• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • لطيفة في خروج موسى عليه السلام الى أرض مدين والسنين التي قضاها بها

      الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين أما بعد:
      فان سورة القصص مكية،ذكر الله سبحانه فيها قصة موسى تسلية وتثبيتا لنبينا محمد
      عليه الصلاة والسلام كما قال تعالى(وكلا نقص عليك من أنباء الرسل مانثبت به فؤادك) وقد جاء
      في هذه القصة ذكر خروج موسى الى أرض مدين،وفيه اشارة والله أعلم الى أن نبينا
      محمدا سيخرج من مكة خفية وقومه يسعون الى قتله.وقد نوه الله سبحانه
      في هذه السورة بالسنين التي مكثها موسى في أرض مدين وهي اما أن تكون ثماني
      حجج أو عشرا اشارة الى أن نبينا محمدا سيمكث في أرض مهاجره ثماني
      سنوات أو عشرا ثم يعود الى مكة مظفرا منتصرا كحال كليم الرحمن الذي كان يتلقى العون والمدد
      الالهي قال تعالى(بآياتنا أنتما ومن اتبعكما الغالبون)أعود وأقول هذا ماوقع بالفعل ففي السنة الثامنة
      فتحت مكة ،وفي السنة العاشرة حج النبي حجة الوداع ودخل الناس في دين
      الله أفواجا.
      وختاما أقول هذا ماظهر لي فان أصبت فمن الله وان أخطأت فمن نفسي والشيطان وصلى الله وسلم
      على نبينا محمد.
      يسرني متابعتك لمدونتي في المغرد
      https://twitter.com/mohammedalhmood

    • #2
      وجيه وملفت ، شكر الله لك وبارك فيك

      تعليق


      • #3
        جزاك الله خيرا يا أخي عدنان وجعلك من أهل كتابه.
        يسرني متابعتك لمدونتي في المغرد
        https://twitter.com/mohammedalhmood

        تعليق


        • #4
          المشاركة الأصلية بواسطة محمد فهد الحمود مشاهدة المشاركة
          سورة القصص مكية،ذكر الله سبحانه فيها قصة موسى تسلية وتثبيتا لنبينا محمد عليه الصلاة والسلام كما قال تعالى(وكلا نقص عليك من أنباء الرسل مانثبت به فؤادك)
          جزاك الله خيراً أخي محمد فهد على هذه اللفتة الطيبة . .
          وأظن أن هذه قاعدة عامة تنجر على كل السور التي فيها قصص ، فما تم ذكر من القصة أو الحلقة منها إلا وفيها
          تثبيت لفؤاد النبي ومن معه من المؤمنين ، إما بالتأكيد على الحق الذي معه . أو بكشف التلبيس
          وإزالة الشبهات المثارة من المشركين وأعداء الحق .
          ودليل التعميم ، واقع القصص القرآني عند مطابقته بسيرة الرسول محمد ، كما في مشاركتك ,
          وأيضاً لفظة ( من أنباء ) في الآية السابقة ، لما تفيده من العموم .
          فلم يبق إلا أن نبذل الجهد ونعمل الفكر لمشاهدة كيف كانت تلك القصص تثبيتاً لفؤاد الرسول الكريم
          هذا والله أعلم
          جواد العدرة
          [email protected]

          تعليق


          • #5
            غفر الله لك أخي جواد ووفقك لكل خير
            يسرني متابعتك لمدونتي في المغرد
            https://twitter.com/mohammedalhmood

            تعليق


            • #6
              اشارة طيبة ..بارك الله فيك

              تعليق


              • #7
                بارك الله فيك
                حفظ مسائل العلم التي قالها أهل العقول لا تجعل ممن استظهرهاعاقلا ان لم يكن ذا عقل

                تعليق


                • #8
                  بارك الله في الجميع
                  يسرني متابعتك لمدونتي في المغرد
                  https://twitter.com/mohammedalhmood

                  تعليق


                  • #9
                    شكر الله لك هذا التدبر العميق أخي الفاضل الشيخ الحمود.
                    سؤالي: هل هذا من باب التفسير الإشاري أو هو باب جديد في النظر إلى القصص القرآني ؟
                    بعشر ينال العلم قوت وصحة * وحفظ وفهم ثاقب في التعلم
                    وحرص ودرس واغتراب وهمة * وطول زمان واصطحاب معلم

