إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • معالم ومميزات في تفسير ابن عثيمين ـ رحمه الله ـ لسوره الكهف .

    معالم ومميزات في تفسير ابن عثيمين ـ ـ لسوره الكهف .
    مميزات عامة :
    1 ـ حرص الشيخ على تقرير عقيدة السلف الصالح من خلال تفسيره للآيات .
    2 ـ استخدام أسلوب السؤال والجواب أثناء تفسيره , ولعل مرد ذلك الصبغة العامة في جميع شروحه : وهي أنها شروح علمية للطلاب , وليست مؤلفات مستقلة ابتداءً .
    3 ـ للشيخ اهتمام بجانب التأمل والنظر , والتدقيق والتفكر , وظهر أثر ذلك في جوانب متعددة منها :
    أ ) ـ جمعه بين الآيات المتناظرة , ومن ثَمَّ إيراد ما قد يستشكل والجواب عنه , وتوجيه ذلك كله .
    ب ) ـ بروز الحس النقدي عند الشيخ .
    ج ) ـ ملاحظته وتدوينه لجملة من الأساليب القرآن المتنوعة .
    د ) باب الاستنباط باب عظيم , أوتي فيه نظراً ثاقباً , وفهماً واسعاً . ومردُّ ذلك والله أعلم الموسوعية في العلوم الشرعية المتنوعة .
    4 ـ للشيخ اهتمام بارزٌ بنثر القواعد والضوابط والفوائد العلمية أثناء شروحه العامة عموماً : ومنها التفسير .
    5 ـ التمسك بمنهج طلب الدليل في اختياراته وترجيحاته .

    معالم في المنهج :
    أولاً : تفسير القرآن بالقرآن .
    ثانياً : تفسير القرآن بالسنة .
    ويلاحظ هنا أن الشيخ يُكثر الاستفادة من هذين المصدرين في التفسير , وتفسيره بالقرآن أكثر منه بالسنة .
    وقد تنوعت طرقه في الاستفادة من هذين المصدرين في التفسير .
    ثالثاً :التفسير اللغوي في سورة الكهف :
    1 ـ التحليل اللغوي للفظة القرآنية المفسرة .
    2 ـ تفسير لفظي مباشر .
    3 ـ تفسير بالمثال , أو بعموم اللفظ .
    4 ـ عنايته بالتعليل . ( تعليل تسمية , تعليل عدم الذكر , تعليل التخصيص , تعليل ذكر اللفظ بصورة معينة دون ما عداها , ... )
    5 ـ الوجوه والنظائر .
    6 ـ ملاحظة أساليب القرآن .
    7 ـ السياق في التفسير . ( استفاد منه في : تحديد نوع الأمر , تفسير لفظة , في الربط بين أطراف الآية الواحدة , الترجيح والاختيار , الاستدلال على أن المثل القرآني حقيقي )
    8 ـ إيراده للمحتملات اللغوية في التفسير .
    رابعاً : المبهمات : ربما جزم الشيخ بالتعيين فيما هو ثابت بالنقل , وما عداه له في ذلك طريقان : الأول : أن يقف عند ذلك ولا يخوض في التعيين . والثاني : أن يورد القول بالتعيين ، مع القول بنسبة علم ذلك لله جل ثناؤه .
    وربما ألمح الشيخ إلى أثر المعنى اللغوي في تعيين بعض الإبهام ولو على سبيل التقريب مثل قوله تعالى ـ عن السفينة ـ : ( فكانت لمساكين ) قال : المساكين جمع , والجمع أقله ثلاثة , وليس ضرورياً أن نعرف عددهم " .
    خامساً : اهتمامه بذكر أحكام القرآن من خلال الآيات المفسرة .

    فوائد وقواعد في التفسير :
    1 ـ الأصل أن السور المكية مكية كلها , وأن المدنية مدنية كلها . فإذا رأيت استثناءً فلا بد من الدليل . صـ 7
    2 ـ التعليق بالشرط لا يدل على إمكان المشروط , بل قد يكون مستحيلاً غاية الاستحالة . صـ14
    3 ـ الواجب علينا جميعاً أن نجري الآيات على ظاهرها , وأن نعرف السياق لأنه يُعين المعنى . صـ81
    4 ـإن الشيء يعرف بذكر قبيله المقابل له صـ10 .

  • #2
    بارك الله فيك

    ومما له علاقة بالموضوع.

    منهج الشيخ ابن عثيمين في التفسير..بقلم واحدٍ من خاصة تلاميذه
    http://www.tafsir.org/vb/showthread.php?t=1250

    تعليق

    19,962
    الاعــضـــاء
    232,008
    الـمــواضـيــع
    42,588
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X