إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • (وكان تحته كنز لهما )[سورة الكهف]. ما المقصود بالكنز في الآية ؟

    قال الزركشي في البرهان

    (وكل كنز في القرآن فهو المال إلا الذي في سورة الكهف (وكان تحته كنز لهما) فانه أراد صحفا وعلما )
    أليس قولا غريبا؟؟

    ولنر ما بقول غيره فقد نقل الطبري أقوالا مشابهة بما يلي((

    #عن مـجاهد، قال: صحف علـم.

    #عن سعيد بن جبـير وكانَ تَـحْتَهُ كَنْزٌ لَهُما قال: علـم.

    #عن ابن عبـاس وكانَ تَـحْتَهُ كَنْزٌ لَهُما قال: كان تـحته كنْزُ علـم.

    # جعفر بن مـحمد يقول فـي قول الله عزّ وجلّ: وكانَ تَـحْتَهُ كَنْزٌ لَهُما قال: سطران ونصف، لـم يتـمّ الثالث: «عجبت للـموقن بـالرزق كيف يتعب، وعجبت للـموقن بـالـحساب كيف يغفل، وعجبت للـموقن بـالـموت كيف يفرح»

    ونقل الطبري أقوالا مفادها أن الكنز كنز مال بما يلي

    #عن عكرمة وكانَ تَـحْتَهُ كَنْزٌ لَهُما قال: كنز مال

    # عن قتادة وكانَ تَـحْتَهُ كَنْزٌ لَهُما قال: مال لهما،

    ثم أردف الطبري رافضا تأويل الكنز بصحف علم فقال

    ((وأولـى التأويـلـين فـي ذلك بـالصواب: القول الذي قاله عِكْرمة، لأن الـمعروف من كلام العرب أن الكنز اسم لـما يكنز من من مال، وأن كلّ ما كنز فقد وقع علـيه اسم كنز، فإن التأويـل مصروف إلـى الأغلب من استعمال الـمخاطبـين بـالتنزيـل، ما لـم يأت دلـيـل يجب من أجله صرفه إلـى غير ذلك، لعلل قد بـيَّناها فـي غير موضع.))

    وأنا مع ظاهر الكلام بأن الكنز هنا كنز مال-فهل أجد عندكم توجيها آخر؟؟

    أعني هل من المحتمل أن يجمع لفظ الكنز الأمرين بأن يكون صحيفة علم من ذهب؟؟

  • #2
    أخي الكريم جمال حفظه الله و رعاه

    جاء في كتاب التبصرة لابن الجوزي ما يلي :

    ... وفي الكنز الذي كان تحته ثلاثة أقوال :

    أحدها أنه كان ذهبا و فضة
    , رواه أبو الدرداء عن النبي صلى الله عليه و سلم .

    و الثاني أنه كان لوحا من ذهب فيه مكتوب : عجبا لمن أيقن بالموت كيف يفرح , عجبا لمن أيقن بالقدر ثم هو ينصب , عجبا لمن أيقن بالنار ثم يضحك , عجبا لمن أيقن بالرزق كيف يتعب , عجبا لمن أيقن بالحساب كيف يغفل , عجبا لمن رأى الدنيا و تقلبها بأهلها كيف يطمئن إليها .أنا الله لا إله إلا أنا , محمد عبدي و رسولي . و في الشق الثاني : أنا الله لا إله إلا أنا وحدي لا شريك لي , خلقت الخير و الشر فطوبى لمن خلقته للخير و أجريته على يديه , و الويل لمن خلقته للشر و أجريته على يديه .
    رواه عطاء عن ابن عباس .

    و الثالث أنه كنز علم .رواه العَوْفي عن ابن عباس , و قال مجاهد : صحف فيها علم .
    اهــ .

    و الله أعلم .

    تعليق

    19,961
    الاعــضـــاء
    231,881
    الـمــواضـيــع
    42,541
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X