                    تعليق


                    • #10
                      جزى الله خيرا شيخنا الدكتور/سليمان خاطر على تواضعه واستفهامه ممن هو بمنزلة
                      أحد طلابه،وتذكرت بسؤالك ماسطره الشيخ/بكر أبو زيد في حلية طالب
                      العلم حينما قال:انما ينبل طالب العلم اذا نال العلم ممن هو فوقه،ومن أترابه،وممن
                      هو دونه.أما مايتعلق بالسؤال فالذي يظهر والله أعلم أن هذا النوع من التفسير داخل
                      في التفسير الاشاري،وان كان أكثر من تحدث عن التفسير الاشاري هم أرباب السلوك.
                      يسرني متابعتك لمدونتي في المغرد
                      https://twitter.com/mohammedalhmood

                      تعليق


                      • #11
                        بارك الله فيكم هل لما تظهر اشارة من الله في كلامه سبحانه وتظهر للمتدبر او القارئ أوالمفسر نقول هدا تفسير اشاري او لما تكون اشارة دقيقة ليست ظاهرةويستخرجها المفسر فنقول هدا من التفسيرالاشاري
                        حفظ مسائل العلم التي قالها أهل العقول لا تجعل ممن استظهرهاعاقلا ان لم يكن ذا عقل

                        تعليق


                        • #12
                          جزاكم الله خيراً .
                          وأيضاً لعل في قوله تعالى : ((فلما قضى موسى الأجل وسار بأهله)) ، إشارة إلى أن النبي سيقضي أجله بعد عشر سنين في المدينة .
                          (وسار بأهله) : فكانت ابنته فاطمة أول أهل بيته لحاقاً به ؛ إذْ كانت أقرب أهله إليه .

                          تعليق


                          • #13
                            المشاركة الأصلية بواسطة محمد فهد الحمود مشاهدة المشاركة
                            الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين أما بعد:
                            فان سورة القصص مكية،ذكر الله سبحانه فيها قصة موسى تسلية وتثبيتا لنبينا محمد
                            عليه الصلاة والسلام كما قال تعالى(وكلا نقص عليك من أنباء الرسل مانثبت به فؤادك) وقد جاء
                            في هذه القصة ذكر خروج موسى الى أرض مدين،وفيه اشارة والله أعلم الى أن نبينا
                            محمدا سيخرج من مكة خفية وقومه يسعون الى قتله.وقد نوه الله سبحانه
                            في هذه السورة بالسنين التي مكثها موسى في أرض مدين وهي اما أن تكون ثماني
                            حجج أو عشرا اشارة الى أن نبينا محمدا سيمكث في أرض مهاجره ثماني
                            سنوات أو عشرا ثم يعود الى مكة مظفرا منتصرا كحال كليم الرحمن الذي كان يتلقى العون والمدد
                            الالهي قال تعالى(بآياتنا أنتما ومن اتبعكما الغالبون)أعود وأقول هذا ماوقع بالفعل ففي السنة الثامنة
                            فتحت مكة ،وفي السنة العاشرة حج النبي حجة الوداع ودخل الناس في دين
                            الله أفواجا.
                            وختاما أقول هذا ماظهر لي فان أصبت فمن الله وان أخطأت فمن نفسي والشيطان وصلى الله وسلم
                            على نبينا محمد.
                            قَالَ إِنِّي أُرِيدُ أَنْ أُنْكِحَكَ إِحْدَى ابْنَتَيَّ هَاتَيْنِ عَلَى أَنْ تَأْجُرَنِي ثَمَانِيَ حِجَجٍ فَإِنْ أَتْمَمْتَ عَشْرًا فَمِنْ عِنْدِكَ وَمَا أُرِيدُ أَنْ أَشُقَّ عَلَيْكَ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّالِحِينَ (27) قَالَ ذَلِكَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ أَيَّمَا الْأَجَلَيْنِ قَضَيْتُ فَلَا عُدْوَانَ عَلَيَّ وَاللَّهُ عَلَى مَا نَقُولُ وَكِيلٌ (28) فَلَمَّا قَضَى مُوسَى الْأَجَلَ وَسَارَ بِأَهْلِهِ ..........
                            إن عدد مرات ورود اللفظة " قضى " في القرآن هو عشر مرات ...
                            إشارة أخرى إلى عدد السنوات العشر .
                            [email protected]

