل

                            تعليق

                            20,125
                            الاعــضـــاء
                            230,441
                            الـمــواضـيــع
                            42,204
                            الــمــشـــاركـــات
                            يعمل...
                            X