                            تعليق


                            • #14
                              من أوجه الشبه بين قصة خروج موسى الى أرض مدين وبين هجرة النبي
                              تشابه اسمي الأرضين التي هاجرا إليها(مدين والمدينة)وقد يكون
                              فيه إشارة والله أعلم إلى الأرض التي سيهاجر إليها النبي .هذا ماظهر
                              لي وأسأل الله أن أكون قد وفقت للسداد.
                              يسرني متابعتك لمدونتي في المغرد
                              https://twitter.com/mohammedalhmood

                              تعليق


                              • #15
                                المشاركة الأصلية بواسطة عبدالله جلغوم مشاهدة المشاركة
                                قَالَ إِنِّي أُرِيدُ أَنْ أُنْكِحَكَ إِحْدَى ابْنَتَيَّ هَاتَيْنِ عَلَى أَنْ تَأْجُرَنِي ثَمَانِيَ حِجَجٍ فَإِنْ أَتْمَمْتَ عَشْرًا فَمِنْ عِنْدِكَ وَمَا أُرِيدُ أَنْ أَشُقَّ عَلَيْكَ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّالِحِينَ (27) قَالَ ذَلِكَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ أَيَّمَا الْأَجَلَيْنِ قَضَيْتُ فَلَا عُدْوَانَ عَلَيَّ وَاللَّهُ عَلَى مَا نَقُولُ وَكِيلٌ (28) فَلَمَّا قَضَى مُوسَى الْأَجَلَ وَسَارَ بِأَهْلِهِ ..........
                                إن عدد مرات ورود اللفظة " قضى " في القرآن هو عشر مرات ...
                                إشارة أخرى إلى عدد السنوات العشر .
                                كما أن اللفظ " مدين " ورد في القرآن عشر (10) مرات ... وهذه إشارة أخرى .
                                [email protected]

                                تعليق


                                • #16
                                  المشاركة الأصلية بواسطة عبدالله جلغوم مشاهدة المشاركة
                                  إن عدد مرات ورود اللفظة " قضى " في القرآن هو عشر مرات ...
                                  إشارة أخرى إلى عدد السنوات العشر .
                                  هل أنت على ثقة من صحة هذا الإحصاء ، أخى العزيز ؟
                                  أرجو أن تراجع الإحصاء مرة أخرى ثم تقوم بتصويبه بنفسك
                                  فأنا لا أحب أن أستدرك على مثلكم
                                  و جلّ من لا يسهو ،

                                  تعليق


                                  • #17
                                    المشاركة الأصلية بواسطة العليمى المصرى مشاهدة المشاركة
                                    هل أنت على ثقة من صحة هذا الإحصاء ، أخى العزيز ؟
                                    أرجو أن تراجع الإحصاء مرة أخرى ثم تقوم بتصويبه بنفسك
                                    فأنا لا أحب أن أستدرك على مثلكم
                                    و جلّ من لا يسهو ،
                                    أجل أخي الحبيب العليمي ، الإحصاء صحيح . اللفظ " قضى " ورد بصورته هذه عشر مرات ..
                                    ولعل الأمر التبس عليك ، فقد ورد مرة بصورة " وقضى " 23 الإسراء ، ومرة بصورة " فقضى " 15 القصص ..
                                    وهما غير داخلتين في إحصائنا هذا .
                                    مع التحية لمتابعتك .
                                    [email protected]

                                    تعليق


                                    • #18
                                      السلام عليكم
                                      كتبت كلمة " قضى " فى الباحث فخرجت النتيجة 31 مرة
                                      منها لقضى ، فقضى .....
                                      وفى رأيى أنه لكى يصح الاحصاء أنها عشر يجب أن يكن بنفس الرسم ونفس المعنى
                                      أى لايدخل فيها قضى بمعنى حكم ، أو قضى بمعنى أنفذ أمره
                                      وكذلك لايدخل فيها الرسم المختلف مثل " قُضى " مبنيا لما لم يسم فاعله
                                      وهكذا
                                      " بَدِيعُ ٱلسَّمَٰوَٰتِ وَٱلأَرْضِ وَإِذَا قَضَىٰ أَمْراً فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ " البقرة 117
                                      " كَذَلِكَ ٱللَّهُ يَخْلُقُ مَا يَشَآءُ إِذَا قَضَىٰ أَمْراً فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ " آل عمران 47
                                      " هُوَ ٱلَّذِي خَلَقَكُمْ مِّن طِينٍ ثُمَّ قَضَىۤ أَجَلاً وَأَجَلٌ مُّسَمًّى عِندَهُ ثُمَّ أَنتُمْ تَمْتَرُونَ " الأنعام 2
                                      " مَا كَانَ للَّهِ أَن يَتَّخِذَ مِن وَلَدٍ سُبْحَانَهُ إِذَا قَضَىٰ أَمْراً فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ " مريم 35
                                      " فَلَمَّا قَضَىٰ مُوسَى ٱلأَجَلَ وَسَارَ بِأَهْلِهِ...." القصص 29
                                      "مِّنَ ٱلْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُواْ مَا عَاهَدُواْ ٱللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ ... " الأحزاب 23
                                      " مَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلاَ مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى ٱللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْراً...." الأحزاب 36
                                      "فَلَمَّا قَضَىٰ زَيْدٌ مِّنْهَا وَطَراً ....."الأحزاب 37
                                      فَيُمْسِكُ ٱلَّتِي قَضَىٰ عَلَيْهَا ٱلْمَوْتَ وَيُرْسِلُ ٱلأُخْرَىٰ الزمر 42
                                      هُوَ ٱلَّذِي يُحْيِـي وَيُمِيتُ فَإِذَا قَضَىٰ أَمْراً فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فيَكُونُ غافر 68
                                      .....
                                      أعتقد أن المعنى مختلف ، ولكنهم فعلا عشرة بنفس الرسم ... بارك الله بكم

                                      تعليق


                                      • #19
                                        المشاركة الأصلية بواسطة عبدالله جلغوم مشاهدة المشاركة
                                        أجل أخي الحبيب العليمي ، الإحصاء صحيح . اللفظ " قضى " ورد بصورته هذه عشر مرات ..
                                        ولعل الأمر التبس عليك ، فقد ورد مرة بصورة " وقضى " 23 الإسراء ، ومرة بصورة " فقضى " 15 القصص ..
                                        وهما غير داخلتين في إحصائنا هذا .
                                        مع التحية لمتابعتك .
                                        قد اتفق معك فى إستبعاد صورة " فقضى " لإتصال الفاء بالفعل " قضى " فى الرسم
                                        أما " وقضى " فالواو منفصلة عنه من جهة الرسم
                                        كما أنى أوافق الأخ مصطفى سعيد فى إيثاره وحدة معنى اللفظة ، لأن الفعل " قضى " قد ورد فى القرآن بمعان متعددة ، وليست كلها بنفس معناه فى قوله تعالى : " فلما قضى موسى الأجل . . "
                                        وعلى أية حال فـ " لكل شيخ طريقتة " كما يقولون
                                        وقد تكون طريقتكم هى الأصح ، والله أعلم
                                        حياكم الله أخى الحبيب

                                        تعليق


                                        • #20
                                          المشاركة الأصلية بواسطة العليمى المصرى مشاهدة المشاركة
                                          قد اتفق معك فى إستبعاد صورة " فقضى " لإتصال الفاء بالفعل " قضى " فى الرسم
                                          أما " وقضى " فالواو منفصلة عنه من جهة الرسم
                                          كما أنى أوافق الأخ مصطفى سعيد فى إيثاره وحدة معنى اللفظة ، لأن الفعل " قضى " قد ورد فى القرآن بمعان متعددة ، وليست كلها بنفس معناه فى قوله تعالى : " فلما قضى موسى الأجل . . "
                                          وعلى أية حال فـ " لكل شيخ طريقتة " كما يقولون
                                          وقد تكون طريقتكم هى الأصح ، والله أعلم
                                          حياكم الله أخى الحبيب
                                          جزاك الله خيرا استاذ عليمي اعتقد ان هناك ضوابط للمختصين في الاعجاز العددي تختلف بأختلاف البحث فمثلا هناك من يلتزم المعني كما ذكرتم في عددي لفظتي الدنيا والاخره في حيث تتساوي مرات تكراركل منهم 111 مره بالمعني فقط وهذا صحيح وهناك من يلتزم اللفظ مثل الباحث عبدالرازق نوفل حيث تتساوي لفظتي الدنيا والاخره في التكرار 115 مره بصرف النظر عن المعني وهذا ايضا صحيح وهناك الاستاذ عبدالله جلغوم وهو يلتزم في هذا النوع من البحث علي رسم اللفظ فقط بصرف النظر عن المعني
                                          وفي ايماني ان كل هذا صحيح طالما هناك التزام بضوابط لاتتغير وليس فيها انتقاء ولايمكن ان تكون النتائج المتوصل اليها مصادفه وهذا تنوع واثراء للاعجاز في القران

                                          تعليق


                                          • #21
                                            المشاركة الأصلية بواسطة احمد مجدى عبدالله مشاهدة المشاركة
                                            جزاك الله خيرا استاذ عليمي اعتقد ان هناك ضوابط للمختصين في الاعجاز العددي تختلف بأختلاف البحث فمثلا هناك من يلتزم المعني كما ذكرتم في عددي لفظتي الدنيا والاخره في حيث تتساوي مرات تكراركل منهم 111 مره بالمعني فقط وهذا صحيح وهناك من يلتزم اللفظ مثل الباحث عبدالرازق نوفل حيث تتساوي لفظتي الدنيا والاخره في التكرار 115 مره بصرف النظر عن المعني وهذا ايضا صحيح وهناك الاستاذ عبدالله جلغوم وهو يلتزم في هذا النوع من البحث علي رسم اللفظ فقط بصرف النظر عن المعني
                                            وفي ايماني ان كل هذا صحيح طالما هناك التزام بضوابط لاتتغير وليس فيها انتقاء ولايمكن ان تكون النتائج المتوصل اليها مصادفه وهذا تنوع واثراء للاعجاز في القران
                                            تتعدد المناهج بالفعل ، ولكن المهم حقاً - وكما أشرتَ - أن يثبت كل باحث على منهج واحد ، وأن يلتزم بتطبيقه فى سائر بحوثه ، حتى تتمتع نتائج بحثه بالمصداقية التامة
                                            أما الإنتقائية وتجريب مناهج مختلفة ، فإنها تُفقِد النتائج مصداقيتها ، بل وتجعل الباحث مُدَلِّساً ومُلفّقِاً ، وتنزع عنه الثقة
                                            ولكن السؤال هو : هل كل المناهج سليمة ، وعلى درجة سواء من الصحة ؟
                                            أم إنه يمكن المفاضلة بينها ، واصطفاء واحد منها على ما عداه ؟
                                            ثم هل معيار الإصطفاء - فى تلك الحالة - هو كثرة النتائج التى حققها هذا المنهج ؟ أم كون هذا المنهج مُقنِعَاً بالنظر إليه فى ذاته ، من حيث بِنيَتُه وإتساقه وبصرف النظر عن كم النتائج ومقدارها ؟
                                            وذلك لأن كثرة النتائج تعتمد أساساً على نشاط الباحث ذاته ، وليس من اللازم أن تدل على صواب منهجه أو أفضليته على ما سواه من المناهج الأخرى ، وإنما قد تدل فحسب على أن هذا المنهج " محظوظ " لأنه صادف من يتوسع فى تطبيقه أكثر من غيره
                                            فربما كان هناك منهجاً أصح وأصدق منه ، لكنه لم يجد من يُطبّقه بنفس درجة المنهج السابق ، هذا محتمل
                                            كل هذه الأسئلة وغيرها تفتح باباً للتأمل والبحث ، وتحتاج إلى مزيد من التفكير ، ولكن للأسف ، لقد أقبل العام الدراسى ، وأصبحتُ مهموماً بتحضير دروسى لطلابى ، مما سيجعل نشاطى فى الملتقى يقل عن السابق بدرجة ملحوظة
                                            ولهذا السبب نفسه فإننى أتجنب الآن الدخول فى أى محاورات أو أى نقاش قد يطول فى أى موضوع بالملتقى ، لأن هذا أمر يحتاج إلى وقت وجهد لا أملكهما الآن
                                            فأدعو لى بالتوفيق والتيسيير ، والسلام عليكم

                                            تعليق


                                            • #22
                                              إذن استنباطاً فقد كان الأجل الذي قضاه موسى ثمانٍ شرط شعيب وزاد من عنده اثنتين ، فاذا تسائلنا هل اكتفى موسى بما اتفقا عليه أم زاد من عنده ؟ يظهر من استنباط الاخوة الكرام وتواطؤ الاحصاء العددي لثلاث مفردات وما سبقه من استنباط الاخ محمد الحمود في مقابلة ومشابهة ماحدث للحبيب عليه افضل الصلاة والسلام مع ماحدث لموسى أنها كانت عشراً والله أعلم وان موسى زاد حجتين ، وقد نذهب الى أبعد من ذلك فنقول أن موسى خرج بنفسه عندما تعاظم الخطر عليه ولم ينفيه ال فرعون ونبينا عليهما افضل الصلاة والسلام خرج بنفسه وبارادته عندما اخبره الله مكرهم لقتله والله اعلم

                                              تعليق


                                              • #23
                                                المشاركة الأصلية بواسطة العليمى المصرى مشاهدة المشاركة
                                                ، لقد أقبل العام الدراسى ، وأصبحتُ مهموماً بتحضير دروسى لطلابى ، مما سيجعل نشاطى فى الملتقى يقل عن السابق بدرجة ملحوظة
                                                ولهذا السبب نفسه فإننى أتجنب الآن الدخول فى أى محاورات أو أى نقاش قد يطول فى أى موضوع بالملتقى ، لأن هذا أمر يحتاج إلى وقت وجهد لا أملكهما الآن
                                                فأدعو لى بالتوفيق والتيسيير ، والسلام عليكم
                                                وفقك الله دائما يااستاذ عليمي ولا تنسي اخوتك في الملتقي و تحرمنا من مشاركاتك القيمه

                                                تعليق


                                                • #24
                                                  المشاركة الأصلية بواسطة احمد مجدى عبدالله مشاهدة المشاركة
                                                  وفقك الله دائما يااستاذ عليمي ولا تنسي اخوتك في الملتقي و تحرمنا من مشاركاتك القيمه
                                                  هذا لن يكون ما دُمتُ حياَ بإذن الله تعالى
                                                  فقد ارتبطت بهذا الملتقى وجدانيا وفكريا ، ولستُ بالذى ينسى إخوانه فى الله
                                                  بارك الله فيكم وجزاكم خيرا

                                                  تعليق


                                                  • #25
                                                    ((لقد كان في قصصهم عبرة لأولي الألباب ما كان حديثاً يفترى ولكن تصديق الذي بين يديه))
                                                    لو جعلنا معنى الآية : ولكن تصديق الذي بين يديه من القصص ، فإن القرآن الحق يذكر ما يصير في زمن نزول القرآن وبعده مما هو مصدّق للذي بين يديه .

                                                    تعليق


                                                    • #26
                                                      وفي هذه القصة لعمر في الجاهلية ، تشابهٌ مّا لقصة موسى :
                                                      البداية والنهاية - (7 / 59) :
                                                      وقد روى احمد بن مروان الدينوري عن محمد بن عبدالعزيز عن ابيه عن الهيثم بن عدي عن اسامة ابن يزيد بن اسلم عن ابيه عن جده اسلم مولى عمر بن الخطاب انه قدم دمشق في تجار من قريش فلما خرجوا تخلف عمر لبعض حاجته فينما هو في البلد اذا ببطريق ياخذ بعنقه فذهب ينازعه فلم يقدر فادخله دارا فيها تراب وفاس ومجرفة وزنبيل وقال له حوّل هذا من ههنا الى ههنا وغلق عليه الباب وانصرف فلم يجىء الى نصف النهار قال وجلست مفكرا ولم افعل مما قال لي شيئا فلما جاء قال مالك لم تفعل ولكمنى في راسي بيده قال فاخذت الفاس فضربته بها فقتلته وخرجت على وجهى فجئت ديرا لراهب فجلست عنده من العشي فأشرف علي فنزل وادخلني الدير فاطعمي وسقاني واتحفني وجعل يحقق النظر فيّ وسألنى عن امري فقلت اني ضللت اصحابي فقال انك لتنظر بعين خائف وجعل يتوسمنى ثم قال لقد علم اهل دين النصرانية انى اعلمهم بكتابهم واني لأراك الذي تخرجنا من بلادنا هذه .... إلخ

                                                      تعليق


                                                      • #27
                                                        حياك الله اخي ..نظرة جيدة وتأمل موفق..هذه هي الموضوعات التي نحب قرائتها ونراها


                                                        [تمت المشاركة باستخدام تطبيق ملتقى أهل التفسير]
                                                        والحمد لله رب العالمين

                                                        تعليق


                                                        • #28
                                                          عفوا ..ما علاقة هذه القصة بعنوان الموضوع ..!

                                                          تعليق

                                                          20,125
                                                          الاعــضـــاء
                                                          230,598
                                                          الـمــواضـيــع
                                                          42,268
                                                          الــمــشـــاركـــات
                                                          يعمل...
                                                          X